المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دم



شريف الدمناوى
07-25-2008, 06:41 PM
دم



لمساتُك مثل السحر

فلماذا اجتزت الشارع َ

مختفيا ً فى ظل براحك

تخفى تحت عباءتك الهشةْ

أوجاعك

والدمُ النازفُ يفضحكَ

وينزُ الدمْ

لكنك لاتهتمْ

من منا اليومْ

يستيقظ كل صباحْ

يحصى كل ندوبِ الوجه

كم جرحٍ فى أحشائك, كم؟!

لكنك لا تهتمْ

من منا اليومْ

يستلقى تحت سماء منبسطةْ

يتدلى من شجرة

من منا اليوم

يشتم عبير الخير

وينز الدم

لكنك لا تهتم

بملء الفم.

شعر/شريف الدمناوى

سالم
07-27-2008, 09:15 AM
اخي شريف
من منا اليوم يهتم
سواء بالروح أم بالدم
فقط المهم أن ننجو من الهم
وأن نجد لقمة العيش ... مغموسة بالدم

--

لكن كأني قرأت لك هذا النص من قبل

تحياتي 1

منى عجاجي
07-27-2008, 11:21 AM
أخي الفاضل / شريف الدمناوي

حقاً من يهتم بالدم الذي ينز
بالوجع والحزن والقهر
ومن يفزع لصرخات الإنسانية
لصوت وآنين الاطفال
اليتيم المحتاج الجائع المريض
من يدري كيف تهدر دماءهم ومن يهتم !
ويكترث قبل أن يتعفن الجرح !

من يدري ربما هناك دائما من يهتم !

.,’.~

دم ..
لغة مكثفة بالمعنى الشاسع
لانها قادرة أن تتجاوز خصوية الألم
لتجعلنا نحس بألام الآخرين بشكل أعمق أعمق

دام حرفك

:
:

أطيب التحايا

عقيلة
07-27-2008, 01:34 PM
أخي الكريم / شريف الدمناوي

تلك حقيقةٌ إنسانية موجعة
اختصرتها قصيدتك بجدارة ..

لنصك الشعري موسيقى مميزة ..
كما المعنى الراقي يجود في أعطافها ..



دام لك هذا اليراع




أرق التحايا

شريف الدمناوى
08-05-2008, 07:34 PM
أخي الفاضل / شريف الدمناوي

حقاً من يهتم بالدم الذي ينز
بالوجع والحزن والقهر
ومن يفزع لصرخات الإنسانية
لصوت وآنين الاطفال
اليتيم المحتاج الجائع المريض
من يدري كيف تهدر دماءهم ومن يهتم !
ويكترث قبل أن يتعفن الجرح !

من يدري ربما هناك دائما من يهتم !

.,’.~

دم ..
لغة مكثفة بالمعنى الشاسع
لانها قادرة أن تتجاوز خصوية الألم
لتجعلنا نحس بألام الآخرين بشكل أعمق أعمق

دام حرفك

:
:

أطيب التحايا






شكرا الاديبةالعزيزة منى العلى
كلماتك ارقت في مشاعر اخرى
واضفت على القصيدة رونقا
شريف الدمناوى

شريف الدمناوى
08-05-2008, 07:38 PM
أخي الكريم / شريف الدمناوي

تلك حقيقةٌ إنسانية موجعة
اختصرتها قصيدتك بجدارة ..

لنصك الشعري موسيقى مميزة ..
كما المعنى الراقي يجود في أعطافها ..



دام لك هذا اليراع




أرق التحايا

شكرا عقيلة
لك منى كل الود والتحية
شريف الدمناوى