آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

صفحة بيضاء » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >> ترانيم المساء ،، تباركها تحايا من عبق الروح » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: سالم >> مجرد ثرثرة روح » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: سالم >> أنا ........ ! » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: سالم >> اقتباسات / نصوص .. تشي بنا » الكاتب: منى عجاجي » آخر مشاركة: منى عجاجي >> من الحنايا » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: منى عجاجي >> سطورٌ مِن كِتاب » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: منى عجاجي >> نافذة اغتراب » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> طريق الياسمين » الكاتب: عقيلة » آخر مشاركة: عقيلة >> همسة الصباح بعبير الياسمين » الكاتب: سالم » آخر مشاركة: سالم >>
+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: إيليا أبو ماضي

  1. #1

    افتراضي إيليا أبو ماضي

    سيرة ذاتية
    ولد الشاعر في لبنان عام 1891م، في قريبة المحيدثة، ورحل إلى مصر عام 1902 بهدف التجارة، ومنها إلى أمريكا عام 1911م، ويعتبر من اكبر شعراء المهجر حيث أظهر براعته في نظم الشعر منذ صغره..
    صدرت له العديد من الدواوين الشعرية منها الجداول والتي تميزت بها قصيدة الطلاسم الكبرى وديوان الخمائل الذي تميزت فيه القصيدة الأم "الحكاية الأزلية"، أسس الرابطة القلمية في الولايات المتحدة الأمريكية مع نخبة من شعراء المهجر أمثال جبران خليل جبران وميخائيل نعيمة.
    و فيما يلي مقاطع من قصيدته الشهيرة كن بلسما التي تعتبر دعوة مفتوحة للحب و العطاء و التسامح:

    كـن بـلـسماً إن صار دهرك أرقما
    وحـلاوة إن صـار غـيـرك عـلـقما
    إن الـحـيـاة حـبـتـك كـلَّ كـنـوزهـا
    لا تـبخلنَّ على الحياة ببعض ما ..
    أحـسـنْ وإن لـم تـجـزَ حـتى بالثنا
    أيَّ الجزاء الغيثُ يبغي إن همى ؟
    مَــنْ ذا يــكـافـئُ زهـرةً فـواحـةً ؟
    أو مـن يـثـيـبُ الـبـلـبل المترنما ؟
    عُـدَّ الـكـرامَ الـمـحـسـنـيـن وقِسهمُ
    بـهـمـا تـجـد هـذيـن مـنـهـم أكـرما
    يـاصـاحِ خُـذ عـلـم الـمـحبة عنهما
    إنـي وجـدتُ الـحـبَّ عـلـمـا قـيـمـا
    لـو لـم تَـفُـحْ هذي ، وهذا ما شدا
    عـاشـتْ مـذمـمـةً وعـاش مـذمـمـا
    فـاعـمـل لإسـعـاد الـسِّوى وهنائهم
    إن شـئـت تـسـعد في الحياة وتنعما
    أيـقـظ شـعـورك بـالـمـحبة إن غفا
    لـولا الـشعور الناس كانوا كالدمى



    [S]30[/S] [S]30[/S]

  2. #2
    Junior Member
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المشاركات
    5

    افتراضي إيليا والمهجر

    إن الحدث عن شعراء المهجر يطرب النفس ويهيج المشاعر ، ويذكرني بعالم الطهر والبراءة ، ونقاوة الروح و..............ولكن نحن نعلم أن شعراء المهجر من أمثال إليا وجبرا وميخائيل هدموا بعض القواعد في العربية كالنحو فما رأيك يا أختي الغالية [S]12[/S] همس الياسمين في هذا القول ؟؟

  3. #3

    افتراضي

    أهلا يا عاشقة الامل
    أولا أنا شاب و اسمي جورج كما هو واضح و همس الياسمين يا عزيزتي هي بمثابة رتبة في درب الياسمين....
    انا اخالفك االرأي لان من يتتبع قصائد شعراء المهجر يجد لغة عربية قوية جدا و خاصة عند إيليا أبو ماضي [S]12[/S]

  4. #4

    افتراضي

    (( ولكن نحن نعلم أن شعراء المهجر من أمثال إليا وجبرا وميخائيل هدموا بعض القواعد في العربية كالنحو فما رأيك ..))

    نحن العرب كثيراً ما ننشغل بالتهم ونسعى لترسيخها في أذهان الآخرين
    التهمة وسيلة إقصاء وحجب ولكن لو تعمقنا أكثر
    سنجد أنها وسيلة جذب ودعاية للمحجوب والمتهم..

    فشكراً لعاشقة الأمل ؛ لأني سأعود إلى شعر إيليا وجبرا ومخائيل
    فقد هجرتهم من فترة طويلة ..

    جورج أبو ميشال ،
    ستكون لي عودة مع شعر إيليا !!!




    ،،

  5. #5

    افتراضي

    رائع جداً اخي جورج..وقصيدة قمة في الجمال..

    واليك بعض مما قرأت عنه..

    آثاره:
    - ديوانه تذكار الماضي .
    - الجداول .
    - الخمائل .
    ويعتبر ايليا ابو ماضي اهم شعراء المهجر في امريكا الشمالية . ومن المميزات في اسلوبه الشعري هي وحدة الموضوع وشدة الارتباط بن اجزائها وعناصرها بالاضافة الى الفكرة الموحدة ، لذلك وضع عناوين لقصائده تناسب ما تناولته القصيدة

    كن جميلا ترى الوجود جميلا
    وهناك طائفة من اشعاره في اغراض مختلفة تبين منهجه الشعري ، ففي قصيدته «لست ادري‏» التي تتطرق الى التفكر في الحياة والتامل في الكون وفي الخير والشر ، نلاحظ ايليا ابو ماضي يقول في قصيدته المسماة ب (الطلاسم):
    جئت لا اعلم من
    اين ؟ ولكنني اتيت
    ولقد ابصرت قدا
    في طريقا فمشيت
    وسابقى سائرا ان
    شئت هذا ام ابيت
    كيف جئت كيف ابصرت طريقي
    لست ادري
    ××××
    اجديد ام قديم
    انا في هذا الوجود
    هل انا حر طليق
    ام اسير في القيود
    هل انا قائد نفسي
    في حياتي ام مقود
    اتمنى انني ادري ولكن
    لست ادري
    ××××
    وطريقي ما طريقي
    اطويل ام قصير
    وهل انا اصعد ام
    اهبط فيه ام اغور
    اانا السائر في الدرب
    ام الدرب يسير
    ام كلانا واقف والدرب يجري
    لست ادري

    وعلى هذا النحو ظل ابو ماضي حائرا قلقا لا يستطيع فهم الوجود ولا فهم الكون من حوله ، وله قصيدة بعنوان «كم تشتكي‏» حيث‏يقول:
    كم تشتكي وتقول انك معدم
    والارض ملكك والسماء والانجم
    ولك الحقول وزهرها واريحها
    ونسيمها والبلبل المترنم
    والماء حولك فضة رقراقة
    والشمس فوقك عسجد يتضرم
    انظر فما زالت تطل من الثرى
    صور تكاد لحسنها تتعلم
    عيون ماء دافقات في الثرى
    تشفي السقيم كانما هي زمزم

    ،،

    اخي جورج..سلمت يمناك لنقل الفائدة

    تحياتي..
    كنا نريد وطنا نموت من أجله، وصار لنا وطن نموت على يده”

  6. #6

    افتراضي

    هذه مقتطفات أرجو أنني وفقتُ في اختيارها :

    (1)
    قل للغنيِّ المستعز بمالــــــه
    مهلا لقد أسرفت في الخيلاءِ

    جبل الفقير أخوك من طين ومن
    ماء ، ومن طين جبلت وماءِ

    فمن القساوة أن تكون منعما
    ويكون رهن مصائب وبـــلاءِ

    وتظل ترفل بالحرير أمامــه
    في حين قد أمسى بغير كساءِ

    أتضن بالدينار في إسعافـــه
    وتجود بالآلاف في الفحشـاءِ

    انصر أخاك فإن فعلت كفيته
    ذل السؤال ومنة البخـــلاءِ

    إن كانت الفقراء لا تجزيكم
    فالله يجزيكم عن الفقــــراءِ


    (2)

    قد ترقَّى الخلق لكن لم تزل
    شرعة الغابة شرع الأقويـــــاءِ

    حرّم القتل ، ولكن عندهم
    أهون الأشياء قتل الضعفـــــاءِ

    لا تقل لي هكذا الله قضى
    أنت لا تعرف أسرار القضـــاءِ

    جاءني بالماء أروي ظمئي
    صاحب لي من صحابي الأوفياءِ

    ياصديقي جنب الماء فمي
    عطش الأرواح لا يُروى بـــماءِ


    (3)

    مادمت في الدنيا فلا تزهد بها
    فأخو الزهادة ميت لم يٌلحـــدِ

    لا تقنطن من النجاح لعثـــــرة
    ما لا يٌنالٌ اليوم يٌدركٌ في غــدِ

    كم آكلٍ ثمراً سقاه غيــــــــره
    دمه ، وكم من زارع لم يٌحصدِ

    لو كان يحصد زرعه كل امرئٍ
    لم تٌخلق الدنيا ولم تتجــــددِ

    بالذكر يحيا المرء بعد مماتـه
    فانهض إلى الذكر الجميل وخلّدِ

    فلئن وٌلِدت ومت غير مخلــّدٍ
    أثراً فأنت كأنما لم تولــــــدِ

    حتام في لا شيء يقتتل الورى
    إن الحِمام على الجميع بمرصدِ

    طاشت حلوم المالكين فذاهل
    لايستفيق ، وحائر لا يهتدي


    (4)

    عمرو ٌ صديق كان يحلف لي
    إن نحت ناح وإن شدوت شدا

    وإذا مشيت إلى المنون مشـى
    وإذا قعدت لحاجة قعـــــدا

    صدّقته ، فجعلته عضــدي
    وأقمت من نفسي له عضـدا

    لكنني لما مددت يـــــــدي
    وأدرت طرفي لم أجد أحدا !..



    (5)

    وتينة غضة الأفنان باسقـــــة
    قالت لأترابها والصيف يحتضرُ

    بئس القضاء الـــذي في الأرض أوجدني
    عندي الجمال وغيري عنده النظرُ

    لأحبسن على نفسي عوارفهـا
    فلا يبين لها في غيرها أثرُ

    كم ذا أكلف نفسي فوق طاقتها
    وليس لي بل لغيري الفيء والثمرُ

    لذي الجنا وذي الأظفار بي وطر
    وليس في العيش لي فيما أرى وطرُ

    إني مفصلة ظلي على جسدي
    فلا يكون به طول ولا قصرُ

    ولست مثمرة إلا على ثقــــة
    أن ليس يطرقني طير ولا بشرُ

    عاد الربيع إلى الدنيا بموكبه
    فازيّنت واكتست بالسندس الشجرُ

    وظلت التينة الحمقاء عارية
    كأنها وتد في الأرض أو حجرُ

    ولم يطق صاحب البستان رؤيتها
    فاجتثها ، فهوت في النار تستعرُ

    من ليس يسخو بما تسخو الحياة به
    فإنه أحمق بالحرص ينتحرُ



    ،،

  7. #7
    Junior Member
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المشاركات
    25

    افتراضي

    السلام عليكم ...
    اخي جورج مجهود تستحق عليه كل الشكر والثناء
    ايليا ابو ماضي شاعر وليس كأي شاعر ... فقط من فترة بسيطة قرأت له واعجبني كثيرا ... مارأيكم ان نجمع قصائده ؟
    لكم هذه بعنوان ( بماذا تفكرين ياسلمى )

    [السحــــــب تركض في الفضاء الرحب ركض الخائفين
    والشمــــــــــــــــــس تـــــــــــبـــــــدو خلفها صفراء عاصبة الجبين
    والبحـــــــــــــــــــــر ساجٍ صامـــــــــــــــــتٌ فيه خشوع الزاهدين
    لكنما عـــــــــيناك باهتتان في الأفـــــــــــــــــــــق البعـــــــــــــيد
    سلمى ...بماذا تفكرين؟
    سلمى ...بماذا تحلميـــــــن؟
    أرأيت أحلام الطفــــــــــــــــــــولة تختفي خلف التخوم؟
    أم أبصرتْ عيناك أشــــــــــــــــباح الكهولة في الغيوم؟
    أم خفتْ أن يأتي الدُّجى الجـــــــــــاني ولا تأتي النجوم؟
    أنا لا أرى ما تلمـــــــــحـــــــــــــــــــــين من المــشــــاهد إنما
    أظلالـــــها في ناظريك
    تنم ، ياســـلمى ، عليك
    إني أراك كســــــــــــــــــائحٍ في القفر ضل عن الطريق
    يرجو صديقاً في الفـــــــــــلاة ، وأين في القفر الصديق
    يهوى البروق وضــــــــوءها ، ويـــــــــــــخاف تخدعهُ البروق
    بــــلْ أنت أعظم حـــــــــــــــــيرة من فــــــارسٍ تحت القتام
    لا يستطيع الانتــــصار
    ولا يطيق الانــــــكسار
    هــــــذي الهواجـــــــس لم تكن مرســــــــومة في مقلتيك
    فلقـــــد رأيـــتـــك في الضــــحى ورأيته في وجـــــنتيك
    لكن وجــــــدتُك في المساء وضـــــعت رأسك في يديك
    وجـــــــلست في عــــــينيك ألغازٌ ، وفي النفــس اكتئاب
    مــــثل اكتئاب العاشقين
    ســلمى ...بماذا تفكرين
    بالأرض كيف هـــــــوت عروش النور عن هضباتها؟
    أم بالمـــــــــروج الخُضرِ ســــــاد الصمت في جنباتها؟
    أم بالعــــــصـــــافــــــــــــير التي تعـــــدو إلى وكناتها؟
    أم بالمـــــــسا؟ إن المســــــــــــــا يخفي المدائن كالقرى
    والكوخ كالقصر المكينْ
    والشـوكُ مــــــــــــــــــــــثلُ الياسمين
    لا فــــــــرق عــــــــــند الليل بين النهــــــــــر والمستنقع
    يخفي ابتسامات الطـــــــــــــــروب كأدمع المـــــــتوجعِ
    إن الجـــــــــمالَ يغـــــــيبُ مـــــــــــــــــثل القبح تحت البرقعِ
    لكن لماذا تجــــــــــــزعـــــــــــــــين على النهار وللدجى
    أحـــــــــــلامه ورغائبه
    وســـــــماؤُهُ وكواكبهْ؟
    إن كان قد ســــــــــــــــــتر البلاد سهـــــولها ووعورها
    لم يسلـــــــــــــب الزهر الأريج ولا المياه خـــــــريرها
    كلا ، ولا منعَ النســــــــــــــــــــائم في الفضاءِ مسيرُهَا
    ما زال في الــــوَرَقِ الحفــــيفُ وفي الصَّبَا أنفــــــاسُها
    والعــــــــندليب صداحُه
    لا ظفـــــــــــرُهُ وجناحهُ
    فاصغي إلى صـــــــــوت الجداول جارياتٍ في السفوح
    واســــــتنشـــــــــقي الأزهار في الجنات مادامت تفوح
    وتمتعي بالشــــــــــــــهـــــب في الأفلاك مادامتْ تلوح
    من قــــــبل أن يأتي زمان كالضـــــــــــــباب أو الدخان
    لا تبصرين به الغــدير
    ولا يلـــــــذُّ لك الخريرْ
    مـــات النهار ابن الصباح فلا تقـــــــــــــــولي كيف مات
    إن التــــــــــــــــأمل في الحــــــــــياة يزيد إيمـــــــــــــان الفتاة
    فدعي الكآبة والأسى واســـــــــــــــــترجعي مرح الفتاةْ
    قد كان وجهك في الضحى مثل الضحى متهـــــــــــــللاً
    فيه البشـــــاشة والبهاءْ
    ليكن كــذلك في المساءْ

    ايليا أبي ماضي
    --------
    سلااااااام
    حنين

  8. #8

    افتراضي

    آه يا حنين
    اعدت الى قلبي الحنين لان قصيدة سلمى لها ذكرى خاصة جدا في قلبي
    شكرا لك [S]12[/S]

  9. #9
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Feb 2004
    المشاركات
    507

    افتراضي أشكرك أخي أبو جريج

    على سيرة هذا الشاعر الرائع

    وعلى هذه الكلمات الرقيقة

    والله يعطيك العافية

    أبو النور
    [S]30[/S] [S]28[/S] [S]30[/S]

  10. #10
    Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    المشاركات
    85

    افتراضي

    اْ بو جر يج


    مرة ثانية اْمر بجوارك

    اْم بجوارك ثانية امر [S]9[/S] فما راْيك ؟

    ابتعرف الاْن بيضت الوجه مثل ما يقال با للغة الحلبية شو جاب لجاب

    تكرم علينا بالمزيد من هذه الاشياء ابو جريج الله يكرمك

    والاخت روعة اْ يضا دعمتك بالاضافة الى كل من الاْخ الجذر المتعب والاْ خت حنين


    جورج اْ شكرك من اْ عماقي واْ شكر كل من الاْ ختين روعة وحنين

    والاْخ الجذر المتعب والاْ خ ابو النور [S]12[/S] مع اْ طيب التحيات

    اْبو الصوف

+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك