آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ابن عقيل اللغوي الكبير

  1. #1

    افتراضي ابن عقيل اللغوي الكبير

    ابن عقيل
    هو بهاء الدين عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد بن محمد بن عقيل، أصله من بالِسَ على نهر الفرات من شماليّ الشام، ولد في تاسع المحرم من سنة 698 هـ ( بغية الوعاة، ص 284 ) – 17/10/1298 م .

    جاء ابن عقيل إلى القاهرة مُمْلِقا ( فقيراً ) فاكتشف أبو حيّان الغرناطي مواهبه، أخذ ابن عقيل النحو من أبي حيّان ( ت 745 هـ ) اثنتي عشرة سنة ولازم علاء الدين علي بن إسماعيل القُونويّ ( 668 – 729 هـ ) وأخذ منه التفسير والأصول والفقه والنحو والمعاني والعَروض وبه تخرّج ( استوفى ).
    وقد تَصدّر لتدريس فنون مُختلفة من العلم في زاوية الشافعي وجامع ابن طولون وغيرهما.
    تولى ابن عقيل القضاء وعُزِلَ منه ثم أُعيد إليه ثم عُزِل في حديث طويل وكانت وفاته في 23 من ربيع الأول من سنة 769هـ ( 18/11/1367م ) في القاهرة.

    كان ابن عقيل إماماً في العربية (معظم علومه ) ولازم أيضاً جلال الدين محمد بن عبد الرحمن القزْوينيَّ ( 666-739هـ النحو)

    وله باع غي علوم البيان (البلاغة) ، وكان له في أصول الفقه وفروعه مشاركةٌ حسنة.

    ولابن عقيل تصانيف منها : التفسير ( إلى آخر السورة الثالثة = سورة آل عمران ) – مختصر الشرح الكبير – الجامع النفيس في الفقه – المساعد في شرح التسهيل – شرح الْفِيّة ابن مالك ( وبه اشتهر ).
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

  2. #2
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,297

    افتراضي

    [align=center]

    شرح ابن عقيل
    لازال حتى اليوم مرجعاً كبيراً لكل دارسي اللغة ..

    شكراً جزيلاً تعريفنا بهذا العالم الكبير




    أرق التحايا


    [/align]
    أحاول فهم هذا العالم

  3. #3

    افتراضي

    [align=center]



    أخي الفاضل / سالم



    تعريف رائع بـ لغوي كبير ساهم في نشر المعرفة
    ونفع بها رواد العلم واللغة ..



    سلمت يمينك ..



    :



    أطيب التحايا




    [/align]
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  4. #4

    افتراضي

    من أقل أنواع الثقافة أن نعرف علماءنا وأدبائنا عبر التاريخ

    عقيلة
    منى العلي:
    لكما الشكر .. والتقدير
    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

+ الرد على الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك