المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ق.ق.ج بعــد إنطــفاء..!



منى عجاجي
03-18-2007, 09:29 AM
أنا هنا امام خارطة نبض موجوع..
ومختزل في سطور تحكي ولا تحكي ..!

عن صدى آهات تمضغنا .. تبتلعنا ..
في دوامة من هزائم وانتصارات..!

:

أختي الكريمة : ميامين

أحييك بكل تفاصيلك ..بكل قصصك وحكاياتك..
وبكامل لغتك..!
وألف مرحبا بقلمك الجميل


:

:

أطيب التحايا

ميامين
03-18-2007, 01:03 PM
استيقظتُ ذات ليلة..
أبحثُ عن النــور..!
سقطــتْ دمعــاتِي إثر التـعثُر فِي الظـلامِ.
نسيــتُ إن اللـيل تتبعـه الآهــات...!!
.
.

تحياتي

ميامين
03-18-2007, 01:05 PM
فتــحتُ نــافذتي، ليـدخل نــور الشمـس إليها..
فدخــل غبــار الأيام إلى عينيّ..
وأدمعهــا..!

ميامين
03-18-2007, 01:06 PM
صبــاحٌ كئــيب،
انتــظارٌ يمـلّه الصــبر،
وبــعد سويعــات، كان لقــاؤنــا بهــيئة التـدريس..!
همــست لي إحداهن:
( هنـا ينقلب السحـرُ على الســاحر)
وكـالعادة في كـل المحاور، نحنُ ـ معاشـر الطالبات ـ المتهمات بالتقصير..!
ولكنــيّ
بارتجــافٍ شديد، وقــلبٌ يخفق، أمسكــت بـ "الميكرفون"، وقلـت لها:
يا دكــتورة أنتِ مخطئة..!
فتوالى الصفيقُ والصفــير.
.
.
.
دمــتم بــود..!

الزهراء
03-18-2007, 01:17 PM
[align=center]http://www.d-alyasmen.com/vb/download/1533-1173944656.gif

مقاطعٌ مِنَ الدَهشة تحملنا إلى حيث
يكون الحرف مدينةً للتأويل والتأمّل
لا أدري لماذا لحرفكِ هُـ ـنا صفعةُ
جمالٍ على خدِّ الياسمين الأبيض
يتركُ عليه إحمراراً خفيفاً يشي
بحضوركِ الأنيق, وكلماتكِ المتسربلة
كـ شلالٍ يريدُ الانهمار عاجلاً أم آجلاً
ليسقي من حوله من جمال حرفه
وروعة خِـ ـبرته لكلِّ ما مرَّ بهِ..!

لعلَّ لذاك الحرف وجع ممتدٌ
لا ينتهي, ولتلك الرّوحِ الشفيفة
أفقٌ يرى الحياة أجمل ويرى
الكلمات بلونِ الشفق والأناقة..!

لعلَّ الفلسفة ستنبع من بين
أكفِّ الحرف بلاغةً كلاميّة
ينتظرها الحرف على أحرِ
من الجمرِ, وإننا لمنتظرون..!

وأهلاً..



/
\
تحياتي..
الـزّهراء..الصّغيرة

http://www.d-alyasmen.com/vb/download/1533-1173944656.gif

سالم
03-18-2007, 06:36 PM
صبــاحٌ كئــيب،
انتــظارٌ يمـلّه الصــبر،
وبــعد سويعــات، كان لقــاؤنــا بهــيئة التـدريس..!
همــست لي إحداهن:
( هنـا ينقلب السحـرُ على الســاحر)
وكـالعادة في كـل المحاور، نحنُ ـ معاشـر الطالبات ـ المتهمات بالتقصير..!
ولكنــيّ
بارتجــافٍ شديد، وقــلبٌ يخفق، أمسكــت بـ "الميكرفون"، وقلـت لها:
يا دكــتورة أنتِ مخطئة..!
فتوالى الصفيقُ والصفــير.
.
.
.
دمــتم بــود..!


دوما هناك تحيز لصالح الأقوى ومن يملك الريادة ..

وحين ننتفض ضد القفص المحيط بنا ..

تتفتح كوة الحرية وتنطلق زغاريد الأمل

ما أجمل أن يملك الإنسان قوة الكلمة ولحظتها وتأثيرها ؟؟؟


--

بداية حلوة وموفقة ..
أكثر من ترحيب .. وإعجاب وتمنيات بالتوفيق

انس العوض
03-18-2007, 07:09 PM
مرحبا ميامين

تضعين بداية جميلة على دربنا

تختزلين فكرة قوية
فى بضع كلمات

وهكذا الوجع
يختبئ فى الجسد والروح

ولا يبدو منه الا ما يجعلنا نتاوه

رحيق الصمت
03-18-2007, 07:55 PM
[ ]خواطر مليئة بالحب مليئة بالحزن مليئة بالدهشة
تجعل مني جثةهامدة للحب على مرساة الحبر
تدوي في داخلي جواهر الرغبة ودوائرالأحلام
تحيلني حبا من غير حياة

بداية موفقةأختي الغالية
بانتظارك دوما
أخوك رحيق الصمت[/

عقيلة
03-20-2007, 07:19 PM
ميامين : اعترف بالدهشة
أنني لم أزر كحروفكِ هذه لكِ يوماً
وبين ما اطلعت عليه .. وما أراه الآن مسيرة شمس مشرقة
تلقفني ضوؤها ..

سأبقى بانتظار لهفة الجري وراء الكلمات

دمتِ بود


أرق التحايا

ميامين
03-22-2007, 11:21 AM
الــزهراء الصغــيرة،
حيــن تراءت ألــوانك الزهــرية لعينــي، وتأملتها بدهشــةٍ أكبر،
مما أنتِ عليها،
فصــرتُ أبحــث عن نفسـي بين فجوات كلماتك،
ولم أصــدق إنكِ تحملينها لي،
ربمــا صُفعت أنا أيضًا،
أشكر لكِ هذه الإطلالة، وهذه التحايا..! 11
.
.
دمتِ بعطاء، وزهــر..!

ميامين
03-22-2007, 11:22 AM
الــزهراء الصغــيرة،
حيــن تراءت ألــوانك الزهــرية لعينــي، وتأملتها بدهشــةٍ أكبر،
مما أنتِ عليها،
فصــرتُ أبحــث عن نفسـي بين فجوات كلماتك،
ولم أصــدق إنكِ تحملينها لي،
ربمــا صُفعت أنا أيضًا،
أشكر لكِ هذه الإطلالة، وهذه التحايا..! 11
.
.
دمتِ بعطاء، وزهــر..!

ميامين
03-26-2007, 03:57 PM
أخــي سالم،
المهم أننا حين ننطق بكلمة الحرية،
علينا أن لا نصطدم بالقفص، ونصرخُ وجعــًا،
بل أن نمسك الـ "آه"،
ونبتســم..، حتى لا يضحكون...!
..
أشكر لك هذا الترحيب وهذا التواجد
.
دمت بخير

ميامين
03-26-2007, 03:59 PM
أخي رحيق الصمت،
أحب الكلمات التي تدفعني إلى الإغراق فيها،
وإلى الحلم،
جميلٌ إنها كانت كذلك لك..
.
شكرًا لك
.
تحياتي

ميامين
03-26-2007, 04:01 PM
أخيتي منى العلي،
أعجيني وصفكِ لكلماتي المتواضعة،
التي تنفس عن نفسها هنا، بين أعينكم القارئة لها..
دمتِ بانبهار،
.
تحياتي وشكري

ميامين
03-26-2007, 04:03 PM
أخي أنس العوض،
الاختزال لا بد أن يأتي في زمن السرعة،
يبعثر مشاعرنا وينهيها، في لحظات صباحية لكنها أشد عتمة من الليل..!
أضع خطواتي الأخيرة، في خطوات البداية عندكم..!
.
تحياتي وشكري

ميامين
03-26-2007, 04:06 PM
غاليتي: عقيلة،
وأنا أيضًا لم أزر حروفي منذ فترة، وربما حكمتُ عليها بـ النومِ مؤقتـًا..
حــروفي لم تزوريها، وأنا توقفت عن إبرازهــا،
ربما لشــيء مــا،
انبهاركِ أدهشــني..!
..
لكِ كل التحايا.