المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البؤس شق طريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــقه في مهجتي !!



سليمان
07-16-2003, 05:27 PM
الصمت عن نار الهوى أضناني

والبوح عن أصدائه أشجاني

البؤس شق طريقه في مهجتي

وغدت تخيّمُ فوقه أحزاني

كيف صدي عن سنا روحي هَنا ؟!

في هجرها نار تذيب كياني ..

تحيل دمي جمراً وحرائقا تشعلُ أطرافي

أم كيف أنسى من يجول بخاطري ؟!

أفقا كحلم طيفها أغراني

من جرحها نزفُ أليمُ من دمي

ومن غفا في صدرها أحزاني

سالت بودياني قرائحها سنا

وعلى ضفافها أزهرت أغصاني

تتلمس الخفق أصابع حسرتي

أنا لم أذق منها سوى حرماني

ماذا أقول ، فلا أجيد سوى البكاء ؟!

يصوغه نزف من خفقاني

ماذا ، ودمعي خلفه وقف الأسى ؟!

يروي حكاية لوعة افتقادي ..

هي بين ساعديه تنتشي ..

وأنا استنزف وعـدها سراباً

أه !! عظامي ما عادت تحمل عظامي !!

madamdalal
07-16-2003, 06:13 PM
((
ماذا ، ودمعي خلفه وقف الأسى ؟!

يروي حكاية لوعة افتقادي ..

هي بين ساعديه تنتشي ..

وأنا استنزف وعـدها سراباً

أه !! عظامي ما عادت تحمل عظامي))



..........................
كلمات عاشق لقمر , نوره يضيء , لغيره


بصدق كلماتك ليست كاالكلمات


طبيب وشاعر في الهوى 1



إحترامي لكل ما تكتب أستاذ سليمان

سليمان
07-16-2003, 06:23 PM
أختـي الفاضلــة ..

واهمــة ..

كل الشكر الوافي لكلماتك الصادقــة ..

وحسك الادبي الراقي ..

يحفظك الله ، ويرحم الله ، والديك .



تلك عنودي .....

تيار أشجاني، وأحلامي ..

وراء الأفق أسكنته..

هناك مصوناً.. معلقاً.. سراً..

لا يتجاوز ذاتك، وذاتي !!

ومنه سأوقد استنزافي ..

ما دام وهج خفقكِ هادراً .. عاصفاً ..

فلست خائفاً من الآتـي ..

أنت ذاتي ، وفردوسي الباقي ..

يكفيني أنك ملهمتي ..

حـدّي أراك .. أراكِ بالنقابِ ..

كي تخففي لوعت اشتياقي ..

كل ثانية أسافر بين بطينك واذنينك ..

وإلى مدائنك دون سفر ..

دون ميعاد ..

لأخبرك أني دائما آتـي ..

أخاف عليك ودوما تعويذتي من أجلك ترعاك ..

أغار عليك ودوما أسترك من العين بمفرداتي ..

كفاني وربي كفاني

أني تذوقت معنى العطاء ..

معنى تدفق لطفك الحاني ..

منحتني ثقة أشعرتني بأني ..

كل يوم ارتشفت معك فنجان الصباح ..

وقبيل النوم الحفك بولهي ..

بخوفي ..

بوقوفي ..

حتى تفيقي وأقول :

مجنون فيك ينتظر

رمشت من عينك ..

أو ابتسامة من فاكِ ..

سليمان
07-17-2003, 08:43 AM
مساء الخير ..

أختي الفاضلــة ..

شهرزاد ..

دوما كلماتك صادقــة ..

أنا مسرورا بمرورك ، ونثرك أريج الحرف هنـا ..



أبحرت سفينة شوقي من جفاكِ

فما أعاقها عباب الموج ؟!

ولا ملّت الذات انتظار غيابك ؟!

مرت بي دقائق في عمري أعوام ..

احسبيها …

كم حضارة عايشت ؟!

كم امرأة بعدك عرفت ، وهجرت ؟!

كم زهرة انحنيت لها ..

أفتش عنك … فما يأست ..

كم فراشة حلّقتُ لها ؟!

وتفحصت جناحيها … فما ضجرت ..

كم طفلة أوقفتها ؟!

وسألت أين عنودي ؟! فما صدقتها

وفللت شعرها وبأصابعي نقّبت ..

تعبتُ يا عنودي ، وخفقي أضناه المسير ،

وخطايا تاهت في الطريق ..

عـودي حتى لو في الحلم ..

فحنايايا ملأتها مما تحبين ... :

زهور ، وعطور ، وأصابع شوكولاتا ..

وكل أنواع عطور " شنل " ، وعقدين ،

وشالٍ من أهداب عيني نسجت ..

شهرزاد
07-17-2003, 07:32 PM
لن أقول أخي سليمان رائع وما إليه

بل سأقول لك أيها البخيل ..
لمذا ؟


لديك هذ الكلام العذب والسحر الحلال وتخفيه عن أسرة الدرب

أجد مفرداتك هذه المرة تعبر عن حالي تماما وكأني أقول معك
فاسمح لي أردد على سينفونية القلب هذه العبارات



////



البؤس شق طريقه في مهجتي

وغدت تخيّمُ فوقه أحزاني

كيف صدي عن سنا روحي هَنا ؟!

في هجرها نار تذيب كياني
//// 32

سالم
07-22-2003, 05:55 PM
اشتقنا أحزانك وآهاتك أيها العازف ألحانك في سماء العشق

اشتقنا جنونك أيها المغرد في درب الياسمين


سلامة .. الحب والأحزان والعشق والعشاق 12

الصنوبري
10-01-2009, 01:05 AM
من بحر الحزن
ومن شواطئه المليئة بالعذاب
من روح الحرمان
لاحبة وجودهم سواء والغياب

ودام حرفك الجميل اخي