المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من القائل



الزهراء
02-25-2008, 11:07 AM
[CENTER]الأبيات للشاعرة الكبيرة نازك الملائكة..!

وبيتي من أجمل الأبيات وهو :
تخيلت حتى جعلت العطور ترى= ويشمُّ اهتزاز الصدى

منى عجاجي
02-25-2008, 06:40 PM
البيت الذي وضعته غاليتنا زهراء
هو للشاعر الكبير نزار قباني..

:

وابياتي هي :

لا يمنعنَّك خفضُ المعيش في دَعَة 000 نزوعُ نفس إلى أهل وأوطان
تلقى بُكلِّ بلاد إن حللتَ بها 000أهلاً بأهل وأوطاناً بأوطان

:

أطيب التحايا

عقيلة
02-25-2008, 08:00 PM
[align=center]
من القائل ..
لبيت شعر نضعه ..

الهدف منه تنشيط الذاكرة الشعرية .. والتعرف أكثر على أبيات شعرية ..

سأبدأ بوضع بيت شعري .. وعلى من يجيب عن قائل البيت أن يضع كذلك
بيت شعر ..


البيت هو :

خفف الوطء فما هذه الأرض..... إلا من أديم هذه الأجساد

هي لشاعر عباسي فمن هو ؟


أرق التحايا

ابتسامة جرح
02-25-2008, 08:52 PM
فكرة أكثر من رائعة
هي للشاعر رهين المحبسين
أبي العلاء المعري

وبيتي هو:
أحرام على بلابله الدوح حلالُُ ُ للطير من كل جنسِ ..؟

منى عجاجي
02-25-2008, 08:59 PM
[align=center]
توأم الروح ..
لله درك ايتها الرائعة ..فكرة أكثر من جميلة
سلمت لنا افكارك يا غالية ..

:


وبيتي هو:
أحرام على بلابله الدوح حلالُُ ُ للطير من كل جنسِ ..؟


هو لـ أمير الشعراء أحمد شوقي

:

وبدوري سأضع ابيات لشاعرة عراقية..

مَاذَا وَرَاءَ الحياةِ ؟ مَـاذَا ؟000أَيُّ غُمـُوضٍ ؟ وَأَيُّ سِـرِّ

وَفِيمَ جِئْنَا ؟ وَكَيْفَ نَمْضِي؟000يـا زورقي ، بَلْ لأَيِّ بَحْـرِ

:

أطيب التحايا

sarmad1960
02-26-2008, 12:50 PM
الشاعر الشنفري:


وفي الأرض منأىً للكريم عن الأذى

وفيها لمن خاف القلى مُنَعزَّلُ

لعمرُكَ ما في الأرض ضيقٌ على امرئ

سرى راغباً أو راهباً وهو يعقلُ

ويقدم لنا أبو تمام ذلك المعنى بأسلوب السهل الممتنع:


لا يمنعنَّك خفضُ المعيش في دَعَة

نزوعُ نفس إلى أهل وأوطان

تلقى بُكلِّ بلاد إن حللتَ بها

أهلاً بأهل وأوطاناً بأوطان


ونرى (وَهَجَ) هذا في شعر بديوي الوقداني:


لا خيرَ في ديرة يشقى العزيز بها

يمشي مع الناس في همّ وإذلال

عزّ الفتى رأس ماله من مكاسبها

يا مرتضي الدون لا عزّ ولا مال

لا تَعْمُر الدار والقالات تْخرْبها

بيع الرّدي بالخساره واشتر الغالي

ما ضاقت الأرض وانسدتْ مذاهبها

عن كل حرّ شَهَرْ في رأس ما طال

دار بدار وجيران نقاربها

وأرض بأرض وأطلال بأطلال

إنّ المنيّة إذا مَدَّت مخالبها

تدركك لو كنت في جو السما العالي












الاخت العزيزة عقيلة


كل الود والاحترام لطرحك مثل هذا الموضوع القيم







صقري الجميل

sarmad1960
02-26-2008, 01:07 PM
نسيت ان اقول



لمن هذه الابيات

قوامك فتــان وطرفك أحــور


ووجهك من ماء الملاحة يقطر


تصورت في عيني أجل تصـور


فنصفك يــاقوت وثلثك جوهر


وخمسك من مسك وسدسك عنبـر


وأنت شبيـه الدر بل أنت أزهر


وما ولدت حواء مثلك واحـــدا


ولا في جنـان الخلــد مثلك آخر

فإن شئت تعذيبي فمن سنن الهوى


وإن شئت أن تعفي فأنت مخيــر


فيا زينة الدنيا ويـــا غاية المنى


فمن ذا الذي عن حسن وجهك يصبر
__________________




صقري الجميل

عقيلة
02-27-2008, 11:21 AM
هل هي للمرحوم نزار قباني ؟

sarmad1960
02-27-2008, 01:29 PM
هل هي للمرحوم نزار قباني ؟






لا ياسيدتي الفاضلة
هذه القصيدة موجودى في كتاب الف ليلة وليلة وكاتبها احد شعراء الجاهلية وله احدى المعلقات




صقري الجميل

الزهراء
02-29-2008, 08:39 PM
[CENTER]
من هو هذا الشّاعر...؟! فبكلِ
صراحة هذه الأبيات أقرؤها للمرّة الأولى, ولعلّ ثقافتي
الضّحلة لم تتعرف بعد عليه..! لذا نرجو منكَ التعريف بالشاعر
وقد مضى على السؤال أكثر من يوم ضماناً لبقاء المسابقة..!
على فكرة بعض الأبيات جاءت مختلفة القافية وبعضها موحّدة..!
هل كان على العصر الجاهلي هذا الفن الذي وُجِدَ فيما بعد..!
وهل القصيدة متوحّدة كلها..؟!
1
نرجو منك أن تزودنا بالخبر اليقين, فقد قيل أنه عند جُهينة وأنت..!
1


زهراء

sarmad1960
03-01-2008, 04:51 PM
عنترة بن عمرو بن شداد بن معاوية بن قراد العبسي (؟-22 ق.هـ/؟-601 م) هو أحد أشهر شعراء العرب في فترة ما قبل الإسلام، اشتهر بشعر الفروسية، وله معلقة مشهورة.

عنتر بن شداد العبسي أشهر فرسان العرب واشعرهم وشاعر المعلقات والمعروف بشعره الجميل وغزله العفيف بعبله.

هو عنترة بن شداد العبسي من قيس عيلان من مضر و قيل : شداد جده غلب على اسم أبيه ، و إنما هو عنترة بن عمرو بن شداد ،
اشتقاق اسم عنترة من ضرب من الذباب يقال له العنتر و إن كانت النون فيه زائدة فهو من العَتْرِ و العَتْرُ الذبح و العنترة أيضاً هو السلوك في الشدائد و الشجاعة في الحرب . و إن كان الأقدمون بأيهما كان يدعى : بعنتر أم بعنترة فقد اختلفوا أيضاً في كونه اسماً له أو لقباً



كان عنترة يلقب بالفلحاء ـ لفلح ـ أي شق في شفته السفلى و كان يكنى بأبي المعايش و أبي أوفى و أبي المغلس لجرأته في الغلس أو لسواده الذي هو كالغلس ، و قد ورث ذاك السواد من أمه زبيبة ، إذ كانت أمه حبشية و بسبب هذا السواد عدة القدماء من أغربة العرب .

و شاءت الفروسية و الشعر والخلق السمح أن تجتمع في عنترة ، فإذا بالهجين ماجد كريم ، و إذا بالعبد سيد حر . و مما يروى أن بعض أحياء العرب أغاروا على قوم من بني عبس فأصابوا منهم ، فتبعهم العبسيون فلحقوهم فقاتلوهم عما معهم و عنترة فيهم فقال له أبوه : كر يا عنترة ، فقال عنترة : العبد لا يحسن الكر إنما يحسن الحلاب و الصر ، فقال كر و أنت حر ، فكر و أبلى بلاء حسناً يومئذ فادعاه أبوه بعد ذلك و ألحق به نسبه ، و قد بلغ الأمر بهذا الفارس الذي نال حريته بشجاعته أنه دوخ أعداء عبس في حرب داحس و الغبراء الأمر الذي دعا الأصمعي إلى القول بأن عنترة قد أخذ الحرب كلها في شعره و بأنه من أشعر الفرسان .

أما النهاية التي لقيها الشاعر فالقول فيها مختلف فئة تقول بأن عنترة مات بسهم مسموم من رجل اعما اسمه اللث الرهيص وهذا الرجل النتقم من عنترة بسبب العما الذي سببه له عنترة في أحد الحروب ويقال ان اللث الرهيص كان أحد الفرسان الاقوياء بذالك العصر.

بدأ عنترة حياته الأدبية شاعراً مقلاً حتى سابه رجل من بني عبس فذكر سواده و سواد أمه و أخوته و عيره بذلك و بأنه لا يقول الشعر ، فرد عنترة المذمة عن نفسه و ابتدر ينشر المعلقة ثم صار بعدها من الشعراء و مما لا شك فيه أن حبه لعبلة قد أذكى شاعريته فصار من الفرسان الشعراء

وهذا جزء من المعلقة

هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ منْ مُتَـرَدَّمِ

أم هَلْ عَرَفْتَ الدَّارَ بعدَ تَوَهُّـمِ

يَا دَارَ عَبْلـةَ بِالجَواءِ تَكَلَّمِـي

وَعِمِّي صَبَاحاً دَارَ عبْلةَ واسلَمِي

فَوَقَّفْـتُ فيها نَاقَتي وكَأنَّهَـا

فَـدَنٌ لأَقْضي حَاجَةَ المُتَلَـوِّمِ

وتَحُـلُّ عَبلَةُ بِالجَوَاءِ وأَهْلُنَـا

بالحَـزنِ فَالصَّمَـانِ فَالمُتَثَلَّـمِ

حُيِّيْتَ مِنْ طَلَلٍ تَقادَمَ عَهْـدُهُ

أَقْـوى وأَقْفَـرَ بَعدَ أُمِّ الهَيْثَـمِ

حَلَّتْ بِأَرض الزَّائِرينَ فَأَصْبَحَتْ

عسِراً عليَّ طِلاَبُكِ ابنَةَ مَخْـرَمِ

عُلِّقْتُهَـا عَرْضاً وأقْتلُ قَوْمَهَـا

زعماً لعَمرُ أبيكَ لَيسَ بِمَزْعَـمِ

ولقـد نَزَلْتِ فَلا تَظُنِّي غَيْـرهُ

مِنّـي بِمَنْـزِلَةِ المُحِبِّ المُكْـرَمِ

كَـيفَ المَزارُ وقد تَربَّع أَهْلُهَـا

بِعُنَيْـزَتَيْـنِ وأَهْلُنَـا بِالغَيْلَـمِ

إنْ كُنْتِ أزْمَعْتِ الفِراقَ فَإِنَّمَـا

زَمَّـت رِكَائِبُكُمْ بِلَيْلٍ مُظْلِـمِ

مَـا رَاعَنـي إلاَّ حَمولةُ أَهْلِهَـا

وسْطَ الدِّيَارِ تَسُفُّ حَبَّ الخِمْخِمِ

فِيهَـا اثْنَتانِ وأَرْبعونَ حَلُوبَـةً

سُوداً كَخافيةِ الغُرَابِ الأَسْحَـمِ

إذْ تَسْتَبِيْكَ بِذِي غُروبٍ وَاضِحٍ

عَـذْبٍ مُقَبَّلُـهُ لَذيذُ المَطْعَـمِ

وكَـأَنَّ فَارَةَ تَاجِرٍ بِقَسِيْمَـةٍ

سَبَقَتْ عوَارِضَها إليكَ مِن الفَمِ

أوْ روْضـةً أُنُفاً تَضَمَّنَ نَبْتَهَـا

غَيْثٌ قليلُ الدَّمنِ ليسَ بِمَعْلَـمِ

جَـادَتْ علَيهِ كُلُّ بِكرٍ حُـرَّةٍ

فَتَرَكْنَ كُلَّ قَرَارَةٍ كَالدِّرْهَـمِ

سَحّـاً وتَسْكاباً فَكُلَّ عَشِيَّـةٍ

يَجْـرِي عَلَيها المَاءُ لَم يَتَصَـرَّمِ

وَخَلَى الذُّبَابُ بِهَا فَلَيسَ بِبَـارِحٍ

غَرِداً كَفِعْل الشَّاربِ المُتَرَنّـمِ

هَزِجـاً يَحُـكُّ ذِراعَهُ بذِراعِـهِ

قَدْحَ المُكَبِّ على الزِّنَادِ الأَجْـذَمِ

تُمْسِي وتُصْبِحُ فَوْقَ ظَهْرِ حَشيّةٍ

وأَبِيتُ فَوْقَ سرَاةِ أدْهَمَ مُلْجَـمِ

وَحَشِيَّتي سَرْجٌ على عَبْلِ الشَّوَى

نَهْـدٍ مَرَاكِلُـهُ نَبِيلِ المَحْـزِمِ

هَـل تُبْلِغَنِّـي دَارَهَا شَدَنِيَّـةَ

لُعِنَتْ بِمَحْرُومِ الشَّرابِ مُصَـرَّمِ

خَطَّـارَةٌ غِبَّ السُّرَى زَيَّافَـةٌ

تَطِـسُ الإِكَامَ بِوَخذِ خُفٍّ مِيْثَمِ

وكَأَنَّمَا تَطِـسُ الإِكَامَ عَشِيَّـةً

بِقَـريبِ بَينَ المَنْسِمَيْنِ مُصَلَّـمِ

تَأْوِي لَهُ قُلُصُ النَّعَامِ كَما أَوَتْ

حِـزَقٌ يَمَانِيَّةٌ لأَعْجَمَ طِمْطِـمِ

يَتْبَعْـنَ قُلَّـةَ رأْسِـهِ وكأَنَّـهُ

حَـرَجٌ على نَعْشٍ لَهُنَّ مُخَيَّـمِ

صَعْلٍ يعُودُ بِذِي العُشَيرَةِ بَيْضَـةُ

كَالعَبْدِ ذِي الفَرْو الطَّويلِ الأَصْلَمِ

شَرَبَتْ بِماءِ الدُّحرُضينِ فَأَصْبَحَتْ

زَوْراءَ تَنْفِرُ عن حيَاضِ الدَّيْلَـمِ

وكَأَنَّما يَنْأَى بِجـانبِ دَفَّها الـ

وَحْشِيِّ مِنْ هَزِجِ العَشِيِّ مُـؤَوَّمِ

هِـرٍّ جَنيبٍ كُلَّما عَطَفَتْ لـهُ

غَضَبَ اتَّقاهَا بِاليَدَينِ وَبِالفَـمِ

بَرَكَتْ عَلَى جَنبِ الرِّدَاعِ كَأَنَّـما

بَرَكَتْ عَلَى قَصَبٍ أَجَشَّ مُهَضَّمِ

وكَـأَنَّ رُبًّا أَوْ كُحَيْلاً مُقْعَـداً

حَشَّ الوَقُودُ بِهِ جَوَانِبَ قُمْقُـمِ

يَنْبَاعُ منْ ذِفْرَى غَضوبٍ جَسرَةٍ

زَيَّافَـةٍ مِثـلَ الفَنيـقِ المُكْـدَمِ

إِنْ تُغْدِفي دُونِي القِناعَ فإِنَّنِـي

طَـبٌّ بِأَخذِ الفَارسِ المُسْتَلْئِـمِ

أَثْنِـي عَلَيَّ بِمَا عَلِمْتِ فإِنَّنِـي

سَمْـحٌ مُخَالقَتي إِذَا لم أُظْلَـمِ

وإِذَا ظُلِمْتُ فإِنَّ ظُلْمِي بَاسِـلٌ

مُـرٌّ مَذَاقَتُـهُ كَطَعمِ العَلْقَـمِ

ولقَد شَربْتُ مِنَ المُدَامةِ بَعْدَمـا

رَكَدَ الهَواجرُ بِالمشوفِ المُعْلَـمِ

بِزُجاجَـةٍ صَفْراءَ ذاتِ أَسِـرَّةٍ

قُرِنَتْ بِأَزْهَر في الشَّمالِ مُقَـدَّمِ

فإِذَا شَـرَبْتُ فإِنَّنِي مُسْتَهْلِـكٌ

مَالـي وعِرْضي وافِرٌ لَم يُكلَـمِ

وإِذَا صَحَوتُ فَما أَقَصِّرُ عنْ نَدَىً

وكَما عَلمتِ شَمائِلي وتَكَرُّمـي

وحَلِـيلِ غَانِيةٍ تَرَكْتُ مُجـدَّلاً

تَمكُو فَريصَتُهُ كَشَدْقِ الأَعْلَـمِ

سَبَقَـتْ يَدايَ لهُ بِعاجِلِ طَعْنَـةٍ

ورِشـاشِ نافِـذَةٍ كَلَوْنِ العَنْـدَمِ

هَلاَّ سأَلْتِ الخَيـلَ يا ابنةَ مالِـكٍ

إنْ كُنْتِ جاهِلَةً بِـمَا لَم تَعْلَمِـي

إِذْ لا أزَالُ عَلَى رِحَالـةِ سَابِـحٍ

نَهْـدٍ تعـاوَرُهُ الكُمـاةُ مُكَلَّـمِ

طَـوْراً يُـجَرَّدُ للطَّعانِ وتَـارَةً

يَأْوِي إلى حَصِدِ القِسِيِّ عَرَمْـرِمِ

يُخْبِـركِ مَنْ شَهَدَ الوَقيعَةَ أنَّنِـي

أَغْشى الوَغَى وأَعِفُّ عِنْد المَغْنَـمِ

ومُـدَّجِجٍ كَـرِهَ الكُماةُ نِزَالَـهُ

لامُمْعـنٍ هَـرَباً ولا مُسْتَسْلِـمِ

جَـادَتْ لهُ كَفِّي بِعاجِلِ طَعْنـةٍ

بِمُثَقَّـفٍ صَدْقِ الكُعُوبِ مُقَـوَّمِ

فَشَكَكْـتُ بِالرُّمْحِ الأَصَمِّ ثِيابـهُ

ليـسَ الكَريمُ على القَنا بِمُحَـرَّمِ

فتَـركْتُهُ جَزَرَ السِّبَـاعِ يَنَشْنَـهُ

يَقْضِمْـنَ حُسْنَ بَنانهِ والمِعْصَـمِ

ومِشَكِّ سابِغةٍ هَتَكْتُ فُروجَهـا

بِالسَّيف عنْ حَامِي الحَقيقَة مُعْلِـمِ

رَبِـذٍ يَـدَاهُ بالقِـدَاح إِذَا شَتَـا

هَتَّـاكِ غَايـاتِ التَّجـارِ مُلَـوَّمِ

لـمَّا رَآنِي قَـدْ نَزَلـتُ أُريـدُهُ

أَبْـدَى نَواجِـذَهُ لِغَيـرِ تَبَسُّـمِ

عَهـدِي بِهِ مَدَّ النَّهـارِ كَأَنَّمـا

خُضِـبَ البَنَانُ ورَأُسُهُ بِالعَظْلَـمِ

فَطعنْتُـهُ بِالرُّمْـحِ ثُـمَّ عَلَوْتُـهُ

بِمُهَنَّـدٍ صافِي الحَديدَةِ مِخْـذَمِ

بَطـلٌ كأَنَّ ثِيـابَهُ في سَرْجـةٍ

يُحْذَى نِعَالَ السِّبْتِ ليْسَ بِتَـوْأَمِ

ياشَـاةَ ما قَنَصٍ لِمَنْ حَلَّتْ لـهُ

حَـرُمَتْ عَلَيَّ وَلَيْتَها لم تَحْـرُمِ

فَبَعَثْتُ جَارِيَتي فَقُلْتُ لها اذْهَبـي

فَتَجَسَّسِي أَخْبارَها لِيَ واعْلَمِـي

قَالتْ : رَأيتُ مِنَ الأَعادِي غِـرَّةً

والشَاةُ مُمْكِنَةٌ لِمَنْ هُو مُرْتَمـي

وكـأَنَّمَا التَفَتَتْ بِجِيدِ جَدَايـةٍ

رَشَـاءٍ مِنَ الغِـزْلانِ حُرٍ أَرْثَـمِ

نُبّئـتُ عَمْراً غَيْرَ شاكِرِ نِعْمَتِـي

والكُـفْرُ مَخْبَثَـةٌ لِنَفْسِ المُنْعِـمِ

ولقَدْ حَفِظْتُ وَصَاةَ عَمِّي بِالضُّحَى

إِذْ تَقْلِصُ الشَّفَتَانِ عَنْ وَضَحِ الفَمِ

في حَوْمَةِ الحَرْبِ التي لا تَشْتَكِـي

غَمَـرَاتِها الأَبْطَالُ غَيْرَ تَغَمْغُـمِ

إِذْ يَتَّقُـونَ بـيَ الأَسِنَّةَ لم أَخِـمْ

عَنْـها ولَكنِّي تَضَايَقَ مُقْدَمـي

لـمَّا رَأيْتُ القَوْمَ أقْبَلَ جَمْعُهُـمْ

يَتَـذَامَرُونَ كَرَرْتُ غَيْرَ مُذَمَّـمِ

يَدْعُـونَ عَنْتَرَ والرِّماحُ كأَنَّهـا

أشْطَـانُ بِئْـرٍ في لَبانِ الأَدْهَـمِ

مازِلْـتُ أَرْمِيهُـمْ بِثُغْرَةِ نَحْـرِهِ

ولِبـانِهِ حَتَّـى تَسَـرْبَلَ بِالـدَّمِ

فَـازْوَرَّ مِنْ وَقْـعِ القَنا بِلِبانِـهِ

وشَـكَا إِلَىَّ بِعَبْـرَةٍ وَتَحَمْحُـمِ

لو كانَ يَدْرِي مَا المُحاوَرَةُ اشْتَكَى

وَلَـكانَ لو عَلِمْ الكَلامَ مُكَلِّمِـي

ولقَـدْ شَفَى نَفْسي وَأَذهَبَ سُقْمَهَـا

قِيْلُ الفَـوارِسِ وَيْكَ عَنْتَرَ أَقْـدِمِ

والخَيـلُ تَقْتَحِمُ الخَبَارَ عَوَابِسـاً

مِن بَيْنَ شَيْظَمَـةٍ وَآخَرَ شَيْظَـمِ

ذُللٌ رِكَابِي حَيْثُ شِئْتُ مُشَايعِي

لُـبِّي وأَحْفِـزُهُ بِأَمْـرٍ مُبْـرَمِ

ولقَدْ خَشَيْتُ بِأَنْ أَمُوتَ ولَم تَـدُرْ

للحَرْبِ دَائِرَةٌ على ابْنَي ضَمْضَـمِ

الشَّـاتِمِيْ عِرْضِي ولَم أَشْتِمْهُمَـا

والنَّـاذِرَيْـنِ إِذْ لَم أَلقَهُمَا دَمِـي

إِنْ يَفْعَـلا فَلَقَدْ تَرَكتُ أَباهُمَـا

جَـزَرَ السِّباعِ وكُلِّ نِسْرٍ قَشْعَـمِ





بالمناسبة يا اخت _____ الزهراء_______ القصيدة الي كان السؤال عليها موحدة القافية
100% من ناحية القافية



صقري الجميل

عقيلة
03-04-2008, 01:08 PM
كل الشكر لك أخي سرمد ..
لهذا التعريف ..
والحقيقة أول مرة أعرف أن هذه الأبيات للشاعر الجميل عنترة ..


من القائل

لولا الحياء لهاجني استعبار .... ولزرتُ قبركِ والحبيب يُزار


أرق التحايا

سالم
03-04-2008, 08:25 PM
كل الشكر لك أخي سرمد ..
لهذا التعريف ..
والحقيقة أول مرة أعرف أن هذه الأبيات للشاعر الجميل عنترة ..


من القائل

لولا الحياء لهاجني استعبار .... ولزرتُ قبركِ والحبيب يُزار


أرق التحايا


هذا الشعر جرير .. قالها في زوجته نوار .... كما يقال


------

من القائل ..

ولولا بنيات كزغب القطا
.................... رددن من بعض إلى بعض
لكان لي متسع واسع من
..................... الأرض ذات الطول والعرض

عشتار
03-05-2008, 05:41 PM
[CENTER]

مساء الخير: كاد الليل ** يسحب ستره عنا
وما زلنا نهز الشوق ** إن أغفى أو أستأنى
فلا أكبادنا تروى** ولا أقداحنا تفنى
ولكن.. طالما خفنا** من العذال ما خفنا..!


لمن هذه الابيات

منى عجاجي
03-08-2008, 11:43 AM
مساء الخير: كاد الليل ** يسحب ستره عنا
وما زلنا نهز الشوق ** إن أغفى أو أستأنى
فلا أكبادنا تروى** ولا أقداحنا تفنى
ولكن.. طالما خفنا** من العذال ما خفنا..!


لمن هذه الابيات






[CENTER]

عذراً منكِ أيتها الغالية عشتار..

ارى أنه وقبل أن نذكر أسم كاتب الابيات التي قمتِ بوضعها
و وضع أبيات أخرى
هو أن تتفضلي أخيتي .. اولا بتسمية قائل الابيات التي ذكرها
أخونا سالم في مشاركته قبلك .

ودمتِ أميرة من ياسمين

:

أطيب التحايا

عقيلة
03-08-2008, 01:10 PM
كل الشكر لك أخي سرمد ..
لهذا التعريف ..
والحقيقة أول مرة أعرف أن هذه الأبيات للشاعر الجميل عنترة ..


من القائل

لولا الحياء لهاجني استعبار .... ولزرتُ قبركِ والحبيب يُزار


أرق التحايا


هذا الشعر جرير .. قالها في زوجته نوار .... كما يقال


------

من القائل ..

ولولا بنيات كزغب القطا
.................... رددن من بعض إلى بعض
لكان لي متسع واسع من
..................... الأرض ذات الطول والعرض



الحطاب بن المعلى الطائي
ومنه بيت

و إنما أولادنا بيننا
............................أكبادنا تمشي على الأرض



من القائل

أقول لها وقد طارت شعاعاً
...................................... من الأبطال ويحكِ لن تراعِ

الزهراء
03-09-2008, 09:08 AM
[align=center]


http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1156392834.gif



!

ु ु


الأبيات الجميلة والرائعة هي للشاعر اللبناني الأصيل جبران خليل جبران
الذي نراه دائماً متميزاً ومبدعاً في كل ما طرقه وكتبه حيث انه يلمسنا
يداوي جراحنا بجراح من حروف شعرية أنيقة, هذه القصيدة من أجمل
قصائده التي يعرفها الجميع والتي قامت بغنائها صاحبة الصوت المخملي
فيروز, بلمحمة خالدة جميلة, لا حدِّ لروعتها...!
ونأتي لموضوع الأبيات فأنا أشدُّ على يد عشتار وألثمها من جبينها على
تلك الإلماحة على فكرة أنا أملك جميع قصائد عنترة العبسي منذ كتابتها
إلى موته, ولم ألمح تلك الألفاظ في شعره, ونحن دون أن نعرف أن هذه
الأبيات لعنترة أو غيره يبين لنا من لفظها انها تنتمي لعصر متقدم مع إنني
أنا الأخرى لم تعجبني وشعرتُ بركاكتها خيالها مصطنع وكلماتها متجمعة
بطريقة غير مستساغة, أنا لعلي في ردِّي الأول ألمحت لذلك الأمر ولكن
حينما لم ألقَ تشجيعاً من أحدكم آثرتُ السكوت..!
في تلك الأبيات ألفاظ دخيلة على المجتمع الجاهلي أو العصر ذلك..!
ففي قوله.. :
وما ولدت حواء مثلك واحـــدا
ولا في جنـان الخلــد مثلك آخر

فإن شئت تعذيبي فمن سنن الهوى
وإن شئت أن تعفي فأنت مخيــر

أشعر أن هذه البتيتين لا ينتميان لقصيدة واحدة لا أدري لماذا..!
إن كان في البيت الأول يخاطب حواء الأنثى أو التأنيث
فهل يأتي بالبيت الآخر فيقول لها أنكَ مخيرُ/ أم مخيرة..!
وإذا كانت تنتمي لقصيدة واحدة فمن قائلها بودي أن أعرف..!

زيادة على ذلك أن هناك استحداث في الألفاظ التي نرى بها
كثيراً من التكلف والبديع الذي ظهر بكثرة في العصر العباسي
لا العصر البكر أيّ الجاهلي..! وبعد ذلك...! فالألفاظ سهلة معروفة
المعنى, والشعر الجاهلي أغلبه يعرف باستغلاقه وجزالة ألفاظه
وفحولته

والسلام عليكم..!

ومساؤكم خير...!



1


http://music.6arab.com/fairooz..a3e6eny-alnay.ram

!
**
تَحِيّاتِي..
الزّهرَاءُ.. .
.
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1156392834.gif

عشتار
03-09-2008, 01:59 PM
كل الشكر لك أخي سرمد ..
لهذا التعريف ..
والحقيقة أول مرة أعرف أن هذه الأبيات للشاعر الجميل عنترة ..


من القائل

لولا الحياء لهاجني استعبار .... ولزرتُ قبركِ والحبيب يُزار


أرق التحايا


هذا الشعر جرير .. قالها في زوجته نوار .... كما يقال


------

من القائل ..

ولولا بنيات كزغب القطا
.................... رددن من بعض إلى بعض
لكان لي متسع واسع من
..................... الأرض ذات الطول والعرض



الحطاب بن المعلى الطائي
ومنه بيت

و إنما أولادنا بيننا
............................أكبادنا تمشي على الأرض



من القائل

أقول لها وقد طارت شعاعاً
...................................... من الأبطال ويحكِ لن تراعِ






[CENTER]
المعذرة اخواني
أنا كنت كتبت ردا سابقاً
إجابة على بيت اخي سالم ولكن صدقا لا ادري
اين طار الرد وذهب, على فكرة اسمع الشاعر هو
"حطان بن المعلى" وليس "الحطاب بن المعلى"
وهو من شعراء الحماسة الإسلامية ويعتبر شعره رقيقاً جميلاً
قريباً من القلب...!
ومن الأبيات اللاحقة لذلك البيت...!

أنزلنـي الدهر على حـكمه
من شـامـخ عـال إلـى خـــفــض
وغالني الدهر بوفر الغنى
فـلـيـس لي مال ســوى عـرضـي
أبـكـانـي الـدهـر ويـا ربما
أضـحــكـني الـدهـر بما يـــرضي
لـولابـُـنـَيات كزُغب القطا
رددن مــن بعــض إلـى بــعــضِ
لـكان لي مـضطرب واسع
في الارض ذات الطول والعرضِ
وإنــمــا أولادنـــا بــيـنـنـا
أكـبـادنـا تــمــشــي عـلـى الارضِ

اما بيتك اخت عقيلة فإن

قائل الأبيات هو قطري بن الفجاءة..!
وهذا البيت يعتبر من أقوى الأبيات وأجملها في الشعر
العربي بلاغة وأسلوبا وهو شاعر من شعراء الخوارج الذين
كتب القصائد لتحميس المقاتلين وحثّهم على المعارك ..!
ويعتبر شعره من أقوى الشعر واجمله..!

وارجع لسؤالي عن الأبيات التالية من هو قائلها:

مساء الخير: كاد الليل ** يسحب ستره عنا
وما زلنا نهز الشوق ** إن أغفى أو أستأنى
فلا أكبادنا تروى** ولا أقداحنا تفنى
ولكن.. طالما خفنا** من العذال ما خفنا..!

عشــتار

عشتار
03-09-2008, 02:12 PM
نسيت ان اقول



لمن هذه الابيات

قوامك فتــان وطرفك أحــور


ووجهك من ماء الملاحة يقطر


تصورت في عيني أجل تصـور


فنصفك يــاقوت وثلثك جوهر


وخمسك من مسك وسدسك عنبـر


وأنت شبيـه الدر بل أنت أزهر


وما ولدت حواء مثلك واحـــدا


ولا في جنـان الخلــد مثلك آخر

فإن شئت تعذيبي فمن سنن الهوى


وإن شئت أن تعفي فأنت مخيــر


فيا زينة الدنيا ويـــا غاية المنى


فمن ذا الذي عن حسن وجهك يصبر
__________________




صقري الجميل









اخي الكريم هذه الابيات ليست للشاعر المتمكن
عنترة العبسي الذي نعرف من شعره :
فازورَّ من وقع الخنا بلبانه ** وشكا إليَّ بعبر وتحمم
لو كان يدري ما المحاورة اشتكى** وقد كان لو علم الكلام مكلمي
وهو خير وأفضل ن وصف الخيل وشبهه بالإنسان المصاب بالرماح
وبمحاولاته الكلام, فلو أردنا أن نجري بين هذا الشعر والشعر الذي
كتبته انت لاصبح الشاعر عنترة في حضيض الشعراء وسوف اعطيك
دليلا واحدا من خلال قصيدتك على ان الشعر ليس لعنترة وليس في العصر
الجاهلي, حيث نلاحظ في هذا البيت الذي أوردته:

وما ولدت حواء مثلك واحـــدا
ولا في جنـان الخلــد مثلك آخر

هل كان في العصر الجاهلي من يعرفة جنة الخلد, ويكفي هذ الكلام لمعرفة
ان هذا الشعر ليس لعنترة ولا ينتمي للعصر الجاهلي فهو من الناحية الركاكة
ركيك, ومن الناحية البلاغة غير بليغ ومن ناحية التصوير والبديع اصعب من
ان ينسب الى فحل الشعراء عنترة العبسي صاحب المعلقات
واما قولك انك وجدته في احدى كتب الف ليلة وليلة الشعبية فهذا
لا يعد مصدرا موثوقا ولا تاريخا ولا يؤخذ به
وشكرا لباب الثقافة هذا وقبول الرأي ودمت..!

منى عجاجي
03-09-2008, 07:45 PM
أخيتي عشتار ..
لافض فوك ومات حاسدوك 5

صدقت ..واتفق معك في هذا التحليل المنطقي..
فـ هناك تناقض وفارق كبير بين شعر عنترة في العصر الجاهلي
مقارنة بتلك الكلمات المنسوبة إليه والتي تصلح أن تكون لشاعر عادي
من شعراء الحداثة وليس لشاعر في قامة عنترة العبسي والذي لم يكن
كما المحتي إليه ..ليؤمن بجنات الخلد !
ولذلك دهشت أنا ايضاً فحسب مانعرف أنه لم يكن يتبع أي ديانة موحدة بالله
فقمت اثر ذلك بالبحث طويلا في الشبكة .. للتأكد من نسب تلك الكلمات ..
فوجدتها منتشرة في مواقع ومنتديات متعدده وبأسماء مختلفة
كل منها ينسب لنفسه فضل كتابتها !
ومع ذلك لم اعثر ابدا على من يقول أنها لعنترة ولو تلميحا!

وبصراحة مرارا حاولت التعليق و نقض هذا الامر ..لكني كنت احجم خشية
سوء الفهم والدخول في جدال لاطائل منه !

لذا شكرا لشاعرتنا الجميلة عشتار مبادرتها الرائعة
وإزالة الألتباس بتحليلها الضافي..

كذلك لا يفوتني أن اشيد بنباهة أديبتنا الصغيرة زهراء
واثارتها لتلك التسؤلات الذكية حول الابيات التي وضعها الاخ سرمد





وارجع لسؤالي عن الأبيات التالية من هو قائلها:

مساء الخير: كاد الليل ** يسحب ستره عنا
وما زلنا نهز الشوق ** إن أغفى أو أستأنى
فلا أكبادنا تروى** ولا أقداحنا تفنى
ولكن.. طالما خفنا** من العذال ما خفنا..!

عشــتار [/FONT][/color]





الابيات للشاعر الكبير / عمر أبوريشة وعنوانها " ليأت الفجر "

:

من قائل هذه الابيات :
أعطني الناي وغني فالغنا سر الوجود
وأنين الناي يبقى بعد أن يفنى الوجود
هل إتخذت الغاب مثلي منزلاً دون القصور
فتتبعت السواقي وتسلقت الصخور
هل تحممت بعطري وتنشفت بنوري
وشربت الفجر خمراً من كؤوس من أثير
هل جلست العصر مثلي بين جفنات العنب
والعناقيد تدلت كثريات الذهب
هل فرشت العشب ليلاً وتلحفت الفضاء
زاهداً في ما سيأتي ناسياً ما قد مضى
أعطني الناي وغني وانسى داء ودواء
إنما الناس سطورٌ كتبت لكن بماء

منى عجاجي
03-10-2008, 08:52 AM
اشرقت انوار القلب بطلتك البهية ايتها الحبيبة ..زهراء
الابيات التي جئتي بها هي لـ ابن الفارض
والذي حقا نعشق شعره لجمال معانيه وسحر لغته.
:

وهذه الابيات من قائلها ؟



هذا ابـنُ خيـر عبـادِ الله كلِّهـم=هذا النقِـيُّ التقـيُّ الطاهـرُ العَلَـمُ
هذا الذي تَعْرِفُ البَطْحَـاءُ وطأتـهُ=والبيـتُ يعرفُـه والحِـلُّ والحَـرَمُ
إذا رأتْـه قريـشٌ قــال قائلُـهـا=إلى مكـارم هـذا ينتهـي الكـرَمُ
يكـادُ يُمْسِِِكُـهُ عِرْفـانَ راحـتـهِ=رُكنُ الحطيم إذا مـا جـاء يستلـمُ
في كفّـهِ خيـزران رِيحـهُ عَبِـقُ=في كفِّ أروَعَ فـي عِرْنِينِـه شَمَـمُ
يُغْضِي حَياءً و يُغْضَى من مهَابَتِـه=فمـا يُكـلَّـمُ إلا حـيـن َيبْتَـسِـم
مُشتقَّـةٌ مـن رسـول الله نَبْعَتُـهُ=طابت عناصِرُه و الخِيـمُ و الشِّيَـمُ
يُنْمَى إلى ذِرْوة العزّ التـي قصُـرت=عن نَيْلها عَـرَبُ الإسـلامِ والعجَـمُ
يَنْجَابُ نورُالهدى عن نـورغُرَّتِـهِ=كالشمس يَنْجَاب عن إشراقِهاالقَتم
حمَّـالُ أثقـال أقـوام إذا اقترحـوا=حُلْو الشمائـل تَحْلُـو عنـده نَعَـمُ
هذا ابنُ فاطمـة إن كنـت جَاهِلَـهُ=بجـدّه أنبيـاءُ الله قــد خُتِـمـوا
الله ُ فضّلـه ُ قِـدمـا ً وشـرّفَـه=جرى بذاك َ له فـي لَوْحِـهِ القَلَـم ُ
مَنْ جدّ ُه ُ دانَ فَضْلُ الأنبيـاء لـه=وفَضْـلُ أمتـه دانَـتْ لـه الأمَـم ُ
عم َّ البرية َبالإحسـان فانقشعـت=عنها الغيابة ُ والإملاق ُ والظُّلـم ُ
كِلْتا يديه ِ غيـاث ٌ عَـمّ َ نفعُهُمَـا=تَسْتَو كفـان ولا يَعْرُوهمـا العُـدُم ُ
سَهْل ُ الخليقـة لا تُخْشَـى بـوادِرُه=تزينه الاثنتان الحِلْـم ُ و الكَـرَم ُ
لا يُخْلِفُ الوَعْد َ ميمـون ٌ بغُرَّتِـه= ِرَحبُ الفناء أَرِيـب ٌحيـن يعتـزم
ما قـال "لا" قَـط ٌّ إلا فـي تَشَهُّـدُه=لـولا التشهّـد كانـت لَاءَهُ نَعَـم ُ
مِنْ مَعْشَر حبُّهم دِيـن ٌ, وبغضُهـم=كُفْرٌ, وقُرْبُهُـم مَنْجًـى و مُعْتَصَـمُ
يُسْتَدْفَعُ السوء ُ والبَلْـوَى بحبهـم=ويسترَب ُّ به الإحسـان ُ والنِّعَـمُ
مقـدَّمُ بعـد ذِكْــرِ الله ذكـرهُـم=في كل بَدْء ٍ و مختوم ٌ بـه الْكَلِـم ُ
إن عُد َّأهل التُّقَي كانـوا أئِمَّتَهُـمْ=وقيل مَنْ خيرُ أهْل ِالأرض قيل هُمُ
لا يستطيع ُ جَـوَاد ٌ بُعْـدَ غايتهـم=ولا يُدانيهـم ُ قـوم ُ وإن ْ كرُمـوا
هم ُ الغُيوث ُ إذاما أَزْمَـة ٌأزَمَـت=الأ ُسْد أسُد الشَّرَى و البأ ْسُ مُحْتَدِم
يَأ ْبَى لهم أَنْ يَحلّ الذ َّم ُّ ساحَتَهـم=خِيمٌ كريم ٌوأيـدٍ بالنَّـدى هُضُـم ُ
لا يَنْقُص ُالعسر ُبَسْطاً من أكفِّهم = ُسِيّان ذلـك إن أَثْـرَوْا وإن عدمـوا
أي ّ الخلائق لَيْسَتْ فـي رِقَابهـم = ُلأولـيَّـة هــذا أوْ لَــهُ نِـعـم
مَـنْ يعـرف الله يَعْـرِف أوليَّتـه=فالدين ُمن بيت هـذا نالـه الأُمـم
وليس قولـك مـن هـذا بضائِـرِهِ=العُرْب ُتعرف من أنكـرت والعَجـم

sarmad1960
03-10-2008, 09:02 AM
عشتار.... الزهراء.....منى العلي


انا نقلت الابيات من كتاب اسمه من شعر النصارى والكتاب مطبوع سنة 1971 في بيروت

اما العصر الجاهلي فانا على يفين من ان الاديان كانت موجودة في هذا العصر وكانو يعلمون ما هي الجنة لان هناك الكثير من اليهود والنصارى كانو متواجدين في مكة وشعابها وبعض المدن الاخرى وان نسينا او تناسينا الم يكن ورقة ابن نوفل الذي هو احد الرهبان المتواجدون في مكة

عموما ممكن تكون معلةماتي خطا
وممكن ان يكون ما قراته خطا
وممكن اني توهمت بالاسماء خطا
وممكن.. وممكن...وممكن


ارجو السماحة منكم





صقري الجميل

الزهراء
03-10-2008, 09:44 AM
[align=center]
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1151631069.gif

# لـ الفرزدق..!#

إنها للشاعر الاموي الذ ينحت من صخر كما قيل عنه وهو
الفرزدق, وقال هذه القصيدة مدحاً بـ علي بن الحسين زين العابدين
في موقف جرى بين هشام بن عبد الملك بن مروان عندما كان الناس يحجّون
فرأى الناس أنّ الناس ينحنون له أيّ لـ علي بن الحسين زين العابدين فقالوا
له من هذا فقال لا أدري مع انه كان يدري..! وكان ذلك بوجود الفرزدق الذي
رد على هشام بن عبد الملك بهذالقصيدة فقام بحبسه جزاء له...!

5

أليس كذلك.. ؟!

محبتي لكِ أمي وشوقي..!

ƠơƠơ ƠơƠơ

**
****
تحياتي..
الـزَّهراء.

http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1151631069.gif

سالم
03-10-2008, 03:31 PM
هل هي للمرحوم نزار قباني ؟




لا ياسيدتي الفاضلة
هذه القصيدة موجودى في كتاب الف ليلة وليلة وكاتبها احد شعراء الجاهلية وله احدى المعلقات


صقري الجميل


--------------------------
--------------------------

الأخ سرمد كنت في مداخلة سابقة تقول أنك لقطت القصيدة من كتاب ألف ليلة وليلة

وفي مداخلة لاحقة... تقول أنك قرأتها في كتاب من أشعار النصارى ..
فمن وين جبت الحكاية ؟؟؟؟ تحديداً ....

على كل لا بأس من الاعتراف بالخطأ .. ..
وجميل أن يأتي التصحيح من سيدات الدرب ...
وأؤيد ما ذهبن إليه من رأي .ز وهو يتوافق مع التذوق الشعري للنصوص ومصادرها

فلهم الشكر على التوضيح والنقد البناء المثمر .....


ولك الشكر على تقبلك الرأي الآخر ..

--

الزهراء .. أين سؤالك ؟؟؟؟

الزهراء
03-10-2008, 07:28 PM
[CENTER]


http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1156392834.gif


سؤالي في جيبي, أقصدُ هو معي, سأسأل عن شاعر جميل
يعشقه القاصي والدّاني ويترّغب شعره الجميع إذ أنه يأخذنا
نحو الجمال والوصف الأنيق والغزل العفيف الرائع يقول:

إنْ قلتُ: عندي فيكَ كُلُّ صبَابةٍ=قالَ:الملاحةُ لي, وكُلًّ الحسنِ في

كَمَلتْ محاسنهُ, فلو أهدى السّنا= للبدرِ, عند تمامهِ لم يُخْسَفِ..!



!

ु ु



!
**
تَحِيّاتِي..
الزّهرَاءُ.. .
.
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1156392834.gif

sarmad1960
03-10-2008, 07:54 PM
سيدي الفاضل سالم

ياريت اتشوف الرد الي انت اقتبستة
انا قلت موجودة ولم اقل نقلتها واكرر انا قلت انها موجودة في كتاب الف ليلة وليلة

اما التاب الي انا نقلت منه فانا على يقين مما قرات
ومع ذلك اكرر الاعتذار

sarmad1960
03-11-2008, 08:03 AM
لِهِـنـدٍ بِأَعـلامِ الأَغَـرِّ رُسـومُ

إِلـى أُحُـدٍ كَأَنَّـهُـنَّ وُشـومُ

فَوَقفٍ فَسُلِّـيٍّ فَأَكنـافِ ضَلفَـعٍ

تَـرَبَّـعُ فيـهِ تـارَةً وَتُـقـيـمُ

بِما قَد تَحُـلُّ الوادِيَيـنِ كِلَيهِمـا

زَنانيـرُ فيهـا مَسكَـنٌ فَتَـدومُ

وَمَرتٍ كَظَهرِ التُّرسِ قَفـرٍ قَطَعتُـهُ

وَتَحتِي خَنـوفٌ كَالعَـلاةِ عَقيـمُ

عُذافِـرَةٌ حَـرفٌ كَـأَنَّ قُتودَهـا

تَضَمَّنَـهُ جَـونُ السَّـراةِ عَـذومُ

أَضَـرَّ بِمِسحـاجٍ قَليـلٍ فُتورُهـا

يَـرِنُّ عَلَيهـا تـارَةً وَيَـصـومُ

يُطَـرِّبُ آنـاءَ النَّهـارِ كَـأَنَّـهُ

غَوِيٌّ سَقـاهُ فِـي التِجـارِ نَديـمُ

أُميلَـت عَلَيـهِ قَـرقَـفٌ بابِلِيَّـةٌ

لَها بَعدَ كَأسٍ فِي العِظـامِ هَميـمُ

فَرَوَّحَهـا يَقلـو النِجـادَ عَشِيَّـةً

أَقَـبُّ كَكَـرِّ الأَنـدَرِيِّ شَتيـمُ

فَأَورَدَها مَسجـورَةً تَحـتَ غابَـةٍ

مِـنَ القُرنَتَيـنِ وَاتـلأَبَّ يَحـومُ

فَلَم تَرضَ ضَحلَ المَاءِ حَتَّى تَمَهَّـرَت

وِشـاحٌ لَها مِن عَرمَـضٍ وَبَريـمُ

شَفَى النَّفسَ ما خُبِّرتُ مَرَّانُ أُزهِفَت

وَما لَقِيَت يَـومَ النُخَيـلِ حَريـمُ

قَبائِلُ جُعفِـيِّ بنِ سَعـدٍ كَأَنَّمـا

سَقَى جَمعَهُم ماءَ الزُّعـافِ مُنيـمُ

تَلافَتهُـمُ مِن آلِ كَعـبٍ عِصابَـةٌ

لَها مَأقِـطٌ يَـومَ الحِفـاظِ كَريـمُ

فَتِلكُم بِتِلكُم غَيـرَ فَخـرٍ عَلَيكُـم

وَبَيتٌ عَلى الأَفـلاجِ ثُـمَّ مُقيـمُ





لمن هذه الابيات

سالم
03-11-2008, 07:58 PM
الزهراء أنت لم تأتينا بأشعار لنعرف من قائلها بما أنك كنت صحيحة الجواب .. ؟؟؟


والأخ sarmad1960 أنت استبقت بأبيات لنعرف قائلها .. دون أن تكون حائزاً سبق الإجابة عن سؤال ..

هلا استقمتم ؟؟ 1

sarmad1960
03-12-2008, 10:41 AM
الزهراء أنت لم تأتينا بأشعار لنعرف من قائلها بما أنك كنت صحيحة الجواب .. ؟؟؟


والأخ sarmad1960 أنت استبقت بأبيات لنعرف قائلها .. دون أن تكون حائزاً سبق الإجابة عن سؤال ..

هلا استقمتم ؟؟ 1




,والله عمي سالم حقك
وحقك على راسي من فوق
سامحنا

سالم
03-12-2008, 05:13 PM
نظراً لتلكؤ الزهراء خانم ... تضطر الإدارة لتكون الفاعلة والحاضرة ..


ولتكون المسابقة ذات أثر ومميزة يرجى ما يلي:

- حسن الاختيار من ناحية الجمالية والذائقة الشعرية ..
- المبادرة لاختيار النوادر والغرائب الجميلة للتعرف على قائلها.
- إعطاء لمحة فنية أو فائدة تضاف ..

وهكذا نتميز عن المسابقات التقليدية ونعطي ألقا لما نكتب .

يا موطنا قد ذبت فيه غراما
......................... أهدي إليك تحية وسلاما
لولاك لم أك في الوجود ولم أشم
........................بَلَجَ الصباح وأسمع الأنغاما

يسمى الشاعر الفيلسوف

sarmad1960
03-13-2008, 08:23 AM
جميل صدقي الزهاوي



شاعر وفيلسوف عراقي كبير كردي الأصل، ولد في عام 1863م وتوفي عام 1936م. نظم الشعر بالعربية والفارسية منذ نعومة أضافره فأجاد.

كان الزهاوي معروفا على مستوى العراق والعالم العربي كان جريئاً وطموحاً وصلبا في مواقفه، فاختلف مع الحكّام عندما رآهم يلقون بالأحرار في غياهب السجن وتنفيذ أحكام الإعدام بهم ، دافع الزهاوي عن حقوق المرأة وطالبها بترك الحجاب وأسرف في ذلك.

كتب فيه طه حسين: "لم يكن الزهاوي شاعر العربية فحسب ولا شاعر العراق بل شاعر مصر وغيرها من الأقطار.. لقد كان شاعر العقل.. وكان معري هذا العصر.. ولكنه المعري الذي اتصل بأوروبا وتسلح بالعلم.."

هناك شارع بأسمه يقع قرب البلاط الملكي وهذا الشارع يربط بين الطريق الى الأمام الأعظم (منطقة الأعظمية) ومنطقة الوزيرية العريقة في بغداد.

كانت العداوة بينه وبين معروف الرصافي شديدة (حيث قال الرصافي أشياء كثيرة في النيل من الزهاوي) ولكن فرصة مواتية للزهاوي جاءت لرد الصاع صاعين للرصافي عندما سألوه عن رأيه في أحمد شوقي فأجابهم قائلا بلهجته البغدادية:

هذا شنو أحمد شوقي، ولا شيء! تلميذي معروف الرصافي ينظم شعرا أحسن منه!

في الوقت الذي كان كلاهما أستاذ بأدبه وشعره.

هذا ما وثقه خالد القشطيني بمذكراته الطريفة عن هذا الصراع بين الشاعرين القمتين.



مؤلفاته:
- ديوان الكلم المنظوم .
- ديوان بعد الدستور .
- ديوان هواجس النفس .
- ديوان بقايا الشفق .
- رباعيات الزهاوي .
- ديوان الشذرات .
- ديوان نزعات الشيطان .
- عيون الشعر .
- الكائنات .
- الجاذبية وتعليلها .
- الدفع العام والظواهر الطبيعية والفلكية .
- محاضرة في الشعر .
- الفجر الصادق في الرد على الوهابية .
- رسالة اشراك الداما .
- حكمت اسلامية درسلري ، تركي .
- الخيل وسباقها .
- الاوشال .
- ليلى وسميرة ، رواية .
- اللباب ، ديوان شعر .
- ثورة في الجحيم .
- ديوان جميل صدقي الزهاوي .





يا موطناً

يا موطناً قد ذبتُ فيه غراما
أُهدي إليكَ تحيّةً وسلاما
لولاكَ لم أكُ في الوجود ولم أشِمْ
بَلَجَ الصباحِ وأسمعِ الأنغاما
أفديكَ من وطنٍ نشأتُ بأرضهِ
ومرحتُ فيه يافعاً وغلاما
ما كنتَ إلا روضةً مطلولةً
تحوي الورودَ وتفتق الأكماما
غازلتُ منها في الغُدوّ بنفسَجاً
وشممتُ منها في الأصيل خُزامى
وسعدتُ ألعب فوق أرضكَ ناشئاً
وشقيتُ شيخاً لا يطيق قياما
لكَ قد غضبتُ وفي رضاكَ حلمتُ أنْ
تنتابَني نُوَبُ الزمانِ جِساما
وسمعتُ من ناسٍ شريرٍ طبعُهمْ
كَلِماً على نفسي وقعنَ سهاما
لي فيكَ يا وطني الذي قد ملّني
حبٌّ يُواري في الرماد ضِراما
أمّا المنى فقد انتهتْ ومضاتُها
إلا بصيصاً لا يُزيل ظلاما
من ثَقّفتْه الحادثاتُ مُلمّةً
يلقى الخطوبَ بصدره بسّاما
كبر الأُلى من طيب أعراقٍ لهم
كانوا إذا لؤم السفيهُ كراما
بالذلّ لا أرضى وإنْ سلمتْ بهِ
روحي وأرضى بالحِمام زُؤاما
حَيِّ الذين إذا الهوانُ أصابهم
تَخِذوا الإباءَ من الهوان عِصاما
يا حاملَ الصمصامِ لا يحمي بهِ
حقّاً، لماذا تحمل الصمصاما؟
ما في المساواة التي نشدو بها
أن الوهاد تُطاول الآكاما
يا قومَنا لا نفعَ في أحلامكمْ
فخُذوا الحقائقَ وانبذوا الأحلاما
أخشى عليكم في الحياة تدهوراً
فيه الرؤوسُ تُقبِّل الأقداما
جهل الذين على قديمٍ عَوّلوا
إنّ الزمانَ يُغيّر الأحكاما
وأشدُّ خلقِ الله جهلاً أمّةٌ
نقضتْ فظنّتْ نقضَها إبراما
إني لأربأ أنْ أكونَ مِجنّةً
في الحادثات ولا أكون حساما
ولقد يريد الظالمون لنفسهمْ
بالظلم من شرٍّ يلمّ سلاما
وتشذّ آراءٌ، فكم من مجرمٍ
ما أن يرى إجرامَه إجراما
ولقد يُغالي المرءُ في آرائهِ
حتى يُثيرَ عداوةً وخصاما
ولربما أطرى أفاعيلاً لهُ
كانت إذا استقرأتَها آثاما
لا يستطيع بناءَ مجدٍ صادقٍ
من لا يكون لكاذبٍ هدّاما
هل يخرق العاداتِ في ما جاءَهُ
إلا جريءٌ لا يخاف ملاما ؟
أ إذا نجحتَ حمدتَ نفسَكَ مُطرِياً
وإذا فشلتَ تُعاتب الأياما ؟
إن الحياةَ وغىً وقد ينبو بها
سيفُ الشجاعِ ولا يكون كَهاما
ولربَّ حربٍ تختفي أبطالُها
تحت الستارِ ولا تُثير قَتاما
ذُمَّ التعصّبَ في الجدال فإنّهُ
سَقمٌ يجرّ وراءه أسقاما
ما أنتَ إلا ذرّةٌ منسيّةٌ
في بقعةٍ من عالمٍ يترامى
كَوْنٌ تُحرّكه نواميسٌ لهُ
كانت له منذ القديمِ لِزاما
تشكو به الأيّامُ مثلكَ أسرَها
فمن السخافة لومُكَ الأياما
فيه الشموسُ كثيرةٌ، فمن الذي
في البدء أَضرمَ نارَها إضراما؟
من يحسبِ الأوهامَ منه حقائقاً
يجدِ الحقائقَ كلَّها أوهاما
أو كان من داءٍ به يصدى فقد
يَرِدُ الخِضمَّ ولا يبلّ أُواما
لا يُنكر الحقَّ المبين سوى امرئٍ
يَعمى، وشرٌّ منه من يتعامى
ولقد يكون الفوزُ حِلفاً للأُلى
غمدوا السيوفَ وجَرّدوا الأقلاما
كم ريشةٍ في كفّ أروعَ بَدّدتْ
جيشاً تَدجّجَ بالحديد لُهاما
ظنَّ ابنُ آوى أنه أَسَدُ الشَّرى
حتى إذا لقي الهِزبرَ تحامى
لا تسخرنَّ فلابنِ آوى عذرُهُ
أن لا يكونَ القَسْوَرَ الضرغاما
ولقد جعلتُ ليَ الطبيعةَ قدوةً
وتَخِذتُ منها في الحياة إماما
ما أن أرومَ وإنْ زجتْني رغبةٌ
ما ليس يمكن أن يكونَ مراما
السيلُ إمّا عبّ مندفعاً فلا
يدع الوهادَ ويغمر الآكاما
ولقد أقول الشعرَ منفعلاً بهِ
ولقد أُنبّه بالقريض نياما
بسمتْ بناتُ الشعرِ حين شببنَ لي
ففطمتُهنَّ فما أردنَ فِطاما
أسفي على الأدب الذي يبغونَ أَنْ
يكسوه من عصرٍ خلا أهداما
أخذتْ تُنغّص راحتي ضوضاؤهم
من غير أن يلقى الجدالُ نظاما
فوددتُ لو أن الذين تجادلوا
جعلوا الوفاقَ على الصواب ختاما
أنا لا أحبّ سوى مكانٍ هادئٍ
أمّا الزحامُ فلا أريد زِحاما

sarmad1960
03-13-2008, 08:27 AM
لمن هذه الابيات


انا بالحكومة والسياسة اعرف
االام في تفنيدها واعنف
علم ودستور ومجلس امة
كل عن المعنى الصحيح محرف

عشتار
03-13-2008, 04:54 PM
ذاك شاعر العراق العظيم معروف الرصافي
وهذه الأبيات من قصيدة تسمى (حكومة الانتداب) التي قالها بعد تشكيل الحكومة ووضع الدستور وتغيير علم العراق وكانت حكومة ملكية بقيادة الملك فيصل وتحت رعاية الانكليز وحمايتهم ورعايتهم وسلطتهم .. حيث يقول:
أنا بالحكومة والسياسة أعرف
................................... أألام في تفنيدها وأعنف
سأقول فيها ما أقول ولم أخف
......................................من أن يقال شاعر متطرف

علم ودستور ومجلس أمة
...................................كل عن المعنى الصحيح محرف
أسماء ليس لنا سوى ألفاظها
................................ أما معانيها فليست تعرف
من يقرأ الدستور يعلم أنه
................................ وفقاً لصك الانتداب مصنف
من ينظر العلم المرفرف يلقه
.....................................في عز غير بني البلاد يرفرف
من يأت مجلسنا يصدق أنه
........................................ لمراد غير الناخبين مؤلف
من يأت مطرد الوزارة يلفها
.......................................... بقيود أهل الاستشارة ترسف
وبما أن الحكم والحكومة من صنع الاستعمار فلا عجب أن يصف الرصافي هكذا حكومة وحكم بقول:
أفهكذا تبقى الحكومة عندنا
....................................... كلما تموه للورى وزخرف
كثرت دوائرها وقل فعالها
....................................كالطبل يكبر وهو خال أجوف
كم ساء منها ومن وزرائها
.............................. عمل بمنفعة المواطن مجحف
تشكو البلاد سياسة مالية / تجتاح أموال البلاد وتتلف

ذاك هو الرصافي الشاعر الوطني الأبي الحر الذي لم يسكت على الضيم وتحدى سلطة الاستعمار وجور الحكام والملوك وقال كلمته مدوية .. ولا زالت الأجيال ترويها حتى اليوم - رحمه الله –

عشتار
03-13-2008, 05:35 PM
من يقول:

واحر قلباه ممن قلبه شبم ... ومن بجسمي وحالي عنده سقمُ

منى عجاجي
03-14-2008, 09:46 AM
من يقول:

واحر قلباه ممن قلبه شبم ... ومن بجسمي وحالي عنده سقمُ


من اروع واجمل قصائد شاعر الطموح والبطولة ..ابو الطيب المتنبي..
وهو أكبر رموز الشعر العربي .أبو الطيب المتنبي، أعظم شعراء العرب، وأكثرهم تمكناً باللغة العربية وأعلمهم بقواعدها ومفرداتها، صاحب كبرياء وشجاع طموح محب للمغامرات. في شعره اعتزاز بالعروبة، وتشاؤم وافتخار بنفسه، أفضل شعره في الحكمة وفلسفة الحياة ووصف المعارك، إذ جاء بصياغة قوية محكمة. إنه شاعر مبدع عملاق غزير الإنتاج يعد بحق مفخرة للأدب العربي، فهو صاحب الأمثال السائرة والحكم البالغة والمعاني المبتكرة. وجد الطريق أمامه أثناء تنقله مهيئاً لموهبته الشعرية الفائقة لدى الأمراء والحكام، إذ تدور معظم قصائده حول مدحهم. لكن شعره لا يقوم على التكلف والصنعة، لتفجر أحاسيسه وامتلاكه ناصية اللغة والبيان، مما أضفى عليه لوناً من الجمال والعذوبة. ترك تراثاً عظيماً من الشعر القوي الواضح، يضم 326 قصيدة، تمثل عنواناً لسيرة حياته، صور فيها الحياة في القرن الرابع الهجري أوضح تصوير، ويستدل منها كيف جرت الحكمة على لسانه، لاسيما في قصائده الأخيرة التي بدأ فيها وكأنه يودعه الدنيا عندما قال: أبلى الهوى بدني. لنتعرف على هذا الشاعر العظيم ونقترب أكثر من سيرة حياته:

هو أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبد الصمد الجعفي الكوفي الكندي. ولد في كندة بالكوفة سنة 303 هـ=915 م. وتقع حالياً على مسافة عشرة كيلومترات من النجف وخمسة وستون من كربلاء تقريباً. يقال إن والده الحسين سماه أحمد و لقبه بأبي الطيب، ويقال إنه لم يعرف أمه لموتها وهو طفل فربته جدته لأمه. قضى طفولته في كندة (304-308 هـ= 916-920م)، اشتهر بحدة الذكاء واجتهاده وظهرت موهبته الشعرية باكراً، فقال الشعر صبياً، وهو في حوالي العاشرة، وبعض ما كتبه في هذه السن موجود في ديوانه. في الثانية عشر من عمره رحل إلى بادية السماوة، أقام فيها سنتين يكتسب بداوة اللغة العربية وفصاحتها، ثم عاد إلى الكوفة حيث أخذ يدرس بعناية الشعر العربي، وبخاصة شعر أبي نواس وابن الرومي ومسلم بن الوليد وابن المعتز. وعني على الأخص بدراسة شعر أبي تمام وتلميذه البحتري. انتقل إلى الكوفة والتحق بكتاب (309-316 هـ=921-928م) يتعلم فيه أولاد أشراف الكوفة دروس العلوية شعراً ولغة وإعراباً. اتصل في صغره بأبي الفضل في الكوفة، وكان من المتفلسفة، فهوسه وأضله. كان أبو الطيب سريع الحفظ، فقيل أنه حفظ كتاباً نحو ثلاثين ورقة من نظرته الأولى إليه.

والمناسبة التي قال فيها القصيدة : واحَرَّ قَلباهُ مِمَّن قَلبُهُ شَبِمُ

كان سيف الدولة إذا تأخر عنه مدحه شق عليه وأكثر من أذاه، وأحضر من لا خير فيه، وتقدم إليه بالتعريض له في مجلسه بما لا يحب، فلا يجيب أبو الطيب أحداً عن شيء، فيزيد بذلك في غيظ سيف الدولة. ويتمادى أبو الطيب في ترك قول الشعر، ويلح سيف الدولة فيما يستعمله من هذا القبيح. وزاد الأمر على أبي الطيب، وأكثر عليه مرة بعد أخرى، فقال أبو الطيب وأنشده هذه القصيدة في محفل من العرب والعجم.

وَاحَـرّ قَلْبـاهُ مـمّنْ قَلْبُـهُ شَبِـمُ
وَمَنْ بجِسْمـي وَحالي عِنـدَهُ سَقَـمُ
ما لي أُكَتِّمُ حُبًّا قَدْ بَـرَى جَسَـدي
وَتَدّعي حُبّ سَيفِ الدّوْلـةِ الأُمَـمُ
إنْ كَـانَ يَجْمَعُنَـا حُـبٌّ لِغُرّتِـهِ
فَلَيْتَ أنّـا بِقَـدْرِ الحُـبّ نَقْتَسِـمُ
قد زُرْتُهُ وَسُيُـوفُ الهِنْـدِ مُغْمَـدَةٌ
وَقـد نَظَـرْتُ إلَيْـهِ وَالسّيُـوفُ دَمُ
فكـانَ أحْسَـنَ خَلـقِ الله كُلّهِـمِ
وَكانَ أحسنَ ما فِي الأحسَنِ الشّيَـمُ
فَوْتُ العَـدُوّ الـذي يَمّمْتَـهُ ظَفَـرٌ
فِـي طَيّـهِ أسَـفٌ فِي طَيّـهِ نِعَـمُ
قد نابَ عنكَ شديدُ الخوْفِ وَاصْطنعتْ
لَكَ المَهـابَـةُ ما لا تَصْنَـعُ البُهَـمُ
ألزَمْتَ نَفْسَكَ شَيْئـاً لَيـسَ يَلزَمُهـا
أنْ لا يُـوارِيَهُـمْ أرْضٌ وَلا عَـلَـمُ
أكُلّمَا رُمْتَ جَيْشـاً فانْثَنَـى هَرَبـاً
تَصَرّفَـتْ بِـكَ فِي آثَـارِهِ الهِمَـمُ
عَلَيْـكَ هَزْمُهُـمُ فِي كـلّ مُعْتَـرَكٍ
وَمَا عَلَيْـكَ بِهِمْ عَـارٌ إذا انهَزَمُـوا
أمَا تَرَى ظَفَراً حُلْـواً سِـوَى ظَفَـرٍ
تَصافَحَتْ فيهِ بِيضُ الـهِنْدِ وَاللِّمـمُ
يا أعدَلَ النّـاسِ إلاّ فِـي مُعامَلَتـي
فيكَ الخِصامُ وَأنتَ الخصْمُ وَالحكَـمُ
أُعِيذُهـا نَظَـراتٍ مِنْـكَ صادِقَـةً
أن تحسَبَ الشّحمَ فيمن شحمـهُ وَرَمُ
وَمَا انْتِفَـاعُ أخـي الدّنْيَـا بِنَاظِـرِهِ
إذا اسْتَوَتْ عِنْـدَهُ الأنْـوارُ وَالظُّلَـمُ
سَيعْلَمُ الجَمعُ مـمّنْ ضَـمّ مَجلِسُنـا
بأنّني خَيـرُ مَنْ تَسْعَـى بـهِ قَـدَمُ
أنَا الذي نَظَـرَ الأعْمَـى إلى أدَبـي
وَأسْمَعَتْ كَلِماتـي مَنْ بـهِ صَمَـمُ
أنَامُ مِلْءَ جُفُونـي عَـنْ شَوَارِدِهَـا
وَيَسْهَـرُ الخَلْـقُ جَرّاهَـا وَيخْتَصِـمُ
وَجاهِلٍ مَـدّهُ فِي جَهْلِـهِ ضَحِكـي
حَتَّـى أتَتْـه يَـدٌ فَـرّاسَـةٌ وَفَـمُ
إذا رَأيْـتَ نُيُـوبَ اللّيْـثِ بـارِزَةً
فَـلا تَظُـنّـنّ أنّ اللّيْـثَ يَبْتَسِـمُ
وَمُهْجَةٍ مُهْجَتـي من هَمّ صَاحِبـها
أدرَكْتُـهَا بجَـوَادٍ ظَـهْـرُه حَـرَمُ
رِجلاهُ فِي الرّكضِ رِجلٌ وَاليدانِ يَـدٌ
وَفِعْلُـهُ مَا تُريـدُ الكَـفُّ وَالقَـدَمُ
وَمُرْهَفٍ سرْتُ بينَ الجَحْفَلَيـنِ بـهِ
حتَّى ضرَبْتُ وَمَوْجُ المَـوْتِ يَلْتَطِـمُ
ألخَيْـلُ وَاللّيْـلُ وَالبَيْـداءُ تَعرِفُنـي
وَالسّيفُ وَالرّمحُ والقرْطاسُ وَالقَلَـمُ
صَحِبْتُ فِي الفَلَواتِ الوَحشَ منفَـرِداً
حتى تَعَجّبَ منـي القُـورُ وَالأكَـمُ
يَا مَـنْ يَعِـزّ عَلَيْنَـا أنْ نُفَارِقَهُـمْ
وَجدانُنا كُلَّ شـيءٍ بَعدَكـمْ عَـدَمُ
مَا كـانَ أخلَقَنَـا مِنكُـمْ بتَكرِمَـةٍ
لَـوْ أنّ أمْرَكُـمُ مِـن أمرِنَـا أمَـمُ
إنْ كـانَ سَرّكُـمُ ما قالَ حاسِدُنَـا
فَمَـا لجُـرْحٍ إذا أرْضـاكُـمُ ألَـمُ
وَبَيْنَنَـا لَـوْ رَعَيْتُـمْ ذاكَ مَعـرِفَـةٌ
إنّ المَعارِفَ فِي أهْـلِ النُّهَـى ذِمَـمُ
كم تَطْلُبُونَ لَنَـا عَيْبـاً فيُعجِزُكـمْ
وَيَكْـرَهُ الله مـا تَأتُـونَ وَالكَـرَمُ
ما أبعدَ العَيبَ والنّقصانَ منْ شَرَفِـي
أنَـا الثّرَيّـا وَذانِ الشّيـبُ وَالهَـرَمُ
لَيْتَ الغَمَامَ الذي عنـدي صَواعِقُـهُ
يُزيلُهُـنّ إلـى مَـنْ عِنْـدَهُ الدِّيَـمُ
أرَى النّـوَى يَقتَضينـي كلَّ مَرْحَلَـةٍ
لا تَسْتَقِـلّ بِهَـا الوَخّـادَةُ الرُّسُـمُ
لَئِـنْ تَرَكْـنَ ضُمَيـراً عَنْ مَيامِنِنـا
لَيَحْـدُثَـنّ لـمَنْ وَدّعْتُهُـمْ نَـدَمُ
إذا تَرَحّلْـتَ عن قَـوْمٍ وَقَد قَـدَرُوا
أنْ لا تُفـارِقَهُـمْ فالرّاحِلـونَ هُـمُ
شَرُّ البِـلادِ مَكـانٌ لا صَديـقَ بِـهِ
وَشَرُّ ما يَكسِبُ الإنسـانُ ما يَصِـمُ
وَشَـرُّ ما قَنّصَتْـهُ رَاحَتـي قَنَـصٌ
شُهْبُ البُـزاةِ سَـواءٌ فيهِ والرَّخَـمُ
بأيّ لَفْـظٍ تَقُـولُ الشّعْـرَ زِعْنِفَـةٌ
تَجُوزُ عِنـدَكَ لا عُـرْبٌ وَلا عَجَـمُ
هَـذا عِتـابُـكَ إلاّ أنّـهُ مِـقَـةٌ
قـد ضُمّـنَ الـدُّرَّ إلاّ أنّـهُ كَلِـمُ

منى عجاجي
03-14-2008, 09:55 AM
من قائل هذه الأبيات..

يعاتبني في الدين قومي وإنما
............................. ديوني في أشياء تكسبهم حمدا
أسد به ما قد أخلوا وضيعوا
............................. ثغور حقوق ما أطاقوا لها سدا
وفي جفنة ما يغلق الباب دونها
............................. مكللة لحما مدفقة ثردا
وفي فرس نهد عتيق جعلته
............................. حجابا لبيتي ثم أخدمته عبدا
وإن الذي بيني وبين بني أبي
............................. وبين بني عمي لمختلف جدا
فإن أكلوا لحمي وفرت لحومهم
............................. وإن هدموا مجدي بنيت لهم مجدا
وإن ضيعوا غيبي حفظت غيوبهم
............................. وإن هم هووا غيبي هويت لهم رشدا
وإن زجروا طيرا بنحس تمر بي
............................. زجرت لهم طيرا تمر بهم سعدا
ولا أحمل الحقد القديم عليهم
............................. وليس رئيس القوم من يحمل الحقدا
لهم جل مالي إن تتابع لي غنى
............................. وإن قل مالي لم أكلفهم رفدا
وإني لعبد الضيف ما دام نازلا
............................. وما شيمة لي غيرها تشبه العبدا

الزهراء
03-14-2008, 10:32 AM
هل هو المقنع الكندي الذي لقب بذلك لأنه كان إذا خرج للمحافل
يُقنع من جمال وجهه وحسنه..!

1

الزهراء
03-14-2008, 11:22 AM
[align=center]أقول وقد ناحت بقربي حمامة ** أيا جارتا هل تشعرين بحالي..!

عقيلة
03-15-2008, 05:14 PM
أمير الفرسان ..وهل يخفى !

أبو فراس الحمداني ....
ومن أعذب أشعاره الروميات التي نظمها في الأسر ..

عقيلة
04-01-2008, 08:59 AM
شاعرة الشجن : الخنساء رحمها الله

من القائل

أنت يا شعر فلذةً من فؤادي **** تتغّنى وقطعة من وجودي
فيك مافي جوانحي من حنين***** أبديّ إلى صميم الوجود



أرق التحايا

عقيلة
04-01-2008, 10:37 AM
من القائل :

اختلاف الليل والنهار ينسي *** إذكرا لي الصبا و أيام أنسي



أرق التحايا

الزهراء
04-01-2008, 07:17 PM
[align=center]
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1151631069.gif

# #
الأبيات لأمير الشّعراء أحمد شوقي..!

من يقول:
قذى بعينيكِ أمْ بالعينِ عوّارُ ** أم ذرّفت إذ خلت من أهلها الدّار



ƠơƠơ ƠơƠơ

**
****
تحياتي..
الـزَّهراء.

http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1151631069.gif

سالم
04-02-2008, 08:37 AM
هذه الأبيات لشاعر الحب والشباب كما اصطلح النقاد على تسميته
إنه ( أبو القاسم الشابي)

وأحفظ له بيت شعر كثيرا ما نتغنى به وهو:

إذا الشعب يوماً أراد الحياة
.......................... فلا بد أن يستجيب القدر


----



من قائل هذه الأبيات:

إِنَّ الشَجاعَةَ في الرِجالِ غَلاظَةٌ
........................................ما لَم تَزِنها رَأفَةٌ وَسَخاءُ
وَالحَربُ مِن شَرَفِ الشُعوبِ فَإِن بَغَوا
.........................................فَالمَجدُ مِمّا يَدَّعونَ بَراءُ
وَالحَربُ يَبعَثُها القَوِيُّ تَجَبُّرًا
...................................وَيَنوءُ تَحتَ بَلائِها الضُعَفاءُ

عقيلة
04-03-2008, 10:42 AM
أمير الشعراء : أحمد شوقي
من القصيدة الجميلة وُلد الهدى فالكائنات ضياء ..


من القائل

إِنَّ المشِيـبَ رِداءُ الحِـلـمِ والأَدبِ
........................................... كما الشبـابُ رداءُ اللَّهـوِ واللعـبِ
تَعجَّبَتْ أَنْ رَأَتْ شَيْبي فقُلـتُ لهـا
................................................. لا تعجبي، مَنْ يطُلْ عمر بهِ يَشِبِ





أرق التحايا

منى عجاجي
04-05-2008, 09:36 AM
من يقول:

أحللت ياعود الأراك بثغرها ،،، أما خفت ياعود الأراك أراك
لو كنت من أهل القتال قتلتك ،،، ما فاز مني ياسواك سواك
1

عـشتار



[CENTER]

قالها امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام
لشدة الحب والغيرة لما رأى سيدة نساء العالمين
فاطمة الزهراء عليها السلام والمسواك في فمها

:

من القائل ..

أيا قمراً تبسمَ عن أقاحِ ،،، ويا غُصُناً يميلُ مع الرَّياحِ
جبينكَ والمقلـدُ والـثنايا ،،، صباحٌ في صباحٍ في صباحِ

:
:

أطيب التحايا

الزهراء
04-05-2008, 12:18 PM
[align=center]
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1152436495.gif
أهلاً بك غاليتي الأبيات جميلة جداً هل هي لديك الجنِّ الحمصي...!

1
!
**
تحياتي
الـزَّهراء.
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/410-1152436495.gif

سالم
04-05-2008, 02:43 PM
إنه شاعر العصر الإسلامي دعبل الخزاعي ...

وليه ما أكملت أبياته التي يقول فيها:

شَيبُ الرِّجالِ لَهمْ زَينٌ وَمَكْرُمَة ٌ
.............................................. وشيبكنَّ لكنَّ العارُ فاكتئبي
فينا لكنَّ ، وإن شيبٌ بَدا ، أربٌ
...............................................و َلَيسَ فيكُنَّ- بَعد الشَّيبِ - مِن أربِ

5


---------------------------


من قائل هذه الأأبيات:

على ذكر الشيب والمشيب ..

· عيرتني بالشيب وهو وقار
.................................... ليتها عيرت بما هو عار
· إن تكن شابت الذوائب مني
........................................فالليــــا لي تزينها الأقمار

مع العلم أن هذه الأبيات صدح بها فنان عراقي .. في السبعينات فأبدع وأطرب ( .. كمان من هو الفنان ؟؟؟؟؟ ؟؟..

عشتار
04-05-2008, 07:01 PM
[CENTER]قال هذه الأبيات الخليفة العباسي المستنجد بالله وهو
يوسف بن المقتفى

وقد غناها المغني العراقي الشهير
ناظم الغزالي
http://pages.6arab.com/singers-ar/north/pics/nathem-alghazaly-page.gif

http://songs.6arab.com/nathem..3ayatarni1.ram

وسلامتك 1
وصحيح الشيب ليس عيب...!
فالشيبة هيبة وثقل كما يقال 5

من يقول:

أحللت ياعود الأراك بثغرها ،،، أما خفت ياعود الأراك أراك
لو كنت من أهل القتال قتلتك ،،، ما فاز مني ياسواك سواك
1

عـشتار

منى عجاجي
04-06-2008, 09:40 AM
واهلا بكِ يا زهرتي الاجمل

نعم هو ذلك.. ديك الجن

فهاتي ابياتك يا قلبي 19

الزهراء
04-06-2008, 11:26 AM
[CENTER]من يقول:
الله أكبر جاء الفتح وابتهجت** للمؤمنين نفوساً سرّها وشفى

منى عجاجي
04-07-2008, 10:01 AM
[CENTER]من يقول:
الله أكبر جاء الفتح وابتهجت** للمؤمنين نفوساً سرّها وشفى


من قصيدة فتح مكة لأحمد محرم
الله اكبر جاء الفتح وابتهجت 00للمؤمنين نفوس سرها وشفا
مشى النبي يحف النصر موكبه 00مشيعا بجلال الله مكتنفا
اضحى اسامة من بين الركاب 00له ردفا فكان اعز الناس مرتدفا
لم يبقى اذ سطعت انوار غرته 00مغنا بمكة الا اهتز او وجفا
تحرك البيت حتى لو تطاوعه 00اركانه خف يلقى ركبه شغفا
العاكفون على الاصنام اضحكهم 00ان الهوان على اصنامهم عكفا
كانوا يظنون الا يستباح لها 00حمى فلا شمما بدت ولا انفا
نامت شياطينها عنها منعمة 00وبات ماردها بالخزي ملتحفا
----------
و أحمد محرم شاعر مصري من أصول تركية من شعراءالقومية والإسلام وكانت محور شعره كله، ولا سيما وأنه كان من دعاة الجامعة الإسلامية وعودة الخلافة العثمانية التي دعا إليها محمد عبده وجمال الدين الأفغاني في عصره. ولد في قرية إبيا الحمراء التابعة لمحافظة البحيرة بمصر عام 1877 م. قرأ السيرة النبوية والتاريخ، وحفظ الحديث الشريف والشعر، وطالع النصوص الأدبية السائدة. وكان لتلك النشأة أثرها في حياة وشعر أحمد محرم الذي ظل في دمنهور عاصمة محافظة البحيرة فلم يغادرها إلى القاهرة. عاصر ثورة 1919 م. كما عاصر دنشواي ومصطفي كامل وسعد زغلول وتأثر بهم في شعره الوطني. وكان يعقد بقهوة المسيري بدمنهور ندوته الشعرية كل ليلة. حيث كان يرتادها مفكرو وشعراء البحيرة والإسكندرية لأته كان شاعرا حرا ملتزما. ويعد أحمد محرم من شعراء مدرسة البعث والإحياء في الشعر العربي والتي كان من دعاتها محمود سامي البارودي وأحمد شوقي وحافظ إبراهيم وأحمد نسيم حيث جددوا الصياغة الشعرية بعد تدهورها في العصر العثماني.

كان من دعاة الإصلاح الإجتماعي والوحدة الوطنية ولاسيما بعد مقتل بطرس غالي رئيس وزراء مصر. فنراه يقول داعيا للتسامح والمحبة بين المصريين:

كذب الوشاة وأخطأ اللوام ** أنتم أولو عهد ونحن كِرام
حبُّ تجد الحادثات عهوده ** وتزيد في حرماته الأيام
وصل المقوقس بالنبي حباله ** فإذا الحبال كأنها أرحام
وجرى عليه خليفة فخليفة ** وإمام عدل بعدهم فإمام
لا ننشد العهد المؤكد بيننا ** النيل عهد دائم وذمام

دعوته للوحدة الإسلامية
دافع أحمد محرم عن فكرة الجامعة الإسلامية فوقف بجانب الخلافة العثمانية، مهاجمًا الثائرين عليها من الشوام الذين كانوا ينادون بالقومية العربية. وطالب في شعره المسلمين بالالتفاف حول هذه الدعوة الإحيائية للخلافة الراشدية، محذرًا من التشتت والضياع الذي يريده لهم أعداؤهم البريطانيون والفرنسيون، فقال:

هبوا بني الشرق لا نوم ولا لعب ** حتى تعد القوى أو تؤخذ الأهب
ماذا تظنون إلا أن يحاط بكم ** فلا يكون لكم منجى ولا هرب
كونوا بها أمة في الجهر واحدة ** لا ينظر الغرب يومًا كيف نحترب

نكبة فلسطين
بعد وعد بلفور سنة 1917 م كان أحمد محرم في طليعة الشعراء العرب الذين أيقظوا الوجدان والشعور، مطالبين بالجهاد والنضال. ففي قصيدته "نكبة فلسطين" يقول:

في حمى الحق ومن حول الحرم ** أمة تُؤذى وشعب يُهتضم
فزع القدس وضجت مكة ** وبكت يثرب من فرط الألم
ومضى الظلم خليًا ناعمًا ** يسحب البُردين من نار ورم
ملحمته مجد الإسلام
انفرد أحمد محرم من بين شعراء العربية بتصوير البطولة الإسلامية من خلال سيرة النبي (صلى الله عليه وسلم) فنظم ملحمته النبوية "مجد الإسلام" في ثلاثة آلاف بيت صور فيها سيرة وحياة محمد بواقعية التسلسل الزمني. ونُظمها على وزن واحد متضمنة الوقائع الثابتة، والمعارك والغزوات فصورها مجردة من الخيال الواهم والأحداث المفتعلة. ونشر منها أجزاء بجريدة البلاغ، وجريدة الفتح، ومجلة الأزهر. وكان قد بدأها بقوله:

املأ الأرض يا محمد نورًا **واغمر الناس حكمة والدهورا
حجبتك الغيوب سرًا تجلى ** بكشف الحجب كلها والستورا
أنت معنى الوجود بل أنت سر ** جهل الناس قبله الإكسيرا
أنت أنشأت للنفوس حياة ** غيّرت كل كائن تغييرا
أنجب الدهر في ظلالك عصرًا** نابِهَ الذكر في العصور شهيرا

وكانت هذه الملحمة بعد نشر أجزاء منها سببا في شهرته بالعالم العربي رغم أن أحمد محرم لم ينشر هذا الديوان في حياته، وبقي مخطوطًا حتى طبع في القاهرة سنة (1383هـ/1963 م). بعد وفاته في (2 رجب 1364 هـ/13 يونيو 1945 م).

نال شهادة الامتياز بين شعراء النيل من لجنة التحكيم في عيد جلوس الخديوي عباس حلمي عام 1916 م ونال عدة جوائز في مسابقات شعرية ونثرية أخرى.

---

المصدر - من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

منى عجاجي
04-07-2008, 10:03 AM
طيب من قائل هذه الابيات :

الزهراء
04-14-2008, 09:05 AM
[CENTER]

الأبيات للشاعر أبو البقاء الرندي..!

من يقول:
قلت للأنجم المضيئة حولي... أي نجم يضيء ظلمة ليلي..؟!

الزاهي
04-16-2008, 06:46 PM
هذا البيت من قصيدة لشاعر الرباعيات ،الشاعر السعودي الراحل محمد حسن فقي رحمه الله ، وكان ينحو في شعره نحو التأمل ،ومناجاة الكون .

لمن هذان البيتان ؟


قال لي صاحبي أراك غريباً بين هذا الأنام دون خليل
قلت كلا بل الأنـــام غريب ٌ هذه غــايتي وهذا سبيلي ؟

مع الشكر لكل من يمر من هنا .

منى عجاجي
04-17-2008, 08:26 AM
هو عبد الله بن يوسف بن أبى السفاح الحلبي شمس الدين أبو محمد كاتب الإنشاء بحلب ولد سنة بضع وسبعمائة ومهر فى الإنشاء وكان حسن الأخلاق والكتابة مليح المحضرة كريم النفس أثنى عليه ابن حبيب وغيره ومات بالقاهرة فى سنة 764
وهو قائل تلك الابيات ( أأرضى حمى الشهباء داراً وقد علت) معتذراً عن العودة
إلى بلده لما تغرب إلى دمشق ثم إلى القاهرة .

:
صح كده ؟ 5

سالم
04-17-2008, 06:13 PM
--

أظنه الشاعر السوري عبد المعطي دالاتي ..


-----



من الشاعر ؟؟؟:

أأرضى حمى الشهباء داراً وقد علت
................................. عليها لأبناء اليهود صناجق
فإن نكست أعلامهم أنا راجع
............................... إليها وإلا فهي مني طالق

منى عجاجي
04-18-2008, 11:03 AM
من قائل هذه الابيات الجميلة ؟

لي حبيبٌ لا يسمى
..................وحديثٌ لا يفسرْ
تعبَ العاذلْ في قصة ِ
..................وَجْدي وَتَحيّرْ
آهِ لَوْ أمكَنَني القَوْلُ
..................لعَلّي كنتُ أُعذَرْ
لَستُ أرْضَى لحَبيبي
..................انّهُ للنّاسِ يُذْكَرْ
وهو معروفٌ و لكنْ
..................هو معروفٌ منكرْ

سالم
04-18-2008, 11:31 AM
هو عبد الله بن يوسف بن أبى السفاح الحلبي شمس الدين أبو محمد كاتب الإنشاء بحلب ولد سنة بضع وسبعمائة ومهر فى الإنشاء وكان حسن الأخلاق والكتابة مليح المحضرة كريم النفس أثنى عليه ابن حبيب وغيره ومات بالقاهرة فى سنة 764
وهو قائل تلك الابيات ( أأرضى حمى الشهباء داراً وقد علت) معتذراً عن العودة
إلى بلده لما تغرب إلى دمشق ثم إلى القاهرة .

:
صح كده ؟ 5




إيه ... 100% صح ...
بس شووو هالحكي .. أنا افتكرت سؤالي جداً صعب .. !!@!@@@
شووو أنت قاعدة تراقبيني يعني من وين بجيب الأسئلة ؟؟؟ 5 8

سالم
04-18-2008, 11:46 AM
من قائل هذه الابيات الجميلة ؟

لي حبيبٌ لا يسمى
..................وحديثٌ لا يفسرْ
تعبَ العاذلْ في قصة ِ
..................وَجْدي وَتَحيّرْ
آهِ لَوْ أمكَنَني القَوْلُ
..................لعَلّي كنتُ أُعذَرْ
لَستُ أرْضَى لحَبيبي
..................انّهُ للنّاسِ يُذْكَرْ
وهو معروفٌ و لكنْ
..................هو معروفٌ منكرْ






فعلا أبيات جميل هي للشاعر بهاء الدين زهير
شاعر عاش في العصر العباسي في أواخره أيام الدولة الأيوبية ..581 - 656 هـ / 1185 - 1258 م

شاعر من الكتاب، ولد بمكة ونشأ بقوص، واتصل بالملك الصالح أيوب بمصر، فقرّبه وجعله من خواص كتّابه وظلَّ حظيّا عنده إلى أن مات الصالح فانقطع زهير في داره إلى أن توفي بمصر.

وتكملة القصيدة .. كما يلي:

هو ظبيٌ فإذا ما
............................. سُمتُهُ الوَصْلَ تَنَمّرْ
فترَى دَمْعيَ يَجري
............................ولساني يتعثرْ
سَيّدي لا تُصْغِ للوَا
............................شي وَإنْ قالَ فأكثرْ
فحَديثي غَيرُ ما قَدْ
............................ظَنّهُ الوَاشي وَقَدّرْ
إنّ ذَنْبَ الغَدْرِ في الحـ
............................ـبّ لَذَنْبٌ لا يُكَفَّرْ
طالتِ الشكوى وملّ ال
............................ـسَّمْعُ مِمّا يَتَكَرّرْ
وَانقَضَى عُمري وَحالي
............................هُوَ حالي ما تَغَيّرْ

------------------------------------
صح كده 5

منى عجاجي
04-19-2008, 09:51 AM
5
ايوه صح ونص
هو : بهاء الدين زهير



إيه ... 100% صح ...
بس شووو هالحكي .. أنا افتكرت سؤالي جداً صعب .. !!@!@@@
شووو أنت قاعدة تراقبيني يعني من وين بجيب الأسئلة ؟؟؟ 5 8


5

شو انت ماكنت تعرف اني مكشوف عني الحجاب 9
بس ياخساره الـ اف بي اي و الـ سي اي ايه تايهيين عن مواهبي الفريده 8

:

ونحنا بانتظار ابياتك استاذنا

سالم
04-19-2008, 01:21 PM
والله عجيب .. هالحجاب المكشوف .. هاد ... 5

------

من القائل:
ما جال بعدك لحظي في سنا القمر
.......... إلا ذكرتك ذكر العين بالأثر
فهمت معنى الهوى من وحي طرفك لي
......... إن الحوار لمفهوم من الحور

--------------------------------------

عشتار
04-19-2008, 01:28 PM
إنها للشاعر الاندلسي الرائع ابن زيدون ...

من قال:
أنا البحر في أحشائه الدر كامن ** فهل ساءلوا الغواص عن صدفاتي

1

منى عجاجي
04-20-2008, 08:40 AM
إنها للشاعر الاندلسي الرائع ابن زيدون ...

من قال:
أنا البحر في أحشائه الدر كامن ** فهل ساءلوا الغواص عن صدفاتي

1


للشاعر المبدع حافظ إبراهيم رحمه الله..

:

من القائل :

لكُلّ مُجتَهِدٍ حَظَّ مِنَ الطّلبِ =فآسبق بعزمك سير الانجم الشهب
وارق المعالي التي اوفى ابوك بها=فَكَمْ تَنَاولَهَا قَوْمٌ بغَيرِ أبِ

منى عجاجي
04-21-2008, 04:23 PM
نعم يا صديقتي ..هي للسيد أبو الحسن محمد بن الحسين بن موسى ، وينتهي نسبه إلى الإمام موسى الكاظم ( عليه السلام ) .
والمشهور بالشريف الرضي ( قدس سره )

وأمه السيدة فاطمة بنت الحسين بن أبي محمد الحسن الأطروش بن علي بن الحسن بن علي بن عمر بن علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) .

ولادته ونشأته :
وُلد السيد الشريف الرضي في عام ( 359 هـ ) بمدينة بغداد ، ونشأ في أحضان أبوين جليلين تربية صحيحة .

وتعلم في صغره العلوم العربية والبلاغة والأدب ، والفقه والكلام ، والتفسير والحديث ، على يد مشاهير علماء بغداد .

شعره :
نظم السيد الشريف الرضي الشعر وعمره عشر سنوات ، وأجاد في ذلك ، كما أنه نظم في جميع فنون الشعر .

ويمتاز شعره بأنه مطبوع بطابع البلاغة والبداوة والبراعة وعذوبة الألفاظ التي تأخذ بمجامع القلوب ، بالإضافة إلى المميزات الأخرى التي لا نكاد نجدها في شعر غيره .

ومما امتاز به شعر السيد الشريف الرضي أنه كان نقياً من كل ما يتعاطاه الشعراء من الغزل المشين ، والهجاء المقذع ، والتلون بالمدح تارة والذم تارة أخرى .

مكانته العلمية :
كان السيد الشريف الرضي فقيهاً متبحراً ، ومتكلماً حاذقاً ، ومفسِّراً لكتاب الله ، وحديث رسوله ( صلى الله عليه وآله ) ، وأديباً بارعاً متميزاً .

وأخفت المكانة العلمية لأخيه السيد المرتضى شيئاً من مكانته العلمية ، كما أخفت مكانته الشعرية شيئاً من مكانة أخيه الشعرية .

ولهذا قال بعض العلماء : لولا الرضي لكان المرتضى أشعر الناس ، ولولا المرتضى لكان الرضي أعلم الناس .

:


والان ايتها الغالية دورك في وضع الابيات

عقيلة
04-21-2008, 07:20 PM
هل هي للشريف الرضي قدس الله سره ؟

سالم
04-22-2008, 08:28 AM
من قائل هذه الأبيات
السقف ينزف فوق رأسي

والجدار يئن من هول المطر

وأنا غريق بين أحزاني تطاردني الشوارع للأزقة .. للحفر !

في الوجه أطياف من الماضي

وفي العينين نامت كل أشباح السهر

والثوب يفضحني وحول يدي قيد لست أذكر عمرهُ

لكنه كل العمر ..



كثيرا تمنيت لو امتلك بعضاً من إحساس هذا الشاعر المرهف ( فاروق جويدة) .. من قصيدته أحزان ليلة ممطرة ...
براعة تصويرية وإيجاز سلس وموسيقي مترف ..

أحب هذا الشاعر العميق... ومن جميل قصيده:

عيناك بحر النورِ
يحملني إلى
زمنٍ نقي القلبِ ..
مجنون الخيال
عيناك إبحارٌ
وعودةُ غائبٍ
عيناك توبةُ عابدٍ
وقفتْ تصارعُ وحدها
شبح الضلال
مازال في قلبي سؤالْ ..
كيف انتهتْ أحلامنا ؟
مازلتُ أبحثُ عن عيونك
علَّني ألقاك فيها بالجواب
مازلتُ رغم اليأسِ
أعرفها وتعرفني
ونحمل في جوانحنا عتابْ
لو خانت الدنيا
وخان الناسُ
وابتعد الصحابْ
عيناك أرضٌ لا تخونْ
عيناك إيمانٌ وشكٌ حائرٌ
عيناك نهر من جنونْ
--

لو عندك موقع يضم أعماله هاته.. .. ومشكورة سلفاً

من مفضلة درب الياسمين :الشاعر فاروق جويدة (http://www.d-alyasmen.com/vb/show.php?UserID=1&MainID=17&SubjectID=5863)

عقيلة
04-22-2008, 10:48 AM
الشريف الرضي ..
هو من لُقب بأشعر بني هاشم ..
وهو أول من جمع خطب نهج البلاغة في كتاب ..
و له مقدمة جميلة جداً في كتاب الأدعية ( الصحيفة السجادية )
وهي مجموعة أدعية للإمام علي بن الحسين السجاد الملقب بزين العابدين ..
ومن ما يذكر أن شيخ الطائفة الطوسي رأى في المنام السيدة فاطمة الزهراء (ع)
قد دخلت عليه المسجد و أتته بالإمام الحسن و االإمام الحسين (ع) كي يعلمها
فاستيقظ مدهوشاً .. وفي الصباح أتته فاطمة بنت الحسين أم الشريف الرضي والشريف المرتضى بابنيها ليتتلمذا على يديه ..
والحق أن أشعاره أروع ما نظم في الغزل الراقي والحب العذري ..



من قائل هذه الأبيات
السقف ينزف فوق رأسي

والجدار يئن من هول المطر

وأنا غريق بين أحزاني تطاردني الشوارع للأزقة .. للحفر !

في الوجه أطياف من الماضي

وفي العينين نامت كل أشباح السهر

والثوب يفضحني وحول يدي قيد لست أذكر عمرهُ

لكنه كل العمر ..

سالم
04-23-2008, 08:16 AM
لأ ما نسيت ....
بس كنت بتأمل في نصوص ( جويدة)



من القائل ، وما مناسبة القصيد :::: ؟؟؟؟

وإذا المحب شكا الصدود ولم
...................... يُعطف عليه، فقتله عمد
نختصها بالود وهي على
...................... ما لا نحب، فهكذا الوجد

عقيلة
04-23-2008, 11:19 AM
بالفعل هو الشاعر الجميل .. والراقي فاروق جويدة ..

بعض أعماله (http://www.poetsgate.com/poem.php?action=poet&id=204)

نسيت وضع بيت شعري


أرق التحايا

سالم
04-28-2008, 09:31 AM
من القائل

كن بلسماً إن صار دهرك أرقمـا
.................................... ........وحلاوة إن صار غيـرك علقمـا
إن الحياة حبتـك كـلَّ كنوزهـا
.............................................. لا تبخلنَّ على الحياة ببعض ما
أحسنْ وإن لم تجزَ حتـى بالثنـا
.............................................. أيَّ الجزاء الغيثُ يبغي إن همى




أرق التحايا


منى العلي في أحد تواقيعها وتصاميمها 5

منى عجاجي
04-28-2008, 09:41 AM
4
لا شو منى العلي..
راح تلبسوني تهمه وهي سرقة قصيده 5
لا وكمان لواحد من اعظم الشعراء..
إليا أبو ماضي..
كن بلسماً هي من اجمل القصائد التي اعشقها له..

..

من القائل ..

وجوهكم أقنعة بالغة المرونة
طلائها حطاطة و قعرها رعونة
صفق إبليس لها مندهشا و داعكم فنونه
وقال إني راحل ما عاد لي دور هنا
دوري أنا انتم ستلعبونه

:

أطيب التحايا

سالم
04-28-2008, 09:48 AM
الشاعر العباسي علي بن جبلة ...!





بالله شوووووو ؟؟؟
بس أنا ما عرفته علي بن جبلة ..


ومعلوماتي أن البيتين من قصيدة تسمى اليتيمة ، أو الدعدية .... ومطلعها:

هل بالطول لسائل رد
................................. أم هل لها بتكلم عهد
يا طول ماتبكي الغيوم على
.................................... عرصاتها ويقهقه الرعد
آه على دعد وما خلقت
..................................... الا لطول تلهفي دعد
بيضاء قد لبس الأديم أد
................................. يم الحسن فهو لجلدها جلِدُ
ويزين فوديها اذا حسرت
.................................... ضافي الغذائر فاحم جعد
فالوجه مثل الصبح مبيض
.................................. والشعر مثل الليل مسود
ضدان لما استجمعا حسنا
..........................................والضد يظهر حسنه الضد
وجبينها صلتُ وحاجبيها
.......................................شَخْتُ المِخَط ازج ممتد
فكأنها وسنى اذا نظرت
....................................أو مدنف لما يفق بعد
بفتور عين مابها رمد
................................ وبها تداوي الاعين الرمد
وتريك عرنين به شمم
..................................أقنى وخداً لونه الورد
وتجيل مسواك الأراك على
....................................ثغر كأن رضابة الشهد
والجيد منها جيد جؤذرة
................................والوجه ماء الورد اذ يبدو
والمعصمان فمايرى لهما
...................................من نعمة وبضاضة زند
ولها بنان لو أردت له
...................................عقدا بكفك أمكن العِقْدُ
قد قلت لما أن كلفت بها
................................ واعتادني من حبها الجهد
ان لم يكن من وصل لديك لنا (
.............................يشفي الصبابة فليكن وعد
ان تتهمي فتهامة وطني
..................................... او تنجدي ان الهوى نجد

وَزَعَمتِ أَنَّكِ تضمُرينَ لَنا.
.....................................وُدّاً فَهَلّا يَنفَعُ الوُدُّ

وَإِذا المُحِبُّ شَكا الصُدودَ فلَم
................................... يُعطَف عَلَيهِ فَقَتلُهُ عَمدُ

تَختَصُّها بِالحُبِّ وُهيَ على.
......................................ما لا نُحِبُّ فَهكَذا الوَجدُ

أوَ ما تَرى طِمرَيَّ بَينَهُما .
....................................رَجُلٌ أَلَحَّ بِهَزلِهِ الجِدُّ

فَالسَيفُ يَقطَعُ وَهُوَ ذو صَدَأٍ .
..................................وَالنَصلُ يَفري الهامَ لا الغِمدُ


------------------------------------------------------
ويقال أن ملهمة القصيدة هي الأميرة دعد اختلف بين نسبها بين يمن ونجد
لكنها بهذه القصيدة التي ظل قائلها مجهولا لسنوات اصبحت الاميرة في مرتبة الأسطورة
وقد توصل بعض الباحثين الى أن قائلها هو( دوقلة المنبجي )

وللقصيدة حكايتين
الاولى:
تقول ان دعد ملكة اليمن آلت على نفسها الا تتزوج الا بمن يقهرها بالفصاحة والبلاغة .. ويذلها في ميدان الفروسية
فلم يتفق ذلك لاحد مدة طويلة .. فسمع بها بعض الشعراء الفرسان ..فنظم في وصفها قصيدة وجاء يطلب محلها ..
فمر ببعض احياء العرب ..فاضافه كبير الحي وسأله عن حله ..فاخبره بماهو فيه ..واطلعه على قصيدته ..
وكان ذلك الرجل ممن خطب المرأة .. فحمله الطمع على قتل الشاعر وأخذ قصيدته وادعائها لنفسه ...
ولما القى القصيدة بين يدي دعد قالت له : من اى الديار انت ؟ قال : العراق
ولماانشد القصيدة سمعت فيها بيتا يدل ان صاحبها من تهامة وهي الحجاز .. فصرخت الاميرة دعد : انه قاتل بعلي
فاخذوه وعذبوه فاقر بفعلته .. فامرت بقتله .. وآلت على نفسها الا تتزوج من بعده ( ؟؟؟)



الثانية:
ان دعد من نجد وانها بارعة الجمال وشاعرة بليغة ..خطبها العديد لكنها ابت الا ان تتزوج من هو اشعر منها
فاستحث الشعراء قرائحهم .. ونظموا فيها القصائد .. فلم يعجبها شيئ مما نظموا
وشاع خبرها في انحاء الجزيرة وكان بتهامة شاعر بليغ قد سمع بها فنظم بها قصيدة واتجه الى نجد
والتقى في طريقه بشاعر شاخص للغاية نفسها ..فلمااجتمعا باح التهامي لصاحبه بغرضه وقرأ له قصيدته
قلماراى هذا ان التهامي قصيدته اعلى طبقة من قصيدته .فقام بقتل التهامي وسرق قصيدته
وعندما وصل لدعد قام يقرأ القصيدة بصوت مرتفع وعال ..على جاري عاداتهم .. وورد بها بيت يدل على ان
ناظمها من تهامة .. وادركت دعد بانه ليس من تهامة .. عرفت ذلك من لهجته ..
فصاحت دعد عليكم بقاتل زوجي .. فقبضوا عليه واستنطقوه فاعترف فقتلوه


------------------------

ويقال أن هذه القصيدة نسبها أكثر من ( 40) شاعراً لنفسه ....
---------

وشكرا عشتار خطأ الإجابة لأنها أتاحت لنا البحث والرأي والفائدة ؟؟
5

عشتار
04-28-2008, 06:48 PM
الشاعر العباسي علي بن جبلة ...!

من يقول:

عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السّحرِ
أو شرفتانِ راح ينأى عنهما ضوءُ القمر

عقيلة
04-28-2008, 07:18 PM
شاعر المطر

بدر شاكر السياب من قصيدة أنشودة المطر


من القائل

كن بلسماً إن صار دهرك أرقمـا
.................................... ........وحلاوة إن صار غيـرك علقمـا
إن الحياة حبتـك كـلَّ كنوزهـا
.............................................. لا تبخلنَّ على الحياة ببعض ما
أحسنْ وإن لم تجزَ حتـى بالثنـا
.............................................. أيَّ الجزاء الغيثُ يبغي إن همى




أرق التحايا

عقيلة
04-29-2008, 09:09 AM
القصيدة اليتيمة أو الدعدية
هي لدوقلة المنبجي ..
وكما ذكرت عن حكاية هذه القصيدة قاتلة ناظمها ..







..

من القائل ..

وجوهكم أقنعة بالغة المرونة
طلائها حطاطة و قعرها رعونة
صفق إبليس لها مندهشا و داعكم فنونه
وقال إني راحل ما عاد لي دور هنا
دوري أنا انتم ستلعبونه





هو الشاعر مناضل القلم أحمد مطر



من القائل :

تلبَّد لكن ما حكاه غمام
................................وناح ولكن أين منه حمام
ألا ليت إحساسا وسلوى تجمعا
...............................وكيف ، وهل يلفى سنى وظلام ؟
فمن أين للحساس قلب يريحه
....................................ومن أين للقلب الغبيِّ غرام ؟




أرق التحايا

منى عجاجي
04-29-2008, 10:51 AM
الابيات لـ محمد مهدي الجواهري
وعنوانها بلية القلب الحساس

-----------
محمد مهدي الجواهري (1899 -1997) شاعر من العراق ولد في النجف ، كان أبوه عبد الحسين عالماً من علماء النجف ، أراد لابنه أن يكون عالماً دينيا، لذلك ألبسه عباءة العلماء وعمامتهم وهو في سن العاشرة. يرجع اصول الجواهري إلى عائلة تُعرف بآل الجواهر ، نسبة إلى أحد أجداد الأسرة والذي يدعى الشيخ محمد حسن صاحب الجواهر ، والذي ألّف كتاباً في الفقه واسم الكتاب "جواهر الكلام في شرح شرائع الإسلام " ومنه جاء لقب الجواهري. قرأ القرآن وهو في سن مبكرة ثم أرسله والده إلى مُدرّسين كبار ليعلموه الكتابة والقراءة و النحو والصرف و البلاغة و الفقه. وخطط له والده وآخرون أن يحفظ في كل يوم خطبة من نهج البلاغة وقصيدة من ديوان أبو الطيب المتنبي .

نظم الشعر في سن مبكرة‏ وأظهر ميلاً منذ الطفولة إلى الأدب فأخذ يقرأ في كتاب البيان والتبيين ومقدمة ابن خلدون ودواوين الشعر ،‏ كان في أول حياته يرتدي لباس رجال الدين ، واشترك في ثورة العشرين عام 1920 ضد السلطات البريطانية.

صدر له ديوان "بين الشعور والعاطفة" عام (1928). وكانت مجموعته الشعرية الأولى قد أعدت منذ عام (1924) لتُنشر تحت عنوان "خواطر الشعر في الحب والوطن والمديح". ثم اشتغل مدة قصيرة في بلاط الملك فيصل الأول عندما تُوج ملكاً على العراق وكان لا يزال يرتدي العمامة ، ثم ترك العمامة كما ترك الاشتغال في البلاط الفيصلي وراح يعمل بالصحافة بعد أن غادر النجف إلى بغداد ، فأصدر مجموعة من الصحف منها جريدة ( الفرات ) وجريدة ( الانقلاب ) ثم جريدة ( الرأي العام ) وانتخب عدة مرات رئيساً لاتحاد الأدباء العراقيين .

استقال من البلاط سنة 1930 ، ليصدر جريدته (الفرات) ثم ألغت الحكومة امتيازها وحاول أن يعيد إصدارها ولكن بدون جدوى ، فبقي بدون عمل إلى أن عُيِّنَ معلماً في أواخر سنة 1931 في مدرسة المأمونية ، ثم نقل لإلى ديوان الوزارة رئيساً لديوان التحرير . في أواخر عام 1936 أصدر جريدة (الانقلاب) إثر الانقلاب العسكري الذي قاده بكر صدقي لكنه سرعان مابدأ برفض التوجهات الياسية للإنقلاب فحكم عليه بالسجن ثلاثة أشهر وبإيقاف الجريدة عن الصدور شهراً .

بعد سقوط حكومة الانقلاب غير اسم الجريدة إلى (الرأي العام) ، ولم يتح لها مواصلة الصدور ، فعطلت أكثر من مرة بسبب ما كان يكتب فيها من مقالات ناقدة للسياسات المتعاقبة . لما قامت حركة مارس 1941 أيّدها وبعد فشلها غادر العراق مع من غادر إلى إيران ، ثم عاد إلى العراق في العام نفسه ليستأنف إصدار جريدته (الرأي العام) . انتخب رئيساً لاتحاد الأدباء العراقيين ونقيباً للصحفيين, واجه مضايقات مختلفة فغادر العراق عام 1961 إلى لبنان ومن هناك استقر في براغ سبع سنوات ، وصدر له فيها في عام 1965ديوان جديد سمّاه " بريد الغربة " .

عاد إلى العراق في عام 1968 وخصصت له حكومة الثورة راتباً تقاعدياً قدره 150 ديناراً في الشهر ، في عام 1973 رأس الوفد العراقي إلى مؤتمر الأدباء التاسع الذي عقد في تونس . تنقل بين سوريا ،مصر، المغرب، والأردن ، ولكنه استقر في دمشق ب سوريا ونزل في ضيافة الرئيس الراحل حافظ الأسد. كرمه الرئيس الراحل «حافظ الأسد» بمنحه أعلى وسام في البلاد ، وقصيدة الشاعر الجواهري (دمشق جبهة المجد» يعتبر ذروة من ذرا شعره ومن أفضل قصائده ‏تجول في عدة دول ولكن كانت اقامته الدائمة في دمشق التي امضى فيها بقية حياته حتى توفى عن عمر قارب المئة سنه ، في سوريا وجد الاستقرار والتكريم ، ومن قصائده الرائعة قصيدة عن دمشق وامتدح فيها الرئس حافظ الاسد ، (سلاما ايها الاسد..سلمت وتسلم البلد) .

(شاعر العرب الاكير ) ، اللقب الذي استحقه بجدارة في وقت مبكر في حياته الشعرية ، وارتضاه له العرب اينما كان واينما كان شعره ، رغم ان الساحة العربية كانت مليئة بالشعراء الكبار في عصره . فقد حصل على هذا اللقب عن جدارة تامة واجماع مطلق .

ان أهم ميزة في شعر الجواهري انه استمرار لتراث الشعر العربي العظيم ، ولعلنا لانجافي الحقيقة اذا قلنا انه لم يظهر بعد المتنبي شاعر مثل الجواهري ، وهذه قناعة العرب جميعا . قارئين ونقادا وباحثين . في الوقت ذاته واكب الحركة الوطنية العربية ، وعبر في شعره عنها ، وقدم لها قصائد ستظل خالدة . بالرغم من قصائده المطولة التي وصلت إلى أكثر من 100 بيت ،لاتجد فيها غير الجيد من الشعر ، فكله على وجه التقريب من اسمى الشعر العربي واقومه مادة ولغة واسلوبا ، وهي كذلك في اعلى مدارج الابداع ، وارقى مراقي الفن .

لهذا طبع شعر الجواهري في ذهن الناشئة من كل جيل مفاهيم وقيما شعرية انسانية لاتزول . اما التجديد في شعره فجاء مكللا بكل قيود الفن الرفيع من وزن و قافية ولغة واسلوب وموسيقى وجمال واداء .

توفي الجواهري في احدى مشافي العاصمة السورية دمشق سنة 1997 عن عمر يناهز الثامنة و التسعين.

_ _ _

المصدر من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

منى عجاجي
04-29-2008, 11:11 AM
من القائل ..

لا تَشَلني لا تجرحِ السرّ في نفسي و لاتَمْحُ كبرياء سكوتي
لو تكلمتُ كان كلّ لفظِِ قبرُ حُلمِِ وفجرُ جُرْحِِ مُميت
لو تكلمتُ كيف ترتعش الأ شعار حُزْنا. وترتمي في عياءِ
لوكشفتُ السرّ العميقَ فماذا يتبقّى منّي سوى الأشلاء؟
لو تكلمتُ رعشةُُ في حياتي وكياني تلحُّ أن أتكلّمْ
وسكوتي العميق يكتم أنفاسي وقلبي يكادُ أن يتحطّمْ
لو تكلمت لو سكتُّ نداءان عميقانِ كالحياة استعارا
تتلقى عليهما كلٌّ أسراري فأبقى شعرا وحبّا ونار
وتظَلُّ الحياةُ تخلُقُ من وجهي قناعا صلْدا يفيضُ رياءا
جامدا باردا أصمّا ويخْفي بعض شيء سمّيتُهُ كبرياء

منى عجاجي
04-30-2008, 08:26 AM
نعم ايتها الحبيبة ..
هي نازك الملائكة وقصيدتها كبرياء
شاعرة غنية عن التعريف تربت في احضان العلم والادب
ونهلت من نبع أم شاعرة وأب أديب فـ نافست بذلك كبار الشعراء
بفيض ماتهيأ لها من موهبة إلهية وتربية علمية ثقافية..


نسأل الله لها الرحمة والمغفرة..

:

فـ هاتي ابياتك يارائعة

أطيب التحايا

عقيلة
04-30-2008, 10:48 AM
هل هي الشاعرة الجميلة
نازك الملائكة ؟

سالم
05-01-2008, 08:37 AM
الشاعر هو شاعر الحكمة الجميلة التي ما تزال حكمته مقبولة من العصر الجاهلي حتى يومنا هذا
( زهير بن أبي سلمى)

وهذه بداية معلقته ..
أمن أم أوفى دمنة لم تكلم
..................... بحومانة الدراج فالمتثلم
ودار لها بالرقمتين كأنها
..................... مراجيع وشم في نواشر معصم
بها العين والآرام يمشين خلفة
..................... وأطلاؤها ينهضن من كل مجثم
وقفت بها من بعد عشرين حجة
.....................فلأياً عرفت الدار بعد توهم

ونجده يخبر عن أن الله عليم بما يخفي البشر ف ينياتهم ، ويحذر من الحرب فيقول في نفس المعلقة:
ألا أبلغ الأحلاف عني رسالة
............... وذبيان هل أقسمتم كل مقسم
فلا تكتمن الله ما في نفوسكم
............... ليخفى ومهما يكتم الله فينقم
يؤخر فيوضع في كتاب فيدخر
............... ليوم الحساب أو يعجل فينقم
وما الحرب إلا ما علمتم وذقتم
............... وما هو عنها بالحديث المرجم
متى تبعثوها تبعثوها ذميمة
............... وتضر إذا ضريتموها فتضرم



ومتابعة للأبيات التي أوردتها نجده يقول حكيما وشاعراً جربته الأيام وحنكه الدهر:

ومن هاب أسباب المنايا ينلنه
......................... وإن يرق أسباب السماء بسلم
ومن يجعل المعروف في غير أهله
......................... يكن حمده ذماً عليه ويندم
ومن يعص أطراف الزجاج فإنه
......................... يطيع العوالي ركبت كل لهذم
ومن لم يذد عن حوضه بسلاحه
......................... يهدم ومن لا يظلم الناس يظلم
ومن يغترب يحسب عدوا صديقه
......................... ومن لم يكرم نفسه لم يكرم
ومهما تكن عند امرئ من خليقة
......................... وإن خالها تخفى على الناس تعلم

جميل جداً هذا الشاعر .. وأحب شعره الفياض بالحكمة ..
شكرا تلك النافذة من المعرفة ..

سالم
05-01-2008, 08:43 AM
من قائل هذه الأبيات



بِيضٌ، مصاليتُ، لمْ يُعدَلْ بهِمْ أحدٌ
...................... بكلّ مُعْظَمَة ٍ، مِنْ سادة ِ العَرَبِ
الأكثرينَ حصًى ، والأطيَبينَ ثرًى
...................... والأحمدين قرى ً في شدة ِ اللزبِ

منى عجاجي
05-01-2008, 09:24 AM
هي للأخطل وعنوان القصيدة : حي المنازل بين السفح والرحب

وهو غياث بن غوث بن الصلت بن طارقة التغلبي ويكنى أبو مالك ولد عام 19هـ، الموافق عام 640م، وهو شاعر عربي ينتمي إلى بني تغلب، وكان نصرانياً ، وقد مدح خلفاء بني أمية بدمشق في الشام ، وأكثر في مدحهم، وهو شاعر مصقول الألفاظ، حسن الديباجة، في شعره إبداع. وهو أحد الثلاثة المتفق على أنهم أشعر أهل عصرهم: جرير والفرزدق والأخطل.

نشأ في دمشق واتصل بالأمويين فكان شاعرهم، وتهاجى مع جرير والفرزدق، فتناقل الرواة شعره. وكان معجباً بأدبه، تياهاً، كثير العناية بشعره. وكانت إقامته حيناً في دمشق وحيناً في الجزيرة ( الجزيرة السورية ) .

نظم الشعر صغيرا، و رشحّه كعب بن جعيل شاعر تلب ليهجو الأنصار ، فهجاهم و تعززت صلته ببني أمية بعد ذلك ، فقرّبه يزيد ، و جعله عبد الملك بن مروان شاعر البلاط الرسمي ، ينافح عن دولة بني أمية ، ويهاجم خصومها . أقحم نفسه في المهاجاة بين جرير والفرزدق حين فضّل الفرزدق على جرير، وامتدّ الهجاء بينه وبين جرير طوال حياته وقد جمع أبو تمام نقائض جرير والأخطل .

و قد برع الأخطل في المدح والهجاء ووصف الخمرة، ويتهمه النقاد بالإغارة على معاني من سبقه من الشعراء، والخشونة والألتواء في الشعر والتكلّف أحيانا، وهو في نظرهم شاعر غير مطبوع بخلاف جرير، و لكنه واسع الثقافة اللغوية، تمثّل التراث الأدبي وأحسن استغلاله.

:
:

منى عجاجي
05-01-2008, 09:25 AM
من القائل..

لا تصالحْ!
..ولو منحوك الذهب
أترى حين أفقأ عينيك
ثم أثبت جوهرتين مكانهما..
هل ترى..؟
هي أشياء لا تشترى..:

:

أطيب التحايا

عقيلة
05-01-2008, 10:14 AM
شكراً لكِ أيتها العطاء الذي لا يتوقف

وَمَن لا يُصانِع في أُمورٍ كَثيرَةٍ
............................................يُضَرّ َس بِأَنيابٍ وَيوطَأ بِمَنسِمِ
وَمَن يَكُ ذا فَضلٍ فَيَبخَل بِفَضلِهِ
............................................عَلى قَومِهِ يُستَغنَ عَنهُ وَيُذمَمِ
وَمَن يَجعَلِ المَعروفَ مِن دونِ عِرضِهِ
...............................................يَف ِرهُ وَمَن لا يَتَّقِ الشَتمَ يُشتَمِ

عقيلة
05-01-2008, 06:47 PM
الشاعر الحزين: أمل دنقل ..
من قصيدته الرائعة لا تصالح

ولد امل دنقل عام 1940 بقرية القلعه ،مركز قفط على مسافه قريبه من مدينة قنا في صعيد مصر,وقد كان والده عالما من علماء الازهر الشريف مما اثر في شخصية امل دنقل وقصائده بشكل واضح. سمي امل دنقل بهذا الاسم لانه ولد بنفس السنه التي حصل فيها ابوه على "اجازة العالميه" فسماه باسم امل تيمنا بالنجاح الذي حققه (واسم امل و شائع بالنسبه للبنات في مصر)

اثر والد امل دنقل عليه

كما ذكرنا بالاعلى كان والده عالما بالازهر الشريف وكان هو من ورث عنه امل دنقل موهبة الشعر فقد كان يكتب الشعر العمودي,وايضا كان يمتلك مكتبه ضخمه تضم كتب الفقه والشريعه والتفسير وذخائر التراث العربي مما اثر كثيرا في امل دنقل وساهم في تكوين اللبنه الاولى للاديب امل دنقل. فقد امل دنقل والده وهو في العاشره من عمره مما اثر عليه كثيرا واكسبه مسحه من الحزن تجدها في كل اشعاره.

صدرت له ست مجموعات شعرية هي:

البكاء بين يدي زرقاء اليمامة - بيروت 1969.
تعليق على ما حدث - بيروت 1971.
مقتل القمر - بيروت 1974.
العهد الآتي - بيروت 1975.
أقوال جديدة عن حرب البسوس - القاهرة 1983.
أوراق الغرفة 8 - القاهرة 1983.
كلمات سبارتكوس الأخيرة.
من أوراق أبو نواس.

اصيب امل دنقل بالسرطان وعانى منه لمدة تقرب من ثلاث سنوات وتتضح معاناته مع المرض في مجموعته "اوراق الغرفه 8"وهو رقم غرفته في المعهد القومي للاورام والذي قضى فيه ما يقارب ال 4 سنوات,وقد عبرت قصيدته السرير عن آخر لحظاته ومعاناته. لم يستطع المرض ان يوقف امل دنقل عن الشعر حتى قال عنه احمد عبد المعطي حجازي ((انه صراع بين متكافئين ،الموت والشعر)) .

رحل امل دنقل عن دنيانا في الحادي والعشرين من مايو 1983 لتنتهي معاناته في دنيانا مع كل شيء


قصيدة لا تصالح :

لا تصالحْ!
ولو منحوك الذهبْ
أترى حين أفقأ عينيكَ
ثم أثبت جوهرتين مكانهما..
هل ترى..؟
هي أشياء لا تشترى..:
ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك،
حسُّكما - فجأةً - بالرجولةِ،
هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ،
الصمتُ - مبتسمين - لتأنيب أمكما..
وكأنكما
ما تزالان طفلين!
تلك الطمأنينة الأبدية بينكما:
أنَّ سيفانِ سيفَكَ..
صوتانِ صوتَكَ
أنك إن متَّ:
للبيت ربٌّ
وللطفل أبْ
هل يصير دمي -بين عينيك- ماءً؟
أتنسى ردائي الملطَّخَ بالدماء..
تلبس -فوق دمائي- ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟
إنها الحربُ!
قد تثقل القلبَ..
لكن خلفك عار العرب
لا تصالحْ..
ولا تتوخَّ الهرب!


(2)
لا تصالح على الدم.. حتى بدم!
لا تصالح! ولو قيل رأس برأسٍ
أكلُّ الرؤوس سواءٌ؟
أقلب الغريب كقلب أخيك؟!
أعيناه عينا أخيك؟!
وهل تتساوى يدٌ.. سيفها كان لك
بيدٍ سيفها أثْكَلك؟
سيقولون:
جئناك كي تحقن الدم..
جئناك. كن -يا أمير- الحكم
سيقولون:
ها نحن أبناء عم.
قل لهم: إنهم لم يراعوا العمومة فيمن هلك
واغرس السيفَ في جبهة الصحراء
إلى أن يجيب العدم
إنني كنت لك
فارسًا،
وأخًا،
وأبًا،
ومَلِك!

عقيلة
05-01-2008, 07:00 PM
من القائل :

فقلْ لمنْ يدَّعِي في العلمِ فلسفة
............................................ ً حفِظْتَ شَيئًا ، وغابَتْ عنك أشياءُ
لا تحْظُرالعفوَ إن كنتَ امرَأًَ حَرجًا
.................................................. فَإنّ حَظْرَكَهُ في الدّين إزْراءُ

سالم
05-03-2008, 07:14 PM
لو كان مطلع القصيدة :
دع عنك لومي فإن اللوم إغراء
............................وداوني بالتي كانت هي الداء

فالقائل هو الشاعر الرقيق أبي نواس ..

-----



ولذا أطلب منكم تعرفوني على قائل هذه الأبيات:

عندي رسائل شوق لست أذكرها
.............................. لولا الرقيب، لقد بلغتها فاك

عقيلة
05-04-2008, 06:03 PM
الاجابة صحيحة ..
نعم هو الشاعر أبو نواس ..

قائل الأبيات التالية
عندي رسائل شوق لست أذكرها
.............................. لولا الرقيب، لقد بلغتها فاك

هو الشريف الرضي قدس الله سره ..
من قصيدة يا ظبية البان
يا ظَبيَةَ البانِ تَرعى في خَمائِلِهِ
........................................ لِيَهنَكِ اليَومَ أَنَّ القَلبَ مَرعاكِ
الماءُ عِندَكِ مَبذولٌ لِشارِبِهِ
...................................... وَلَيسَ يُرويكِ إِلّا مَدمَعي الباكي
هَبَّت لَنا مِن رِياحِ الغَورِ رائِحَةٌ
..........................................بَعدَ الرُقادِ عَرَفناها بِرَيّاكِ
ثُمَّ اِنثَنَينا إِذا ما هَزَّنا طَرَبٌ
..........................................عَلى الرِحالِ تَعَلَّلنا بِذِكراكِ
سهم أصاب وراميه بذي سلم
.........................................مَن بالعِرَاقِ، لَقد أبعَدْتِ مَرْمَاكِ
وَعدٌ لعَينَيكِ عِندِي ما وَفَيتِ بِهِ
........................................ يا قُرْبَ مَا كَذَبَتْ عَينيَّ عَينَاكِ
حكَتْ لِحَاظُكِ ما في الرّيمِ من مُلَحٍ
..........................................يوم اللقاء فكان الفضل للحاكي
كَأنّ طَرْفَكِ يَوْمَ الجِزْعِ يُخبرُنا
.............................................بما طوى عنك من أسماء قتلاك
أنتِ النّعيمُ لقَلبي وَالعَذابُ لَهُ
..................................... فَمَا أمَرّكِ في قَلْبي وَأحْلاكِ
عندي رسائل شوق لست أذكرها
..........................................لولا الرقيب لقد بلغتها فاك

عقيلة
05-04-2008, 06:07 PM
من القائل :

حديث الروح للأرواح يسرى
....................................وتدركه القلوب بلا عناء
هتفت به فطار بلا جناح
....................................و شق أنينه صوت الفضاء


أرق التحايا

الزاهي
05-07-2008, 02:31 PM
هو الشاعر الفيلسوف الباكستاني : محمد إقبال .

من القائل




ته أحتمل واستطل أصبر وعز أهن

و ول أقبل وقل أسمع ومر أطع ؟

عقيلة
05-08-2008, 07:43 PM
أخي الكريم الزاهي

الإجابة صحيحة ..

لكن البيتين الذين تم وضعهما غير واضحين

حبذا لو تعيد إدراجهما مجدداً


أرق التحايا

الزاهي
05-09-2008, 08:35 AM
الأخت الكريمة عقيلة :

هو بيت واحد فحسب ، يقول فيه الشاعر :

ته أحتمل واستطل أصبر وعز أهن

و ول أقبل وقل أسمع ومر أطع

عقيلة
05-09-2008, 10:00 AM
[align=center]



الأخت الكريمة عقيلة :

هو بيت واحد فحسب ، يقول فيه الشاعر :

ته أحتمل واستطل أصبر وعز أهن

و ول أقبل وقل أسمع ومر أطع



هي للشاعر الأندلسي ابن زيدون ..
بيت غرابته في كونه كل مافيه أفعال أمر ..


لمن هذه الأبيات :

كفي التألم

واهجعي

تعب الزمان فلن يعي

عبثا ترومين الصباح وصبح سعدك

قد نعي

عيناك

باهتتان في لجج الظلام المفزع



أرق التحايا

منى عجاجي
05-09-2008, 10:57 AM
صباحك عاطر يا توأم الروح ..

هل الابيات للشاعر العراقي .. بلند الحيدري ؟

منى عجاجي
05-10-2008, 10:31 AM
من القائل :

إذا اشتملت على اليأس القلوب
...................... ضاق لما به الصدر الرحيب
وأوطنت المكاره واستقرت
...................... وأرست في أماكنها الخطوب
ولم تر لانكشاف الضر وجهاً
...................... ولا أغنى بحيلته الأريب
أتاك على قنوطٍ منك غوثٌ
...................... يمن به اللطيف المستجيب
وكل الحادثات إذا تناهت
...................... فموصولٌ بها فرجٌ قريب

عقيلة
05-10-2008, 12:28 PM
نعم نعم أيتعا الرائعة ..
هي للشاعر الحساس

بلندٌ الحيدري ..

دورك أيتها الحبيبة

أرق التحايا

سالم
05-15-2008, 08:46 AM
هذه الأبيات التي تتحدث عن رحمة الله وفرجه القريب

هي لسيدنا علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي عنه وأرضاه ...


----------------



من القائل .... ؟

اليوم عادت علوج (الروم) فاتحة
................................ وموطن العرب المسلوب والسلب
ماذا فعلنا ؟ غضبنا كالرجال ولم
................................. نصدق.. وقد صدق التنجيم والكتب
وقاتلت دوننا الأبواق صامدة
................................ أما الرجال فماتوا .. ثَم أو هربوا
عروبة اليوم أخرى لا ينم على
................................ وجودها اسم ولا لون ولا لقب

--------------------------

جورية الشام
05-18-2008, 08:44 AM
[align=center][size=5]للشاعر اليمنيّ... "البردوني"..!

من يقول:

العز والمجد في الهندية القضب*** لا في الرسائل والتنميق للخطب

الزاهي
05-18-2008, 04:11 PM
أبو تمام


من القائل :

معاذ الهوى ما ذقت طارقة النوى
ولا خطرت منك الهموم ببال

جورية الشام
05-19-2008, 11:45 AM
[align=center]
لا أيها الأستاذ القدير, كيف يخفى عليك صاحبُ هذه القصيدة
إنه الشاعر السعودي القدير "محمد بن عثيمين" الذي مدح الملك
عبدة العزيز بأجمل القصائد ومن هذه القصيدة يقول:
عبد العزيزِ الذي ذلّت لسطوته ** شوسُ الجبابرِ من عُجمٍ ومن عربِ

ولكنه في هذه القصيدة وكأنّه يُعارض "أبي تمام" الذي مدحَ المعتصم
عند فتح عموريّة كما قلتَ في قصيدته:
السيفُ أصدقُ أنباءً من الكتبِ ** في حده الحدُّ بين الجدِ واللعبِ


والأبيات بالطبع للشاعر الجميل الجليل الذي لا يخفى جمال روحه
"أبي فراسٍ الحمداني" وهي من روميّاته..!

من يقول:
يا أعدلَ الناس إلاَّ في معاملتي ** فيكَ الخصامُ وأنتَ الخصمُ والحكمُ

الزاهي
05-20-2008, 09:56 AM
نعم صدقت أختي الكريمة / جورية الشام ، هي لابن عثيمين ، بارك الله فيك ، شرف لي كبير أن أستفيد من إخوتي في الدرب ، يذكرونني إذا نسيت ، وينبهونني إذا غفلت . أكرر لك الشكر .

البيت الذي ذكرته لشاعر العربية الأكبر أبي الطيب المتنبي يخاطب ويعاتب سيف الدولة الحمداني

من القائل :
ما بين معترك الأحداق والمهج
أنا القتيل بلا إثم ٍولا حرج ؟

منى عجاجي
05-20-2008, 10:41 AM
من القائل :
ما بين معترك الأحداق والمهج
أنا القتيل بلا إثم ٍولا حرج ؟[/font][/size][/color]




ذلك البيت الجميل : للشاعر الرائع ابن الفارض

:

وهنا من القائل :

وتكبرُ فيَّ الطفولةُ

يومًا على صدر يومِ

وأعشَقُ عمرِي لأني

إذا مُتُّ،

أخجل من دمع أُمي!

جورية الشام
05-20-2008, 05:03 PM
[CENTER]الشاعر محمود درويش..!

من يقول:

عيناكِ غابتا نخيل ساعة السحر
أو شرفتان راح ينأى عنهما ضوء القمرِ..!

الزاهي
05-20-2008, 07:48 PM
إن لم يخب ظني فالشعر للشاعر العراقي بدر شاكر السياب ، وفي الشطر زيادة (ضوء) حيث تختل موسيقيا ،ويستقيم بحذفها .
بيت شعري جميل بلا شك ، صورة وبلاغة .

من القائل : أ أحاسب امرأةً على نسيانها :
ومتى استقام مع النساء حساب ؟

عشتار
05-21-2008, 08:05 AM
لنزار قباني

من يقول:
فصرت الآن منحنياً كأنّي
أفتِّش في التراب على شبابي

منى عجاجي
05-24-2008, 11:33 AM
يقال والعهدة على معلومات الشبكة
انها لشاعر يدعى : ابن الرهان

فإن كان صحيح ذلك ..
اتمنى ايتها العزيزة عشتار .. لو تعرفينا
بشيء عن اصل وتاريخ هذا الشاعر ..

:

أطيب التحايا

عشتار
05-25-2008, 06:38 PM
أهلا بك عزيزتي منى العلي
هذه الابيات نعم هي كما
اوردت للشاعر ابن الرهان
انا امتلك كتابا اسمة متعة
الحديث مقسوم لجزأين وفيه ابيات
متفرقة منه هذا البيت
الذي اعجبني والذي عنون
بانه للشاعر ابن الرهان
وانا الاخرى لم اجد معلومات
عنه لذا على من يمتلك اي معلومة
عن هذا الشاعر
ان يخبرنا بها وله الشكر اولا واخيرا
1

منى عجاجي
05-26-2008, 08:11 AM
أهلا بك عزيزتي منى العلي
هذه الابيات نعم هي كما
اوردت للشاعر ابن الرهان
انا امتلك كتابا اسمة متعة
الحديث مقسوم لجزأين وفيه ابيات
متفرقة منه هذا البيت
الذي اعجبني والذي عنون
بانه للشاعر ابن الرهان
وانا الاخرى لم اجد معلومات
عنه لذا على من يمتلك اي معلومة
عن هذا الشاعر
ان يخبرنا بها وله الشكر اولا واخيرا
1


شكراً لكِ ايتها الغالية للتوضيح
ونأمل كما تفضلتِ مشكورين بأي معلومة قيمة
عن الشاعر المذكور اعلاه..

بالنسبة لكتاب متعة الحديث ..كم اغبطك عليه
فأنا لم احظى بشرف امتلاكه ..لكني قرأت كثيراً
من يشيد به و يقول أنه بحر مليئ بجواهر ودرر الحديث
فـ هنيئاً لكِ أختاه به وبكنوز تضمها صفحاته..

:

ومن قائل هذه الابيات :

صور أحيا بها في عالمي رغم قيودي
لحظات من حياتي أودعت سر الخلود
ولقد تعبر أعماراً إلي غير حدود
أنا من نفسي إلي غيري يمتد وجودي

:

أطيب التحايا

منى عجاجي
06-25-2008, 12:03 PM
هي للشاعر السوداني الكبير رحمه الله ادريس محمد جماع
ولد في حلفاية الملوك عام 1922م .. نشأ بمنزل المانجل في حلفاية الملوك . وعائلته من أصول العبدلاب و هم ملوك دولة الفونج التي أرست قواعد الدولة الإسلاميه بعد أن خبأ نجم دولة الأندلس و قد نهل من فيض كثير للقيم حيث الشهامه
و الكرم و الرجوله . و تشهد محاكم حلفاية الملوك قوة حكم و عدل العمدة المانجل.
*دراسته كانت بمدرسة حلفاية الملوك الإبتدائيه 1930م.ثم التحق بمدرسة امدرمان الوسطى 1934م و لم يكمل الدراسه حيث أعاقته المصروفات.
التحق بكلية المعلمين ببخت الرضا 1936م. ثم التحق بمعهد المعلمين بالزيتون بمصر 1947م
و نقل إلى السنه الثانيه، بعدها ألتحق بكلية دار العلوم. في نفس العام بعد أن اجتاز مسابقتها ثم نال ليسانس اللغه العربيه و آدابها منها في 1951م.
ايضاً نال دبلوم بمعهد التربيه للمعلمين 1952م.
أصيب بالجنون لحساسيته المفرطة .
وكان يتجول في سوق الخرطوم تائه بشعره الاشعث لا يحدث أحداً، متسارعا في خطاه كأنما كان يبحث عن شيء ضائع، في ذلك الزمن
وفي سنوات الستينيات كتب العديد من الأدباء والشعراء مطالبين حكومة الرئيس إبراهيم عبود التي اهتمت يومذاك بالفن والشعر بأن ترسل جماع للعلاج في الخارج،
و أرسل جماع إلى لبنان، وعاد مرة أخرى إلى السودان، ولكن لم تتحسن حالته الصحية إلى ان توفاه الله في 1980.له ديوان شعر وحيد وهو مجموعته الشعرية التى أعيدت طباعته بعد وفاته واسمه (لحظات باقية)
وعُرف عن الشاعر بأنه مرهف الحس سريع فى نظم الشعر بارع فى صياغته، وكان كثير التأمل فى الجمال،خاض جماع تجربة الحب مرة واحدة في حياته، عاشها بكل احساسه وجوارحه ووجدانه، وكانت تجربة قاسية مرة،دخل رياض الحب و صدح وغنى ولكنه عجز عن الوصول الى هدفه وغايته فمحبوبته صارت الى غيره وخيم عليه الحزن والياس الى درك صعب الاحتمال وشن هجوما على نفسة وهو الذى كان يسمو ويحدق فى سماوات الحب وكان يقول لمحبوبته...

فى ربيع الحب كنا نتساقى ونغني
نتناجى ونناجي الطير من غصن لغصن
ثم ضاع الأمس مني
وانطوى بالقلب حسرة

اننا طيفان فى حلم سماوي سرينا
واعتصرنا نشوة العمر ولكن ما ارتوينا
انه الحب فلا تسأل ولا تعتب علينا
كانت الجنة مأوانا فضاعت من يدينا
ثم ضاع الامس مني
وانطوى بالقلب حسرة
أطلقت روحي من الأشجان ما كان سجينا
أنا ذوبت فؤادي لك لحنا وأنينا
فارحم العود اذا غنوا به لحنا حزينا
ثم ضاع الامس مني
وانطوى بالقلب حسرة
ليس لي غير إبتساماتك من زاد وخمر
بسمة منك تشع النور فى ظلمات دهري
وتعيد الماء والأزهار فى صحراء عمري
ثم ضاع الامس مني
وانطوى بالقلب حسرة
_ _

وهذه الكلمة له من مقدمة ديوانه لحظات باقيه
_ _

ليس القارئ بحاجة الى معرفة رأي عن نفسي وعن شعري في كثير وخير له ولي ان اضع قصائدي نفسها امامه فيقرأها...
اتجاهي في الشعر ولا اقول مذهبي يحترم الواقع ولكنه يريد له الاطار الفني ولا يضن عليه بالنظرة الجماليه ولا يجرد الشعر من اجنحته ولكنه يأبي التحليق في أودية المجهول ومتاهات الاوهام وهذا على ما اظن هو الطابع في شعري قد انطبع بما شئت عامداً او لم أشأ فتكويني في جملته يتجه بي هذه الوجهة ولو أردت لشعري غير ذلك لعصاني وشقّ علي فهذه القصائد هي من نفسي ومطابقة لها وهي ومضات من حياتي اردت لها ان تكون لحظات خالده .


وكلنا تقريباً سمعنا وقرأنا ابيات الحظ الشهيرة ..

إن حظي كدقيق = فوق شوك نثروه
ثم قالوا لحفاة = يوم ريح اجمعوه
صعب الأمر عليهم = قال قوم اتركوه
إن من أشقاه ربي = كيف أنتم تسعدوه

هناك الكثير ممن يختلف على من هو قائلها
فالبعض ينسبها للشاعر ادريس جماع.. والبعض الآخر ينفي ذلك !
ويبقى العلم عند الله

_ _

وهذه هي القصيدة كاملة ..
والتي كنت اقتبست منها الابيات الواردة في مشاركتي السابقة

( من دمي )

من دمي اسكب في الألحان روحاً عطره
ورؤي النفس وأنداء الأماني النضره
وشجوني وحياة بالأسي مستعره
خلق الزهرة تفني لتعيش الثمره
؛؛؛؛؛؛؛؛
تذهب الساعات من عمري قرباناً لفني
أتبع الموجة طرفي ولها ارهف أذني
وانطباع الزهر في الغدران يستوقف جفني
وانتفاضات جناحين علي أوراق غصن
ولقد أسبح في النغمة من كون لكون
هبة للفن دنياي وروحي غير أني
؛؛؛؛؛؛؛؛
هل سألت الزنبق الفواح عن سر العبير
مثله ارسل شعري إنه فيض شعوري
إنه آهات أحزاني وأنغام سروري
غنه أنفاس روحي واختلاجات ضميري
وجد الشعر مع الاحساس في أولي العصور
هو في الدنيا مدام عتقت منذ دهور
سبح الأول في نشوتها مثل الأخير
؛؛؛؛؛؛؛؛؛
صور أحيا بها في عالمي رغم قيودي
لحظات من حياتي أودعت سر الخلود
ولقد تعبر أعماراً إلي غير حدود
أنا من نفسي إلي غيري يمتد وجودي
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عندما تصحو الحياة في دمائي فأغني
ينفح الاحساس مزماري ويسري بين لحني
نغم من كل ما أشتار من أطياف حسن
تلقي النشوة والفرحة فيه والتمني
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
و إذا ما زحمت نفسي شجون طاغيه
وترامت كالسيول انفلتت من رابيه
والتقت عارمة جياشة في هاويه
فعزيفي هو أصداء شجون عاتيه
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
إن تلمست وجودي في لظي مضطرم
وتراءي بين عيني سراب العدم
ودعتني الروح أن أسمو فوق الألم
عادني الشعر وكانت منه عليا النغم
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عندما تصدأ نفسي أجتلي وجه الطبيعه
أقبس الفن وأبغي نشوة منها رفيعه
لحنها لحني من الفجر وأحضان مريعه
وأهازيج رياح عاصفات ووديعه
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
شاركتني هذه الأكوان أفراحي وحزني
في هنائي يحتسي العالم من نشوة دني
أرمق الدنيا فألقي بسمتي في كل غصن
وإذا أظلم إحساسي ونال الحزن مني
شاع في نفسي شحوب وسري في كل كون
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
مثلما تمتد للروض هناءاتي وبؤسي
يفرح الروض فتحيا فرحة منه بنفسي
ويغني فتغني بين أمواه وغرس
وحنان العيش في دمي يغمر حسي
وإذا هدم شاعت وحشة منه بنفسي

أسرة الياسمين
06-25-2008, 04:17 PM
سيدة الدرب

نجد أنه ما من أحد قد عرف شاعر هذه الأبيات

لذا عليك أن تتفضلي وتعرفينا به وبشيء من أشعاره

ولك جزيل الشكر والعرفان 9

سالم
06-26-2008, 08:33 AM
سيدة الدرب ..
عظيم ورائع وجميل ما وهبتنا من علم وثقافة ومعرفة .. حول الشاعر السوداني جماع ..

لكن استرعى انتباهي الجنون بسبب حساسيته المفرطة ..
يعني هل كل حسّاس قد يتعرض للجنون ؟؟؟ 12

دمت .. وننتظر منك سؤال جديد

منى عجاجي
06-28-2008, 12:59 PM
سيدة الدرب ..
عظيم ورائع وجميل ما وهبتنا من علم وثقافة ومعرفة .. حول الشاعر السوداني جماع ..



أسعد الله اوقاتك أخي الفاضل / سالم

وشكراً لك المتابعة والكلمات الطيبة.



لكن استرعى انتباهي الجنون بسبب حساسيته المفرطة ..
يعني هل كل حسّاس قد يتعرض للجنون ؟؟؟ 12

دمت .. وننتظر منك سؤال جديد




طبعاً ليس كل حساس عرضة للجنون ..
إلى أن احتمال اصابته بالكآبة والهواجس النفسية اعلى بكثير من البقية
ربما لأنه ارتبط منذ طفولته ونشأته بذكريات قاسية وظروف الحياة الصعبة
أو ربما لأنه اكثرهم وضوحاً وشفافية واحساساً بالألم والحزن
خاصة آلام الضمير .. و احزان الأحبة
أو ربما لأنه دوما ما ينشد في علاقاته الاجتماعية والعاطفية المثالية والكمال
يعطي من حوله ويبذل لهم كثيرا من روحه .
فـ يتأمل من الآخرين أن يكونوا مثله ..وحين تخيب أماله ينتهبه عذاب الجنون
و يقتله الجحود وعدم التفهم و الحب و الاحترام
وقد يتجه بعضهم في لحظة جنون خاطفة للانتحار أو إرتكاب افعال مشينة
وجرائم قتل بشعة .!
والملفت للانتباه أكثر.. أن اصحاب الحساسية المفرطة..معظمهم ادباء ..شعراء
رسامون ..فلاسفة ..مخترعون
و دائماً نجدهم يشكلون مع الابداع و الجنون .. مثلث متساوي الاضلاع ..
كل ضلع منهم يكمل الآخر !.



:

واخيراً ..من هو قائل هذه الأبيات الرائعة


جسمي معي غير أن الروح عندكم * * فالجسم في غربة والروح في وطن
فليعجبِ الـناسُ مني أن لي بدنـاً * * لا روح فيه ولي روح ٌ بلا بدنِ

:

أطيب التحايا

سالم
06-28-2008, 04:15 PM
أظنه الشاعر المبرد

وهذه نبذة عنه:
عاش "المبرِّد" في القرن الثالث الهجري (التاسع الميلادي)، وعاصر كثيرًا من الخلفاء العباسيين ولد المبرد بالبصرة نحو سنة [210هـ = 825م]، واسمه محمد بن يزيد بن عبد الأكبر، وينتهي نسبه بـ"ثمالة"، وهو عوف بن أسلم من الأزد.
وقد لُقب بالمبرد قيل: لحسن وجهه.
كان أديبا ونحوياً وشاعراً، ومن أهم مؤلفاته:
1- الكامل: وهو من الكتب الرائدة في فن الأدب، وقد طُبع مرات عديدة، وشرحه "سيد بن علي المرصفي" في ثمانية أجزاء كبيرة بعنوان "رغبة الأمل في شرح الكامل".

2- الفاضل: وهو كتاب مختصر يقوم على أسلوب الاختيارات، ويعتمد على الطرائف وحسن الاختيار.

3- المقتضب: ويقع في ثلاثة أجزاء ضخمة، ويتناول كل موضوعات النحو والصرف بأسلوب واضح مدعَّم بالشواهد والأمثلة.

4- شرح لامية العرب.

5- ما اتفق لفظه واختلف معناه من القرآن المجيد.

6- المذكر والمؤنث.

كما يُنسب إليه عدد آخر من المؤلفات التي لا تزال مخطوطة، مثل:

1- التعازي والمرائي.

2- الروضة.
****

ومن جميل شعره في الحكمة:


ما القرب إلا لمن صحت مودتُــه
...................................... ولم يخُنك، وليس القرب في النسب

كم من قريب دوى الصدر مضطغن
...................................... ومن بعيـد سليم غيـر مغتـرب

************************************************** ************


من القائل:

أرني وجهك

فأنا أتوسل الأزهار والحدائق

وافتح شفتيك

فأنا التمس طعم العسل

آتيا من خلف الغيوم

أشتاق لوجهك المشرق

منى عجاجي
06-29-2008, 11:50 AM
أظنه الشاعر المبرد


أخي الفاضل / سالم

حسب معرفتي ومطالعاتي في الشبكة ..
وجدت من ينسب تلك الابيات للشاعر: محمد بن أبي عيينة المهلبي
وأن المبرد كان ينشدها لشدة اعجابه بها

لكن الله أعلم..
فأنت اكثرنا علماً واغزرنا معرفة بهذا الشأن .. وقد تكون معلوماتك هي الاصح .




من القائل:

أرني وجهك

فأنا أتوسل الأزهار والحدائق

وافتح شفتيك

فأنا التمس طعم العسل

آتيا من خلف الغيوم

أشتاق لوجهك المشرق


هذه احدى الغزليات الجميلة
للشاعر الفارسي جلال الدين الرومي..
اليكم تعريف شامل عنه ..بقلم : سمير حلبي

من بين فحول شعراء الصوفية في الإسلام برز اسم الشاعر الفارسي الكبير "جلال الدين الرومي" كواحد من أعلام التصوف، وأحد أعلام الشعر الصوفي في الأدب الفارسي.
ميلاده ونشأته
وُلد "جلال الدين محمد بن محمد بن حسين بن أحمد بن قاسم بن مسيب بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق" بفارس في (6 من ربيع الأول 604هـ = 30 من سبتمبر 1207م) لأسرة قيل: إن نسبها ينتهي إلى "أبي بكر"، وتحظى بمصاهرة البيت الحاكم في "خوارزم"، وأمه كانت ابنة "خوارزم شاه علاء الدين محمد".

وما كاد يبلغ الثالثة من عمره حتى انتقل مع أبيه إلى "بغداد" سنة [607هـ = 1210م] على إثر خلاف بين أبيه والوالي "محمد قطب الدين خوارزم شاه". وفي بغداد نزل أبوه في المدرسة المستنصرية، ولكنه لم يستقر بها طويلاً؛ إذ قام برحلة واسعة زار خلالها "دمشق" و"مكة" و"ملسطية" و"أرزبخان" و" لارند"، ثم استقر آخر الأمر في "قونية" في عام [632هـ = 1226م] حيث وجد الحماية والرعاية في كنف الأمير السلجوقي "علاء الدين قبقباذ"، واختير للتدريس في أربع مدارس بـ"قونية" حتى توفي سنة [628هـ = 1231م]، فخلفه ابنه "جلال الدين" في التدريس بتلك المدارس.

جلال الدين في عالم التصوف

وقد عُرف "جلال الدين" بالبراعة في الفقه وغيره من العلوم الإسلامية، إلا أنه لم يستمر كثيرًا في التدريس؛ فقد كان للقائه بالصوفي المعروف "شمس الدين تبريزي" أعظم الأثر في حياته العقلية والأدبية؛ فمنذ أن التقى به حينما وفد على "قونية" في إحدى جولاته، تعلق به "جلال الدين"، وأصبح له سلطان عظيم عليه ومكانة خاصة لديه.

وانصرف "جلال الدين" بعد هذا اللقاء عن التدريس، وانقطع للتصوف ونظْمِ الأشعار وإنشادها، وأنشأ طريقة صوفية عُرفت باسم "المولوية" نسبة إلى "مولانا جلال الدين".

اهتم "جلال الدين الرومي" بالرياضة وسماع الموسيقى، وجعل للموسيقى مكانة خاصة في محافل تلك الطريقة، مخالفًا في ذلك ما جرى عليه الإسلام، وما درجت عليه الطرق الصوفية ومدارس التصوف.

.. شاعرًا

اتسم شعر "جلال الدين الرومي" بالنزعة الصوفية الخالصة؛ فقد كان شعره أدبًا صوفيًّا كاملا، له كل المقومات الأدبية، وليس مجرد تدفق شعوري قوي، أو فوران عاطفي جياش يعبر به عن نفسه في بضعة أبيات كغيره من الشعراء، وإنما كان شعره يتميز بتنوع الأخيلة وأصالتها، ويتجلى فيه عمق الشعور ورصانة الأفكار، مع سعة العلم وجلال التصوير وروعة البيان.

ويُعد "جلال الدين" شاعرًا من الطبقة الأولى؛ فهو قوي البيان، فياض الخيال، بارع التصوير، يوضح المعنى الواحد في صور مختلفة، له قدرة على توليد المعاني واسترسال الأفكار، ويتسم بالبراعة في انتقاء الألفاظ واختيار بحور الشعر، وتسخير اللغة والتحكم في الألفاظ.

وتصل قمة الشاعرية عند "جلال الدين الرومي" في رائعته الخالدة "المثنوي"، وقد نظمها لتكون بيانًا وشرحًا لمعاني القرآن الكريم، ومقاصد الشريعة المطهرة؛ ليكون ذلك هدفًا إلى تربية الشخصية الإسلامية وبنائها، وزادًا له في صراعه مع قوى الشر والجبروت، وعونًا له على مقاومة شهوات النفس والتحكم في أهوائها، وتكشف "المثنوي" عن ثقافة "جلال الدين الرومي" الواسعة، والتعبير عن أفكاره بروح إنسانية سامية، تتضاءل إلى جوارها بعض الأعمال التي توصف بأنها من روائع الأعمال الأدبية.

وقد استخدم "جلال الدين" في "المثنوي" فن الحكاية بإتقان بارع، وهي في حركتها وتطورها وحوارات أشخاصها لا تقل روعة عن بعض القصص المعاصر، وتتميز الشخوص بأنها ثرية متنوعة في تساميها وعجزها ونفاقها وريائها، وحيرتها بين الأرض وما يربطها بها، وبين السماء وما يشدها إليها، كل ذلك في تدفق وانسياب غامر، وعرض شائق، وأسلوب جذاب أخَّاذ ولغة متميزة.

أهم آثاره


مثنوي

ترك جلال الدين الرومي عددًا من المصنفات الشهيرة منها:

المثنوي: وقد نظمه في ستة مجلدات ضخمة تشتمل على (25649) بيتًا من الشعر، وقد تُرجم إلى العربية، وطُبع عدة مرات، كما تُرجم إلى التركية وكثير من اللغات الغربية، وعليه شروح كثيرة، وهو كتاب ذو مكانة خاصة عند الصوفية.

ديوان "شمس تبريز": يشتمل على غزليات صوفية، وقد نظمه نظمًا التزم فيه ببحور العروض، وهو يحوي (36023) بيتًا بالإضافة إلى (1760) رباعية، ويشتمل أيضا على أشعار رومية وتركية، وهو ما يدل على أنه كان متعدد الثقافة، وأنه كان على صلة بعناصر غير إسلامية من سكان "قونية".

"فيه ما فيه": هو عبارة عن حشد لمجموعة ذكرياته على مجالس إخوانه في الطريقة، كما يشتمل على قصص ومواعظ وأمثال وطرائف وأخبار، وهو يخاطب عامة المثقفين على عكس كتابه الأول الذي يخاطب خاصة الصوفية.

"المجالس السبعة": وهو يشتمل على سبع مواعظ دينية وخطب ألقاها أثناء اشتغاله بالتدريس.

وذلك بالإضافة إلى مجموعة رسائله، وفيها تلك الرسائل التي وجهها إلى شيخه "شمس الدين تبريزي"، وهي تصور تلك العلاقة الروحية السامية التي ربطت بين الشيخ "شمس الدين" وبين مريده "جلال الدين"، تلك الرابطة الوثيقة من الحب المتسامي الرفيع.

توفي "جلال الدين الرومي" في (5 من جمادى الآخرة 672 هـ = 17 من ديسمبر 1273م) عن عمر بلغ نحو سبعين عامًا، ودُفن في ضريحه المعروف في "قونية" في تلك التكية التي أنشأها لتكون بيتًا للصوفية، والتي تُعد من أجلِّ العمائر الإسلامية وأكثرها روعة وبهاء بنقوشها البديعة وزخارفها المتقنة، وثرياتها الثمينة، وطُرُزها الأنيقة.

وقد ظهر على الضريح بيت من الشعر يخاطب به "جلال الدين" زواره قائلا:

"بعد أزوفات تربت مادر زميني مجوى

درسينهاي مردم عارف مزارماست"

ومعناه:

يا من تبحث عن مرقدنا بعد شدِّ الرحال

قبرنا يا هذا في صدور العارفين من الرجال

منى عجاجي
07-01-2008, 10:45 AM
اعذرونا على التأخير .. 1

:

من القائل هنا :

خذ الخريطة..
ورتبها كما تشاء
فالقارات أنت
والبحار أنت
وأنا أنت..
من اسمك تبدأ جغرافية المكان
ومن عينيك تأخذ البحار ألوانها
ومن ثغرك يولد الليل والنهار
ومن إيقاعات صوتك
ومن شرايين يديك
أولد أنا...

عقيلة
07-05-2008, 10:45 AM
من القائل هنا :

خذ الخريطة..
ورتبها كما تشاء
فالقارات أنت
والبحار أنت
وأنا أنت..


الأبيات للشاعرة سعاد الصباح



من القائل :

يا سالب القلب منـي عندما رمقـا
..............................................لم يبق حبـك لي صبـرا ولا رمقـا
لا تسأل اليوم عما كابدت كبـدي
..............................................ليت الفراق وليت الحـب ما خلقـا



أرق التحايا

منى عجاجي
07-05-2008, 11:33 AM
5 6
الابيات لابو البقاء الرندي

:

من القائل :

إني ذكرتك بالزهراء مشتاقا ‏

والأفق طلق ووجه الأرض قد راقا‏

الزاهي
07-06-2008, 08:34 AM
هذا البيت أستاذة منى للشاعر الأندلسي الشهير ابن زيدون ، قاله من قصيدة في ذكراه لولادة بنت المستكفي ، والزهراء التي ذكرها في شعره إحدى مدن الأندلس (أسبانيا)الفردوس المفقود

شكراً لك



من القائل ؟

ولو أن ما بي من جوىً ً وصبابةٍ ٍ على جملٍ لم يدخل النارَ كافر

وأستغفر الله من مبالغة الشاعر

عقيلة
02-25-2009, 05:18 PM
الشاعر ابن المعتز

من القائل

أغركِ مني أن حبك قاتلي ...... و أنكِ مهما تأمرِ القلب يفعلِ





أرق التحايا

الزهراء
10-12-2009, 05:00 AM
ومَنْ غيرهُ الملكُ الضّليل الّذي اشتهر بقوله: اليومُ خمر وغداً أمر..
"امرؤ القيس"..

من القائل:

قذى بعينيك أم بالعين عوّار=أم ذرّفت إذ خلت من أهلها الدّارُ

عقيلة
10-12-2009, 05:55 AM
شاعرة الحس والوجدان ..

الخنساء


من القائل :

لَيسَ حزنُ النَّفـسِ إِلّا ظلّ وَهـمٍ لا يَـدوم
وَغُيومُ النَّفـسِ تَبـدو من ثَناياهـا النُّجـوم

عشتار
10-12-2009, 09:53 PM
جبران خليل جبران..


من يقول:

قل لها .. إنّه يفيق على جرح
وتغـفـو سنينه فـوق لوعهْ
سكب الدهر من أساه رحيقا
فـتحساه جُـرعة إِثْـر جُرعهْ



:

عقيلة
09-27-2010, 02:19 AM
من يقول:


قل لها .. إنّه يفيق على جرح
وتغـفـو سنينه فـوق لوعهْ
سكب الدهر من أساه رحيقا
فـتحساه جُـرعة إِثْـر جُرعهْ




:




المرحوم غازي القصيبي من قصيدة قل لها

عقيلة
09-27-2010, 02:22 AM
من القائل :

أنا في المدينة يا أبي مثل السحاب..
يوما تداعبني الحياة بسحرها..
يوما.. يمزقني العذاب
ورأيت أحلام السنين كأنها
وهم جحود.. أو سراب
وعرفت أن العمر حلم زائف
فغدا يصير.. إلى التراب