آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 10 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 92

الموضوع: صفحة بيضاء

  1. #1

    افتراضي صفحة بيضاء

    حين تأتي ولا تستطيع أن تكتب

    فاترك الصفحة بيضاء...


    كثيراً نأتي ...
    ونمضي دون أن نترك ما توقعنا أننا سنتركه من كلام بسيط أو كثير ..
    له معنى أو بلا معنى ...
    شخصي ... أم عام.. لا يهم ..
    لعله حين نذكر أننا حضرنا ونذكر شتاتاً عن الموضوع نكون قد نفسنا عن أقلامنا المتصلة بالقلب ..
    أو نكون قد قلنا أننا نكتب المحبة والياسمين بأقلام وبدون أقلام ..
    ربما بإحساسنا ... نقول



    كنت سأتحدث عن درب الياسمين.. لكن خلص الكلام
    لذا ...
    هذه صفحة فارغة ....
    بيضاء ..
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  2. #2

    افتراضي

    [align=center]




    ترى ما الذي بدلنا
    أو ما الذي تغير فينا
    لماذا صرنا بخلاء بمشاعرنا ؟
    هل هي الأحزان التي اطفأت فينا عنفوان الفرح
    ووهج العطاء !

    أم هم الآخرون وتأويلاتهم المؤلمة
    قتلوا فينا البراءة والعفوية !





    ،،،،




    أخي الفاضل / سالم




    كعادتك تحملناافكارك المميزة إلى عوالم جميلة
    من التأمل المفعم بالبياض .

    بياض لم يكن إلا ليقدم البياض
    ويجعله يتجلى أكثر بعبق الحرف
    لعله يستفز الصمت
    ويداوي الغياب
    أو ربما كأياااام زمان
    نعود ونشتهي فوضى فناجين القهوة المترعة
    بالثرثرة والضحكة من قلب نقي

    ربما !





    شكراً لك ..






    :






    أطيب التحايا





    [/align]
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  3. #3

    افتراضي

    بيضاء .. صح

    لكن عبير القهوة ينزع للبوح والكلام ...

    الحقيقة نحن ما تغيرنا .. ولا wرنا بخلاء بالمشاعر

    لكنه ربما الجفاء الذي نجده بكثرة .. ومن حولنا يجعلنا نميل للصمت ..

    وهو صمت يبوح بالعطاء...

    شكرا قهوتك مع صفحتنا البيضاء ..

    وللحديث شجون ...



    لو تعلقنا كثيرا بالآخرين .. لربما نحن ننتظر العطاء .. وقد عودنا الياسمين والبياض أن ننسى ما أعطينا ولا ننتظر مقابل ... وهذا شأن أهل الياسمين ...
    ربما نحزن أو نزعل من بعض من أحببنا وتمنينا أن يكونوا بمستوى العطاء .. لكننا لا نملك تغييرا للعقول أو للقلوب ..

    كما أننا لا نملك سلطة أن نجعل الحب والولاء لدى جميع من معنا وحولنا ... أو قربنا ...

    حتى أولادنا ... ونحن نقدم لهم كل شيء بدءاً من الأشياء الغيرة .. وحتى الروح تقريباً .. لا نضمن ولا نملك ولاءهم وحبهم وغيرتهم .. فهم يتقلبون .. وأحياناً يفهمون سلطتنا لحمايتهم ... ورغبتنا ليكونوا الأفضل ... على أنها تسلط وظلم .. ,,,,,,,ووووووو إلخ ....

    أرأيت سيدة الدرب ..؟؟

    كأننا نسترسل من حديث الأصحاب لحديث الأبناء ..
    ونسترسل .... وننسى البياض ..

    لكن
    ونعود للبياض



    بقي أننا سنعود ...

    ولم لا نعود .. ودرب الياسمين باق على العهد يعبق للغائبين والحاضرين ..

    تحياتي ..
    التعديل الأخير تم بواسطة سالم ; 06-14-2010 الساعة 01:07 PM
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  4. #4

    افتراضي

    [align=center]









    من حديث الاصحاب وحتى حديث الابناء
    صفحة بيضاء بالفعل كـ روح الياسمين

    اتمنى حقاً أن ارتقي للبياض مثلكم




    مررت في عجالة ولم اشأ أن اغادر
    دون أن اترك ورائي صفحة بيضاء




    :




    وحتماً ..


    ستكون لنا عودة كلما ضج فينا البياض




    :





    أطيب التحايا



    [/align]
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  5. #5

    افتراضي

    سيدة الدرب الارتقاء شعور نلمسه أحيانا

    ويلمسه الآخرون فينا .. أكثر ...




    على غرار الحملات ؟؟

    كم حملة بياض نحتاج لنصفو ؟؟؟


    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  6. #6

    افتراضي



    صباح البياض



    صباح ذكريات وطن يغفو بأحلام الياسمين
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  7. #7
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,285

    افتراضي

    [align=center]
    لا نحتاج كثيراً لحملات بياض
    يكفي أن نغتسل بماء اليقين
    ليزول ذياك الغبار العالق بالقلب ويعود لمادته الأولى
    أبيضاً كالثلج


    حين نرى البياض نتهيب أمام سطوته خف تلويثه
    لكننا نقدر على الرسم بالألوان الزاهية فيه
    يكون بياضاً تحوّل للجمال



    لكما تحايا بيضاء


    [/align]


    فإليك يا رب نصبت وجهي .. و إليك يا رب مددتُ يدي

  8. #8
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,285

    افتراضي

    [align=center]
    لا نحتاج كثيراً لحملات بياض
    يكفي أن نغتسل بماء اليقين
    ليزول ذياك الغبار العالق بالقلب ويعود لمادته الأولى
    أبيضاً كالثلج


    حين نرى البياض نتهيب أمام سطوته خف تلويثه
    لكننا نقدر على الرسم بالألوان الزاهية فيه
    يكون بياضاً تحوّل للجمال



    لكما تحايا بيضاء


    [/align]
    التعديل الأخير تم بواسطة عقيلة ; 06-19-2010 الساعة 04:21 PM


    فإليك يا رب نصبت وجهي .. و إليك يا رب مددتُ يدي

  9. #9

    افتراضي

    لصفحة بيضاء

    نتوضأ بالدمع

    ونغتسل بالمطر

    وننتظر ثلج نقي يضفي مزيداً من بياض


    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  10. #10

    افتراضي

    [align=center]

    البعض كلما فتحنا معهم صفحة بيضاء
    لوثوها وعكروا ارواحنا بالوجع !
    لذا قد تصبح قلوبنا قاسية مع مرور الزمن وتراكم الجراح
    أو تكون غير قادرة على استقبال أي مساحة بياض آخرى
    فماذا نفعل مع اناس كان غدرهم اكبر واعظم من أن نداويه بالبياض
    كيف يمكن أن ننسى الخيبة ونطوي الماضي ؟
    كيف تعود ثقتنا بهم وقد خانوها ؟
    وكيف نعود ونجلسهم على عرش القلب بعد أن سقطوا من اعيننا ؟
    والسؤال الأكبر !
    هل نصبح نحن اصحاب القلوب السوداء
    لأننا عجزنا عن التسامح والغفران ؟!
    وأن فعلنا هل ننسى ببياض حقيقي !
    :
    وحتى نعود .. لمساءكم نهدي الياسمين



    [/align]
    الصور المرفقة  
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 10 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك