المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تربية الأبناء ومسؤولية الوالدين



الزاهي
07-09-2008, 08:32 AM
أخي سالم أجزت وأفدت، فلا عطر بعد عروس
تحياتي إليك


[/font][/size][/color]

منى عجاجي
07-09-2008, 11:23 AM
أخي الفاضل / سالم

وقفة تربوية هادفة تدعوا للحكمة والحرص
على نشأة الأبناء تنشئة سليمة تدفعهم الى سبل الخير والصلاح
وهذا أن دل على شيء
فإنما يدل على رقيك وفكرك السامي.
نسأل المولى أن يجعلنا من اصحاب الاسوة الحسنة والتوجيه السديد

وشكراً جزيلاً هذا الموضوع القيم

:
:

أطيب التحايا

سالم
07-09-2008, 05:48 PM
التربية ومسؤولية الوالدين

أولاً: مسؤولية الأبوين في التربية :
قال تعالى: {قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا}(سورة التحريم، آية 6)
فالأم والأب والمجتمع مسؤولون أمام الله عن تربية الطفل فإن أحسنوا تربيته سعد وسعدوا في الدنيا والآخرة, وإن أهملوا تربيته شقيَ, وكان الوزر في عنقهم, ولهذا جاء في الحديث: "كلكم راع, وكلكم مسؤول عن رعيته" "متفق عليه".

ثانياً: الأساليب التربوية المطلوبة في المربي:
1- القدوة الحسنة: لأن القدوة الحسنة تعتبر من أهم الأساليب التربوية في تربية الأبناء وتوجيههم، وإعدادهم الإعداد الكامل في جميع مراحل حياتهم. لأن الفرد يتأثر بمن يراه قدوة ونموذجاً للكمال، ولا يجد الطفل أمامه في مراحل حياته الأولى سوى والديه ليكونا قدوة حسنة له. قال تعالى: " لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجوا الله واليوم الآخر وذكر الله كثيراً"(الأحزاب، آية 21)

2- اختيار الوقت المناسب للتوجيه: لأن التوجيه والإرشاد في الوقت المناسب له أثر إيجابي للقبول والإيجاب، مثل وقت النزهة والطريق والمركب، أو وقت الطعام، أو في أوقات المرض، وهي أوقات كان النبي  ينصح فيها ويوجه أصحابه الكرام. فعن عبد الله بن جعفر ري الله عنهما قال: (أردفني رسول الله  ذات يوم خلفه ، فأسرَّ إليّ حديثاً لا أحدث به أحداً من الناس)


3- العدل والمساواة بين الأبناء: والعدل يكون في العطايا والهبة، وفي المعاملة والحقوق، وأن لا يظهر المحبة الزائدة لأحد الأبناء على حساب الأبناء الآخرين، لأن التمييز بين الأبناء حرام بكافة أنواعه وصوره، وله آثار سلبية عليهم وعلى الأسرة بشكل عام.

4- الاستجابة لحقوق الأبناء: لأن الاستجابة لحقوقهم يساعد في بناء الشخصية ويمنحهم الثقة بأنفسهم، ويندرج تحت هذا البند سماع رأيهم دون خوف أو خجل، ودون سخرية من مطالبهم.


5- الدعاء للأبناء بالخير والصلاح: فالدعاء مخ العبادة، والدعاء مستجاب ما لم يكن فيه إثم أو قطيعة رحم، وكان من سنة الصالحين الدعاء لأبنائهم بالخير والصلاح والهداية.

سالم
07-10-2008, 09:19 AM
أخي الزاهي شكرا مرورك


--
سيدة الدرب الأخت منى العلي
شكرا تعليقك
وكما تفضلت نحتاج في هذه الايام أن نعلم ونتعلم ونمارس دورنا التربوي بجدارة وإتقان
كل الشكر