آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: لمن لا يدرك ما يحدث في القدس ..!!

  1. #1
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    837

    افتراضي لمن لا يدرك ما يحدث في القدس ..!!

    قالوا قديما: (خير الكلام ما قل ودل) وفي الشأن المقدسي كثير من الكلام
    وكثير من الدلالات ولمن لا يدرك بعد غلواء ما يحدث في القدس الآن ..

    القدس الآن: نهب لكل شيء.. للأرض .. للبيوت .. وهدم وتجريف وضرائب
    - تقص - عظم المقدسي مثلما الصقيع في فجر كانون البارد.

    فيها يسرح الاسرائيليون ويمرحون وفي ضواحيها - المضمومة - قسرا الى
    نفوذ بلدية الاحتلال وكذلك في الضواحي الضفاوية منها اكثر من ربع مليون
    مقدسي يحاصرهم الجدار العنصري من جهات مدينتهم الاربع.

    تداهم بيوتهم كل ليل طواقم الضريبة.. تدخلها دون استئذان وتحمل ما خف
    وثقل من المتاع حتى ولو كانت دوابا في حظيرة او دجاجات في قن.
    ولا تحتاج هذه الطواقم سيئة الصيت والسمعة وقد عهدها اهلنا في الضفة
    إبان حكم - الادارة المدنية -وخبروا قسوتها على جلودهم وجيوبهم.
    هذه الطواقم لا تحتاج اذنا.. حين - تسطو - ليلا على سيارات المواطنين
    ومركباتهم العامة والخاصة، وتحملها الرافعات ولا يفرج عنها من الحجز
    الا بعد ان يسدد - الدين المزعوم - ومثل الضريبة من دخل و أرنونا .

    هناك طواقم المراقبة على البناء في القدس الشرقية جهاز سيئ الصيت
    والسمعة ايضا.. وقد انتعش اخيرا بعد ان حولت له ميزانية خاصة بقيمة
    خمسة ملايين شيقل، ستنفق حتما على تمويل عمليات هدم لمقدسيين
    اضطر بعضهم للسكن في حافلة قديمة.. او في مغارة مهجورة او في
    مبنى قيد الانشاء لمؤسسة جامعية وبعضهم اقام في الخيام فوق انقاض منزله.

    تذكر المعطيات التي بين ايدينا انه على مدى العام المنصرم تم هدم 210
    مساكن.. واكثر من 600 مسكن على مدى اعوام الانتفاضة.
    وتذكر المعطيات الاسرائيلية ارقاما مذهلة عن آلاف المنازل التي شيدها
    المقدسيون لحل ضائقة سكنهم الخانقة كل هذه المنازل عرضة للهدم.

    التوقيت بالطبع يختاره الاسرائيليون.. والتوقيت الانسب اكتمال بناء جدار
    (الضم ).. ( ضمت )القدس ورفعت وهي الآن على عتبة الكسر والجر والا ما
    معنى ان تنتشر طواقم التحقيق الخاصة التابعة لمؤسسة (التأمين الوطني)
    الاسرائيلية في كل زقاق قد يأوي مشتبه بمقيم خارج حدود بلديتهم المصطنعة.
    هذه الطواقم تجوس الآن ديارنا.. في مناطق (أ) و ( ب ) و ( ج ).. تتجول بحرية
    في (ابو ديس).. العيزية والرام وحتى في بيتونيا التي لا تبعد عن دار حكومتنا
    سوى بضعة كيلومترات قليلة.

    ولكي تثبت انك مقيم في القدس ولم تغادر حدود بلديتها المصطنعة عليك ان
    تقدم ألف مستند ومستند.. تطعيم الاولاد.. شهادات المدارس.. فاتورة الماء..
    والكهرباء والارنونا وكذلك عقد الايجار وشهادة مدير المخيم وصورة عن
    بطاقة المؤن.
    ولكن حين تداهم منزلك ليلا طواقم التحقيق الخاصة بالتأمين الوطني فعليك
    ان تتوقع منهم كل شيء.

    هم لا يترددون في فحص ( ملابسك الداخلية )وملابس الاولاد والغسيل في
    سلة الغسيل.. يفحصون طعامك في الثلاجة ومعلبات السردين والحمص
    وتواريخ انتاجها.. يفحصون الزيت والزعتر وحبات الزيتون ويتحسسون
    الخبز حتى يتأكدوا بانك كل ما وقعت عليه ايديهم مستعمل للتو..
    او صالح للأكل.. يتحسسون كل شيء..

    وعلى المحقق وهو بالمناسبة من العرب العاربة او من المستعربين ان يروي
    ما رأت عيناه.. وما تحسسته يداه أيا كان ما رآه وأيا كان ما علق بيديه.

    هل رأيتم كيف يحيا (اهل الرباط ) في بلد الرباط؟. وهل ادركتم معنى ان
    يكون المقدسي مدعوما مسنودا ومرابطا فوق صفيح القدس الساخن الملتهب
    مثل البركان.. القدس الآن صراخ عروس فلا تسترقوا السمع كثيرا فالنزف
    اوجع من الموت.. وقلب العذراء لا يحتمل خنوعا وانكسار.
    تحياتي

  2. #2
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    834

    افتراضي

    للقدس مكانة خاصة لدينا
    لكن يبدو أن المسلمين نسوا تلك المكانة
    وأصبحت القدس وحيدة
    الا من بعض رجال
    صدقوا ما عاهدوا الله عليه
    فمنهم من قضى نحبه
    ومنهم من ينتظر
    وما بدلوا تبديلا



  3. #3
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    2,762

    افتراضي

    أختي الفاضلة شجن :
    تذكرت قولا طرحته هنا منذ وقت طويل لشاعر سوري
    من قصيدة طويلة له كان ختامها هذا البيت :
    ذكرت أندلس الخضراء فانهملت
    .....................................مدامعي إذ بدت أطيافها الآن ...
    هذا القول في اول سبعينيات القرن الماضي ...
    فما الذي حصل من يومه إلى الآن : تمدد الأجتياح الصهيوني ...
    زيادة عدد المستوطنات ...أرتفاع عدد شهداء أهلنا في فلسطين ...
    أغتيال الملك فيصل رحمه الله لأنه كان مصمما على الصلاة في المسجد
    الأقصى ....وازدياد عدد الحكام الخانعين والعملاء لأمريكا وذلك يعني
    التعاون الكامل مع الصهيونية بطريقة أو بأخرى ...
    أقول واكرر القول : فلسطين لن يحررها إلا أهلها وبإذن الله ...
    ولكن :
    هل سنسمح بمزيد من الأقتتال والأنقسامات الداخلية؟
    دعائي إلى الله أن يبعد شر الفتنة عن فلسطين واهلها ...
    أما الدول العربية....ففلسطين كانت تمثل ورقة رابحة لهم
    لأتمام سيطرتهم على شعوبهم ليس إلا ...

    وكا الشكر لك أختي الفاضلة...

  4. #4

    افتراضي



    أختي الغالية شجن ..

    لا يكفي العمر بطوله ..
    لندرك ما يحدث من وجع في هذه البقعة الطاهرة..!!
    فـ من يده بالنار ليس كـ من يده بالماء..!!

    آه فـ كم اوجعتي قلوبنا..
    و نثرتي الملح على جراحنا العاجزة..

    قلوبنا معكم ..ايها الشعب المناضل الابي
    وبالدعاء نسأل العلي القدير لكم الفرج

    :

    أطيب التحايا
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  5. #5
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    837

    افتراضي

    أحبتي ...
    ابتسامة جرح .. أبو شام .. منى العلي
    كلماتكم و محبتكم لشعبي ولفلسطين عامة
    والقدس الحبيبة خاصة .. نبع صافي فجّر أعماقي ...

    مشاركاتكم غسلت بعض آلامي وجروحي التي احدثتها
    الأيام والأحداث ...

    زاد الحصار .. وزاد القهر ...
    تأخري بالرد عليكم - جداً ازعجني - اعذروني فقد استسلمت
    لحصار قهري أعجزني عن الرد ...
    فأنا مقهورة .. مقهورة .. مقهورة
    والله يعلم بآلامي النفسية ..!!

    ما يحدث في فلسطين من فلتان أمني وعصيان
    واقتتال داخلي .. وما يعانيه العراق و لبنان و الصومال ..... الخ
    والأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني والأمريكي ....
    زادت ضغوطي النفسية وتوتري وزادت آلامي ...

    ولا اقول غير حسبي الله ونعم الوكيل على كل من يصطاد
    بالماء العكر ومن له مصلحة بتفجير الوضع الأمني ، والتعبئة
    والشحن الطائفي والمذهبي ... لغرض تحقيق أهدافهم الشخصية
    وأهداف العدو الصهيوني - الأمريكي - البريطاني ..

    لي عودة بإذن الله .. فالوجع كبير
    والجراح عميقة ...
    ولا أقول غير : لنا الله
    تحيـاتي

  6. #6

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *شجــن*
    قالوا قديما: (خير الكلام ما قل ودل) وفي الشأن المقدسي كثير من الكلام
    وكثير من الدلالات ولمن لا يدرك بعد غلواء ما يحدث في القدس الآن ..

    القدس الآن: نهب لكل شيء.. للأرض .. للبيوت .. وهدم وتجريف وضرائب
    - تقص - عظم المقدسي مثلما الصقيع في فجر كانون البارد.

    هل رأيتم كيف يحيا (اهل الرباط ) في بلد الرباط؟. وهل ادركتم معنى ان
    يكون المقدسي مدعوما مسنودا ومرابطا فوق صفيح القدس الساخن الملتهب
    مثل البركان.. القدس الآن صراخ عروس فلا تسترقوا السمع كثيرا فالنزف
    اوجع من الموت.. وقلب العذراء لا يحتمل خنوعا وانكسار.
    تحياتي
    نعم ..
    لقد راينا .. وسمعنا وشهدنا

    ونعلنها بأننا ضعفاء ومتخاذلون
    في الحقيقة فقط هذا القلب النابض بالثورة والمشتعل بالقهر لأجلكم يتجاوب معكم
    أختي شجن للاسف ..
    أصبحنا نشاهد القتل في فلسطين .ز والهدم والتدمير ونحن نحتسي قهوتنا .. أو نتناول فطورنا ..
    لم تعد الدمعة تجري في مآقينا .. كما اذكرني صغيراً حين اسمع عن ويلات وأهوال ما يحدث في فلسطين ...

    نعم أختي شجن ..
    ما يجري كثير .. موجع .. مؤلم .. بربرية لا مثيل لها ..
    قهر وظلم فوق المستطاع

    ويبقى عزاؤنا الكبير في الله الذي أوعدنا النصر
    وفي ثلة من الشرفاء .. لا ترتضي الهوان والتبادل الكرامة ..
    إنهم أمل النصر .. وهم جند الله إن شاء الله

    شكرا تلك المشاركة الوجدانية أخيتي .. ورائع ما قدمته لنا من معلومات

    أغنية الشلال: إني أهب بفرح مائي كله .. مع أن القليل منه يكفي للعطاش


    سألت فأس الحطاب الشجرة مقبضاً ... . فما ردتها الشجرة خائبة .

    طاغور

+ الرد على الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك