المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زهرة الفردوس



عقيلة
06-14-2009, 03:05 AM
بحثت بين أسطري عن كل حرف شارد في دفتري
عن الحروف التائهة…تلك التي توقفت عن سيرها
نفخت من روحي بها … حتى التي قد جنحت أعدتها لأنهري
****
قلت استحمي في دمي … واغتسلي ثم احرمي … وكبري بين خلايا جسدي وهللي فوق ربوع الكمد … طوفي على قلبي سبعا … قبلي…
واسعي كما شاء الهوى وقصري … صلي على الأوردة الظمأى بهذا المشعر…
ولا تهابي في الطريق الحسده … ولا الطغاة المردة…
لمي جمارا من دمي متقدة … ثم اقذفيها نحوهم …
كبيرهم … صغيرهم… أوسطهم …تلك الشياطين دمى مجردة…
ويحسبون كل صيحة عليهم … هيا اصرخي في وجههم … وصيريهم خشبا مسندة …
إن حاولوا منعك من دخوله … فبسملي إنا جعلنا فاقرأي ورتلي…
لأن قلبي حرم تحط في ساحته الملائكة
لأن قلبي مشعر منذ الأزل … أنا ولدت هكذا ولم أزل

****
نبضته فواحة بعطرها الندي … تجذر العشق به…وسار في أرجائه دون كلل…
رائحة الفردوس فيه دائمة … فيه الصلاة قائمة… فيه تراتيل دعاء حالمة…
ولست ممسوسا أنا يا أحرفي … ففتشي
ترين محرابا به … ومسجدا … ترين فيه مسكنا لفاطمة…
****
سيدتي عذرا أيا أم الحسن …فوق قصيدي جاثم عجز الزمن
أزحزح الأبيات عن سباتها… أدغدغ الصدر فيغفو عجزها
تقول لي كفا.. كفا. …أنت الذي طلقتني …أما كفرت بالهوى
قلت :بلى…بلى …بلى أنا كفرت بالهوى... إلا هوى لفاطمة
****
زهراء يا نور الأزل…من جنة الفردوس للأرض نزل
جئت وما في جعبتي غير الخجل…فلتشهدي يا عالمة …
أن السنين الظالمة…ما اخترقت حصن الهوى في أضلعي…
رغم النوى والبعد هاأنت معي…
ففي دعائي فاطمة.. وفي ركوعي فاطمة …وفي سجودي فاطمة…
أنشودة فوق شفاهي حالمة .
عنوانها مطلعها ختامها …أنا أحب فاطمة …
****
أنت يا سر وجودي ووجود الكائنات…
علميني يوم ميلادك ما معنى الحياة...
علميني فلقد ضيعت كل الكلمات …
****
أيها السر الذي ما زال حتى اليوم سرا…
أنت يا ليلة قدر زادك الرحمن قدرا…
كلما اسطيع قولا…(أو ما أدراك ما ليلة قدر)
ما عسى إن قيل عنها …ألف شهر.
فبها تنزل روح…وبها الأملاك تترى..
فاطم أزكى وأنمى..فاطم في قدسها أبها وأسمى..

أنا لا أكتب كالتاريخ زيفا …أنا لا أنطق كفرا…
ملأ الأسفار أوهام حكايات…وما أفرد للزهراء سطرا
****
تتلاشى أبحر الشعر إذا ما قلت زهراء
لا أرى في الشعر شعرا …لا أرى في البحر بحرا…
لي عذر إن قبلتم من فم القاصر عذرا . .
فاطم سر وهل للشعر أن يكشف سرا ؟؟؟؟!!!!!





الشاعر : سعيد الشبيب .. من ديوان زهرة الفردوس

منى عجاجي
06-14-2009, 01:20 PM
:spacer20:




ارى على بوابة السماءْ
ملائكاً تهبط للأرض على حياءْ
تلامس التراب في حفيفها وتفرش الضياء
أسمع في موكبها همهمة الوحي وصوتاً يشبه البكاءْ
فتعتريني رعشة الخشوعْ
ويخفق القلب فما تكاد أن تمسكه الضلوعْ
أغرق في دوامة الدموعْ


***http://www.rafed.net/books/shear/zahraa/blank.gif
وأقرأ الأشياءْ
أقرؤها بلا حروف أو نقاط تكشف الأسماءْ
أقرأ في القلب وفي العيون في ارتعاشة الدماءْ
نوراً به تحتفل الأرض ، فتنجابُ له السماءْ
أقرؤها فاطمة الزهراءْ ، فاطمة الزهراءْ
أطهرُ مَن يمشي على الأرض ، ومَن يمرُّ في الأجيالْ
أكرمُ مَن تحمد في خصالها الخصالْ
أعظم مَن يعظمُ في تعظيمه الكمالْ
أفضل مَن تحمل في ظهورها الرجالْ
سيدة النساءْ
بوابة الجنة يوم يوضع الميزان للجزاءْ
ربيبةُ العصمة والجمالْ
حليلة الإمامْ
شريكة الهمّ الذي ناءت به الجبالْ
كريمة الكرامْ
فلتفخر النساءْ.. بأن فيها أصبحت فاطمة الزهراءْ
ولتفخر الرسلْ.. والبيت والدعاءْ
لمّا تطوف حوله فاطمة الزهراءْ
وليفخر المقدسُ والإسراء.. لما ترى أنواره فاطمة الزهراءْ
وليفخر الكون الذي يضاءْ.. بطلعة الزهراء ،
فإن فيها رحمة السماءْ
تاب بها آدمُ من عصيانه
وكفّرت سوأتها حواءْ




السيد مدين الموسوي

رامي مبين
06-14-2009, 06:53 PM
في حبِ فاطمةِ الزهراء هنا تكتب حروف النقاء ..
سلامٌ على آل محمد نورٌ وضاء ...
ما أجمل الشعر حين يكتبُ في بيتِ الرسول و آله الأتقياء...
رباه اجمعنا بهم في دار البقاء ...
نشهدك إلاهي و مولاي خالقي و مبتغاي في حبهم آل بيتِ محمدٍ أرواحنا فداء...

عقيلة شكراً على تعريفنا بهذا الشاعر الرائع الذي كتب شعره في أطهر النساء...

منى عجاجي
06-15-2009, 01:18 PM
بنت الخلود


شعَّت فـلا الشمـس تحكيها ولا القمرُ
زهـراءُ من نورها الأكوانُ تزدهـرُ
بنـتُ الخلـود لها الأجيـال خاشعـةٌ
اُمّ الزمـان إليهـا تنتـمي العُصُـرُ
روحُ الحيـاة ، فلو لا لطفُ عنصرها
لم تأتلف بينـنا الأرواحُ والصــورُ
سمت عـن الاُفق ، لا روح ولا ملَكٌ
وفاقت الأرض ، لا جـنٌّ ولا بشـرُ
مجبـولـةٌ مـن جـلال الله طيـنتُها
يرفُّ لُطفاً عليهـا الصـونُ والخَفـرُ
ما عابَ مفخَـرها التأنـيث أنَّ بهـا
على الرجال نسـاءُ الأرض تفتـخرُ
خِصالها الغـرُّ جلّت ان تلـوكَ بهـا
منّا المقـاولُ أو تدنـو لهـا الفكـرُ
معنى النبـوة ، سرُّ الوحي ، قد نزلتْ
في بيـتِ عصمتها الآيـاتُ والسورُ
حـوت خِلال رسـول الله أجمــعَها
لولا الرسالـةُ ساوى أصلـه الثمرُ
تدرّجت في مراقـي الحـقَّ عارجـةً
لمشرق النـور حيث السـرُّ مستـترُ



السيد محمّد جمال الهاشمي

سالم
06-16-2009, 03:14 PM
رضي الله عنها سيدة نساء العالمين

مهما يقال فيها لا يرقى لمكانتها ومقامها العالي

نسأل الله أن يرزقنا محبتها ومحبة أبيها وآل بيتها الكرام
وأن يجعل هذا الحب سبيلنا لدخول الجنة