آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: مسيرة الوفاء لشهداء ثورة البحرين + مسيرة موالية لنظام الحكم

  1. #1

    افتراضي مسيرة الوفاء لشهداء ثورة البحرين + مسيرة موالية لنظام الحكم

    مسيرة الوفاء لشهداء ثورة البحرين 22 فبراير 2011
    ثورة البحرين بدأت بتاريخ 14 فبراير 2011
    هذه مسيرة معارضة لنظام الحكم بالبحرين وتطالب باسقاط النظام
    البحرين BAHRAIN 22/FEB 2011 about 500,000 protesters
    http://www.youtube.com/watch?v=d5gsseTpDY4
    http://www.youtube.com/watch?v=z9zZJowXEYI

    =======================

    وهنا مسيرة موالية لنظام الحكم وتؤيد بقاء آل خليفة بالحكم
    انطلقت بتاريخ 18 فبراير 2011
    بنفس الوقت الذي كان اهل البحرين يشيعون الشهداء الذين سقطوا بأسلحة قوى الأمن البحرينية
    http://www.youtube.com/watch?v=UVHpgMc9OsQ
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  2. #2

    افتراضي

    طالبت بإسقاط الحكومة وكتابة دستور عقدي ورفض دستور 2002
    مسيرة "الوفاء للشهداء" الأضخم في تاريخ البحرين
    [align=right]
    خرجت مسيرة تعد الأضخم في تاريخ البحرين، حيث امتدت على أكثر من ثلاثة كيلو مترات وإلتحمت بها المسيرات المناطقية الراجلة التي جاءت من مختلف الجهات المؤدية إلى دوار اللؤلؤة، الذي إمتلأ عن آخره في يوم الوفاء للشهداء، وملأ معه الشوارع المجاورة، حتى اضطرت المسيرة النسائية المشاركة إلى صعود الجسر المحاذي لدوار اللؤلؤة خارج مسار المسيرة لعدم وجود موطئ قدم في الدوار والشوارع المجاورة، ولم يستطع الآلاف من الوصول إليها.

    ورفع المتظاهرون الذين ملؤوا طريق المسيرة قبل إنطلاقها عصر اليوم تطالب بالقصاص من قتلة الأبرياء، والوفاء لدماء الشهداء وما ضحوا من أجله، وطالبوا بإسقاط الحكومة والبدء في كتابة دستورٍ عقدي ورفضوا دستور 2002م، وأكدوا على مطالب المعتصمين في دوار اللؤلؤ.

    وفي مشهد معبر صعد عدد من العسكريين من منتسبي وزارة الداخلية البحرينية وقوة دفاع البحرين(الجيش)، وأعلنوا تبرؤهم من أعمال الشرطة والجيش وقمعهم وقتلهم للأبرياء، وهتفوا مع المعتصمين لسقوط النظام.

    وأصدرت الجمعيات السياسية المنظمة لمسيرة الوفاء للشهداء الجماهيرية بياناً شددت فيه على وقوفها التام ومساندتها غير المحدودة لتجمع الشباب في هذا الميدان الذي سقط فيه خمسة من خيرة شبابنا المناضل،وجاء فيها : أن هذا الميدان الذي صار رمزا للحرية ونموذجا للعزة والكرامة والشهادة، وتعلن تأييدها لكل المطالب العادلة والمشروعة التي يطالب بها هؤلاء الشباب من أجل مستقبل أفضل للبحرين.

    وتؤكد الجمعيات على أهمية استمرار التعبير عن هذه المطالب بصورة سلمية وحضارية، وتدعو الحكومة إلى الالتزام بالعهود والمواثيق الدولية لحماية هذا الاعتصام السلمي والحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم، خاصة بعد أحداث يوم الخميس الدامي الذي شهد تلك المذبحة المروعة التي ارتكبتها قوات الأمن ضد المعتصمين المسالمين وراح ضحيتها عدد من الأرواح البريئة دون أي مسوغ، وهي الجريمة التي هزت ضمير العالم وأدخلت البلاد في أزمة خطيرة.

    إننا في الجمعيات السياسية على ثقة تامة بأن الشباب وتضحياته الكبيرة وإرادته الحديدية قد فتحت أمام بلدنا مرحلة جديدة تقود حتما إلى تغييرات سياسية جوهرية في صالح كل أبناء الوطن دون تمييز.

    إن ما يمر به وطننا اليوم وما مر به من كل الأزمات تعود في أسبابها الحقيقية إلى وجود أزمة دستورية وسياسية تضع البلاد في حالة دائمة من عدم الاستقرار، الأمر الذي يستوجب بعد هذه الانتفاضة الجماهيرية علاجا جذريا وشاملا تتحقق معه طموحات شعب البحرين وتطلعاته المشروعة في المشاركة الحقيقية في إدارة شؤون البلاد من خلال نظام دستوري ديمقراطي حقيقي عادل، وملكية دستورية حقيقية تؤدي إلى حكومة منتخبة، ومعالجة كل الملفات التي لا زالت تستنزف طاقات وإمكانيات البلاد.

    إن من أعظم الجوانب المضيئة المرتبطة بالتحرك الشعبي السلمي واعتصام الشباب في هذا الدوار هي الدعوة للوحدة الوطنية بين كل أبناء البحرين الغالية بالإضافة إلى صدق المطالب الوطنية المرفوعة كونها ليست مطالب فئوية أو طائفية أو أيدلوجية، بما يؤكد التلاحم الوطني بين أبناء شعبنا كحقيقة راسخة في تاريخ وطننا وشعبنا.

    أن الجمعيات السياسية إذ تساند مطالب الشباب السلمية والحضارية، تؤكد على جملة من القضايا أهمها:
    · إطلاق سراح جميع سجناء الرأي والمعتقلين السياسيين وإلغاء محاكماتهم.
    · الشروع فورا بالتحقيق المحايد في أعمال القتل التي وقعت منذ 14 فبراير وإحالة المسؤولين للمحاكمة.
    · تحييد إعلام الدولة الرسمي ليقوم بدوره الوطني الجامع والممثل لكل مكونات الشعب وآرائه.
    · استقالة الحكومة وتشكيل حكومة إنقاذ وطني مهمتها تحقيق انفراج سياسي وأمني سريع بما يهيئ أرضية مناسبة للحوار الوطني .
    · وضع دستور عقدي جديد يصيغه مجلس تأسيسي منتخب يؤسس لمملكة دستورية وحكومة منتخبة.
    · إجراء التعديلات اللازمة على النظام الانتخابي وبما يحقق التمثيل العادل لكل مكونات شعبنا المجتمعية والسياسية.
    · توفير الضمانات اللازمة لتحقيق التزام الحكم بالاتفاقات التي يتعهد بها.

    كل التحية والتقدير إلى شبابنا المعتصم ومطالبه العادلة
    الرحمة والمغفرة لشهداء الأبطال الذين ضحوا بدمائهم الزكية من أجل أن تكون البحرين وطنا للجميع.



    الجمعيات السياسية الموقعة:
    التجمع القومي، المنبر التقدمي الدمقراطي، الإخاء الوطني، التجمع الوطني،
    العمل الإسلامي، الوفاق الوطني الإسلامية، العمل الوطني الديمقراطي
    [/align]





    [align=left]
    __________________
    [/align]
    [align=left]


    الثلاثاء 22 فبراير 2011م

    [/align]

    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  3. #3

    افتراضي

    بيان حول اجتماع الجمعيات السياسية
    [align=right]
    اجتمعت الجمعيات السياسية السبع مساء أمس الثلاثاء 23 فبراير 2011 وتداولت الوضع السياسي وأصدرت البيان التالي:

    · حيت الجمعيات السياسية الجماهير الغفيرة التي خرجت الثلاثاء 22 فبراير في مسيرة الوفاء للشهداء التي دعت لها الجمعيات السياسية وساهمت فيها قطاعات واسعة من مؤسسات المجتمع وقواه الحية والشخصيات الوطنية في أكبر حشد جماهيري تشهده البحرين تعبيرا عن اعتزازها للكوكبة الخالدة من الشهداء الذين مهدوا بدمائهم الزكية الطريق إلى الحرية والكرامة.

    · أكدت الجمعيات على ضرورة استمرار التعبير عن المطالب الشعبية بصورة سلمية وحضارية وترك المواطنين يعبرون عن آراءهم، وعلى السلطة الالتزام بالعهود والمواثيق الدولية لحماية المعتصمين في دوار اللؤلؤة وعدم التعرض لهم بأي شكل من الأشكال.

    · أعربت الجمعيات عن استعدادها اللقاء مع جميع القوى السياسية الشعبية التي خرجت منها دعوات لإصلاحات جوهرية في النظام السياسي مثل تلك التي جاءت في خطبة فضيلة الشيخ عبداللطيف المحمود في التجمع الجماهيري الكبير بمسجد الفاتح، كما أعربت عن احترامها الرأي المختلف وتشجيعها التعبير عنه بمثل الطرق السلمية والحضارية بما يعزز الوحدة الوطنية بين مكونات الشعب وهو ما قام به تجمع الشباب في دوار اللؤلؤة (ميدان الشهداء).

    · أكدت الجمعيات إنها دعت منذ سنوات طويلة للحوار مع السلطة حول إصلاحات جذرية للنظام السياسي دون أن تلقى دعواتها استجابة السلطة، ورأت أن أي حوار يجب أن يقوم على أسس واضحة لم يتم ذكر أي منها في دعوة ولي العهد للحوار، كما أكدت حرصها على تأمين أكبر قدر من الإجماع بين القوى والجمعيات السياسية والتجمعات الشبابية المختلفة المشاركة في الاعتصام بدوار اللؤلؤة والتشاور حول رؤية مشتركة تجمع جميع الأطراف المشاركة والمؤيدة لهذه الانتفاضة الشعبية المباركة.

    23 فبراير 2011
    الجمعيات السياسية:
    التجمع القومي، المنبر التقدمي الديمقراطي، الإخاء الوطني، التجمع الوطني، العمل الإسلامي، الوفاق الوطني الإسلامية، العمل الوطني الديمقراطي
    [/align]
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  4. #4

    افتراضي

    وكأن الحكام العرب لا يتعظون بدروس التاريخ

    وهي ليست بعيدة كثيرا
    فتونس بالأمس
    وبعدها مصر ...

    ألا يدركون أن طغيان الحكام لم يعد صالحا لعصر الجماهير وإرادة الشعوب

    نسأل الله أن يرحم الشهداء وأن يبعد الظلم والفتنة عن المسلمين
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

+ الرد على الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك