آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

صفحة بيضاء » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >> من الحنايا » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> ترانيم المساء ،، تباركها تحايا من عبق الروح » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: سالم >> نافذة اغتراب » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> سطورٌ مِن كِتاب » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> طريق الياسمين » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> همسة الصباح بعبير الياسمين » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >> تأمل .. عطر ولون » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >> غرباء .... بلا وطن » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >> نحتاج أن نتآلم .. لـنتعلم » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: سالم >>
+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 41 الأولىالأولى 1 2 3 4 12 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 405

الموضوع: من الحنايا

  1. #11
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي

    همهمة ثالثة :

    فوق مائدة الشجن
    تمتد قصعات الروح
    تملئ من العين .. مدن
    وتبحر في أسرار البوح
    تغادر شواطئها موجات
    تحمل فوق الأهداب
    شيء من قهر .. و شيء آخر
    لأوجاع الزمن .
    فوق المائدة
    لا تزال أكواب القلب
    تكرع الآمال
    و بعض من حنين غَادَر
    تغزو ميثاق الظل
    ترشف عبق الحزن ..

    أحاول فهم هذا العالم

  2. #12
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    2,762

    افتراضي

    عقيلة ...
    أمنك ضاع الصوت أم منا ؟؟؟

    أجارنا الله من الخامسة....

    همهة تلو أخرى ...

    وبدأت أذوب كقطعة ثلج لفحتها شمس آب ...

    همهماتك حمى جميلة سرت في جسدي ...

    وأصابتني بقشعريرة...

    وليسامحك الله ...زيديني بردا وحرارة ...
    [S]10[/S]

  3. #13
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي


    همهمة رابعة ..

    قف أيها الصمت
    ليس للانطفاء معنى
    في زمن الموت
    ولا الرؤى بين تلال الوقت
    إلا زخم من الوهم
    تنحل من أسوار الكبت
    بحثاً عن حلم
    لم يعد للضوء وجه
    لا ولا للوجه رسم
    روّني من أبوابك اسم
    روّني
    قد ضاع مني الصوت !


    أحاول فهم هذا العالم

  4. #14
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي

    أخي الكريم : أبو شام

    ربما للمرة الأولى .. صمت قلمي خجلاً
    ولعلني ظننت الهمهمات ضائعة في المدى
    ورغم ( الوجه المعبر )

    اسمح لي أن أتقدم بالشكر
    لتعطيرك صفحتي

    أرق التحايا
    أحاول فهم هذا العالم

  5. #15
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بسمة العمر الباكي
    واااااااااااااااااااااااااااااااااااااو
    كلمات رائعة........ اعجز عن وصفها
    ربما كلمات قليلة لكنها جميلة جدا

    اختك
    بسمة العمر الباكي
    أختي الكريمة بسمة العمر ( الآتي )

    شكراً لهذا الحضور اللطيف بمعناه
    ممتنة لوصفك الروعة كلماتي المتواضعة ..

    كل الشكر

    أرق التحايا
    أحاول فهم هذا العالم

  6. #16
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي

    همهمة خامسة :

    الليل ميعاد الحنين
    والسماء ..
    فضاء للذات الحبلى
    بأحلام السنين
    والروح المسكونة بأشباح
    من ماضٍ ..
    راحل كل ما فيه
    سوى صوت الأنين !

    من يفرش القلب
    بأزهار الحياة
    بعذب الرواء
    بميثاق أمين !


    .

    .

    .


    أحاول فهم هذا العالم

  7. #17

    افتراضي

    واااااااااااااااااااااااااااااااااااااو
    كلمات رائعة........ اعجز عن وصفها
    ربما كلمات قليلة لكنها جميلة جدا

    اختك
    بسمة العمر الباكي

  8. #18

    افتراضي

    [align=center]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عقيلة
    هذا المساء
    ائذن لي أن أحبك أكبر من ذياك الحب الذي بين جوانحي انطوى ..ائذن لي
    أن أطرق نوافذ العشق و أسطر تراتيلها على أذنيك .. أنغام حانية .
    هذا المساء ..
    دع كفك يحتضن كفي .. بحنان .. لتلوذ بك كعصفورة ذكية
    تجيد الاختباء في عش الغرام .
    هذا المساء ..
    دعني أهمس بحبك أكثر .. دعني ألملم النجوم .. و أنظمها قلائداً من هوى طاهر
    يسكن حنين الروح .. إلى رائحة الوطن .
    هذا المساء ..
    ائذن لي أن أحلق فوقك و أنثر السحر حولك , وأتلو على مسامعك مزامير الهيام كفراشة أنيقة .. حالمة .
    هذا المساء
    دعني أنتظم كتلميذة بين يدي الأستاذ ..
    تصغي بشغف لكل حرف يصدر عن أناقة الشفتين , تقرأ في عينيك أبجدية العشق .. المتناغمة.
    دعني أجللك ببتلات الورد الرقيقة لهفة تسعى للمسك.. من قلبي أقطفها
    و أرميك بها .. في لجة الاشتياق .
    هذا المساء
    دعني أتوضأ من إشراق روحك .. ضوءاً يغسلني بالهوى
    مطراً يطهرني .. من تبعات الجوى ..
    شمعةً تحرق ما فيها من أنات الوجد .. ساعات الفراق .
    هذا المساء ..
    دعني أصمت .. متعبدة .. في سر نغمات الصوت
    و انبثاق الضحكات الآسرة بأحلى تغريد
    دعني أبحر في سر صوتك الترياق ..

    هذا المساء ..
    اقرأ صمتي همساًً ..
    و افتح قلبي وتعطر
    اقرأ بوحه سراً ..
    لعلك ستدرك هذا المساء .. ستدرك جيداً ..
    كم أحبك أكثر .
    الله الله عليكِ يا صديقتي

    اين كنتِ تخبيئين هذه التحفة
    لقد تهت بروعة الكلمات وشفافية المشاعر
    مع انشودة الحب هذه شعرت بخافقي يطرب يرتعش
    كفراشة اكتشفت مصدر الضوء الخارج من جهة الروح

    ما اروعك يا عقيلة،،
    صديقتي كان من الاجمل لو افردتي لهذه الرائعة موضوع خاص
    فهي اجمل واروع من ان تضيع هكذا بين الكم الزاخر
    من همهماتك العذبة،، ودون ان تنال ما تستحقه من قرأة وتعقيب
    :

    دمتِ أخيتي ودام قلمك المميز

    :

    تحياتي[S]19[/S] [S]94[/S]
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  9. #19
    لون الشمس الصورة الرمزية عقيلة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    6,295

    افتراضي


    رائعة الروح ..
    حاضرة بالقلب ..

    يكفيني عطركِ اجتاز صفحاتي .. وعبقت بها كلماتي ..

    كل الشكر لكِ أيتها الحبيبة .

    أرق التحايا
    أحاول فهم هذا العالم

  10. #20

    افتراضي


    صديقتي،،
    لكِ من الحنايا هذه [S]74[/S]

    وهذا النص الجميل ،،لكاتبة اماراتية تكتب بمجلة "زهرة الخليج"
    في صفحة بعنوان "شواطئ "،،والكاتبة تدعى : شهرزاد


    *،*،*،*،*

    لاتحزن
    ان وهبتهم عمرك
    ووهبتهم سعادتك
    ووهبتهم طاقاتك
    ووهبتهم وقتك
    ووهبتهم قلبك
    وكامل عقلك
    وبعضك وكلك
    وافتديتهم غاليك
    ومنحتهم كل الاشياء الجميلة في حياتك
    ورحلو مخلفينك فريسة لذكرياتهم

    لا تحـــــــزن
    أن مددت يديك اليهم
    وانتشلتهم من بحور احزانهم
    وانتقيت الشوك من على دروبهم
    واحتسيت المرار من اجلهم
    وارتضيت فوق همك بلائهم
    واستيقضت ليلا ..لكي تدعو لك ولهم
    وتتوسل الله ان يحفظهم
    وتتضرع الى الله ان يجمع بينك وبينهم
    وتسئل الله بتعطش ان يبقيهم
    وفتحت عينك لتجد نفسك في نفس الطريق بدونهم
    فيختفون من حياتك
    تاركينك لليل موحش .. وذئب مسعور
    واعصار يعصف بك حنين اليهم

    لا تحـــــــزن
    ان اكتشفت بأن الزمان لم يعد زمانك
    وأن قلوبهم ماعادت تسعك
    وأنك بعدما افنيت عمرك
    وانتظرتهم وفقدت صبرك
    ورجيت حضورهم بدمعك
    تخلو عنك
    وتحت اقدامهم دهسوك
    وكالأطلال خلفوك
    واثبتو بأنك انتهيت.. وانتهت صلاحيتك

    لا تحـــــــزن
    أن لم تتمكن من نسيانهم
    مادمت غير قادر على نسيانهم
    واكذب على نفسك كل يوم
    وقل انك الاقدر على النسيان
    وانك ما عدت تشعر باليتم بدونهم
    وانك ما عدت تشتاق لهم
    وانك ما عدت تتقصى اخبارهم
    اكذب على نفسك كل يوم وكل ساعة وكل لحظه



    لا تحـــــــزن
    ان فارقوك
    والم بك الالم والسقم
    فأن الم الفراق لا يدووم
    وقد لا يدوم الا قليلا
    أو كثيـــــراً
    وحاول ان توهم نفسك
    بأنك يذكرونك
    وانهم استقبلوا الحياة بثوب جديد
    ولون جديد
    وابتسامة جديدة
    وانهم سعداء وهذا يكفيك
    واخفي داخلك ذلك الممزق المتألم
    بكل انينه على فراقهم
    فأنه سيخفق بهم ودونهم

    لا تحـــــــزن
    أن غابت شمسهم
    ورحلت معها احلامك واحلامهم
    وأنتظر شروق يوم جديد
    بشمس جديدة
    واحلام جديدة
    وان طال بك ليلك
    ثق ثقة عمياء
    بأن لابد للشمس من ظهور

    لا تحـــــــزن
    أن وقفت امام مرآتك
    ولم تستطع تذكر ملامح وجهك
    ولمحت في عينيك ذلك الكم من جيوش الاحزان
    والتمست بقايا دموعك على وجنتيك
    وأطفئت الأنوار في غرفتك
    وجلست في الركن البعيد كالطائر الصغير
    وتذكرت ملامحهم وتفاصيلهم معك
    وضممت رأسك بين يديك
    وبكيت بكاء الاطفال
    وأوصيت الظلام ان يستتر لحظات ضعفك بدونهم

    لا تحـــــــزن
    لأنك خسرتهم
    ولأنهم رحلو
    ولأن الدنيا أظلمت في عينا قلبك من بعدهم
    وضاق بك الوجود بدونهم
    فأنت تعلم بأنهم ابـــداً
    لن يعودو اليك يوما

    لا تحـــــــزن
    أن وجدت نفسك في بلاد غريبه
    حامل بين ذراعيك صندوقك الملئ بأحزانك
    وكأنك تريد الفرار من ذاكرتك الى البعيد
    حيث الوجوه الجديده
    والاعين التي تجهلها ولا تعرفك
    والطرقات التي لم تشهد تفاصيل احزانك
    فتخذلك ذاكرتك
    وترسم يداك وجوههم فوق الجدران
    وفوق الرمال
    وفوق الجبال
    فتبكيهم وتخاطب صورهم بسذاجة الاطفال

    لا تحـــــــزن
    أن وجدت نفسك في صفحات دفاترهم
    وقلبت الصفحات فيها
    ورأيت حلم رسمته معهم
    وقصر بنيته في حقولهم
    وشممت بين الصفحات عطرهم
    وبقايا الورد الذي اهديتهم
    والتمست على الصفحات دموعهم
    وقرئت بين السطور وعودهم
    وانتهت بك الصفحات الى قرار عنك يبعدهم

    لا تحـــــــزن
    أن سمعت في الطريق أغانيهم
    ولا تتألم
    عندما تمشي الطريق الذي كان يؤدي اليهم
    ولا تعبس
    أن انتقيت الوانهم وعطرهم وتحدثت بحديثهم
    واكتشفت بأنهم يسكنون أعماقك اكثر منك
    وبكيت على قلبك
    وعلى مشاعرك
    وأجهشت بالبكاء تفكر كيف استعمروا قلبك
    وانت تصفق بحرارة لهم

    لا تحـــــــزن
    ان غادروك وانت في امس الحاجة اليهم
    وعلمت بعد حين
    بأنهم اختارو سواك
    وتجاهلوك
    وتجاهلو الآمك
    وأحزانك
    ودموعك
    واشتعالك
    وانطفائك
    ومعاناتك
    وضياعك
    ورحيلك
    وغيابك

    لا تحـــــــزن
    ان جردتك الدنيا منهم
    واصبحت في حياتهم عابر سبيل
    واصبحت تسكن قشور الذاكرة
    وهم يسكنونك كالدم
    ويعيشون..ويعيشون
    وأنت ما زلت تحتضر.. وتحتضر
    شيع جثمان احلامك
    وامسح دموع قلبك
    وامسح بكفك على جبينك
    وقبل رأسك في المرآة
    وقدم الزهور لنفسك
    وردد بتضرع شديد بينك وبينك:
    ( ربي ارحمني أنت ارحم الراحمين )
    ( ربي ارحمني أنت ارحم الراحمين )
    ( ربي ارحمني أنت ارحم الراحمين )


    آآآآخر الهمسات ..

    لا تحـــــــزن
    أن فتحت جريدة صباحية
    وقرئت اسمي بين السطور
    في الزاوية المرعبة من قائمة الوفيات
    فهو الحقيقة الوحيدة
    والقدر الوحيد الذي لاينكره عاقل
    ويقينا منا بأنه آت ذات يوم لامحاله
    فقد اصبح هذا الموت في كل مكان
    واصبح كالشبح يطاردنا حتى يدركنا
    فحكاياته المرعبة يا سيدي ما عادت تخيفني
    وما عدت اجزع منه
    فهو راحتي بعد تلك المسافة الطويلة في هذه الحياة
    بعد كل ذلك الكم من
    التعب
    والشقاء
    والعناء
    والبكاء
    فلا تحزن
    ولا تبتئس
    ولا تذرف دموعك هناك
    عند شاطئ البحر
    ولا تخبر البحر بنبأ رحيلي
    فهو اشدكم حزنا علي
    واهو اكثركم معرفة بي
    فلا تُبكيه..ولا تَبكي علي
    فقط امنحني قصيدة شعرية واهديني اياها
    على ضفاف شواطئ احزاني
    واكتب على رمال الطريق
    واعترف ولو لمرة
    بأنني كنت اعشقك
    وانني كنت احبك حبا جما
    وانني بكيتك حد الهلاك
    وانني احببتك حتى الممات

    ومع موت الهمسات ..
    لا تحـــــــزن
    ولا تستسلم لنبأ رحيلي
    ولا تجعله يهز تلك الاعماق الرائعه فيك
    ويخيل الي بان رحيلي سيكون قاس عليك
    فقد يذهلك
    وقد يزعجك
    وقد يرعبك
    وقد يؤلمك
    وقد يزلزلك
    وقد ينسفك
    وقد يكسرك
    وقد يبعثرك

    لا تحـــــــزن
    بعد رحيلي
    فقط .. قف على قبري ..
    قف هناك وحدثني
    وحاورني كما عودتني
    واخبرني باخبارك واخبارهم
    وكيف جرت بك الدنيا من بعدي وبعدهم
    وكيف اصبحت الدنيا بعد غيابي
    وكيف اصبح لون الايام بعد رحيلي
    وكيف باتت خواطري
    ولا تبكي .. حين تتذكر تفاصيلي
    ولا تنهار بدموعك حين تتذكر بانني ماعدت هناك
    ما عاد هناك من ينتظرك بشغف ..
    وينتظرك بخوف
    وينتظرك بحنين
    وينتظرك بشوق
    وينتظرك بألم
    وينتظرك
    وينتظرك
    وينتظرك
    وانت في حرقة من زحمة اقدارك
    تفكر في ذلك القلب الذي احرقه انتظارك
    ما عاد هناك من يبكي اللحظات بدونك
    وما عاد هناك من يشكي مرور الوقت في غيابك
    وما عاد هناك من يحصي الثواني للقايك
    لا تبكي لان الدنيا حرمتك مني
    فقد حرمتني منك قبلا

    لا تـبـكي
    فأنت من فتحت لي ابواب قلبك في لحظة صدق
    ووهبتني الحب بلا تردد
    ومنحتني الآمان بلا حدود
    وغمرتني بأحلامك
    وغمرتني بعطائك
    ورممتني
    ورممت مشاعري المسفوكة
    ورممت أحلامي المكسورة
    واعدت صياغتي من بقاياي الحزينة
    لا تبكي
    لا تبكي
    لأنك فاجئتني يوما بالرحيل
    وتلاشيت في الهواء كبخار الماء
    وودعتني في صمت هادئ كالغرباء
    وقبل ان تنتهي الهمسات
    شكــــرا لأنك وهبتني ولو للحظات
    قلبك
    وصبرك
    وحلمك
    وحرفك
    وصوتك
    وعطفك
    وحنانك

    يقولون يا سيدي بأن المسافه بين الميلاد والموت
    تقاس بعدد الايام التي احببت فيها ..
    فاحسب مسافاتي بأيامي الرائعه التي عشتها معك ..!

    :

    أطيب التحايا لقلبك

    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 41 الأولىالأولى 1 2 3 4 12 ... الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك