المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اقتباســـــات



عائدة
11-27-2006, 03:01 PM
http://img126.imageshack.us/img126/2491/quova3.gif


هُنا ستكون مساحة لنا لنقتبس كلمات أوقفتنا كثيراً على عتبة التأمل
من كُتب مرّت علينا قِراءة .! *
فكرة راقتني اتمنى ان تعجبكم ونتشارك معاً القراءة
لـ نبدأ ،
لـ تخلق لنا من الاقتباس كونا ً نخشع لصمته .*


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:03 PM
http://www.dorarr.ws/forum/uploaded/myi.jpg


[ .. انتبه لكل لحظة تمر من عمرك، فالفرص التي نسميها نادرة هي في الحقيقة
في متناولك بسهولة ، لكننا عادة نتركها تفلت لأننا لا نظن أنفسنا أهلا لها ، فاقتنصها ،
ودع سنن الكون تجري بمقدار كي تصوب خطواتك إذا كنت غير أهل للفرصة التي اقتنصتها ... ] *



.* باولو كويلو




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:07 PM
،


http://www.alamuae.com/gallery/data/media/8/1434090-83dbe7b33b9e44a2.jpg

القرار

[ .. كان مُجرّد غيمة عابرة . مُجرّد فقاعة طافية . مُجرّد فكرة طارئة .
إلّا أن الغيمة تجمدت . والفقاعة رفضت أن تنفجر . والفكرة استمرأت البقاء .. ] *




.* رجل جاء .. وذهب / غازي القصيبي








فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:08 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/8/1469154-078cb2dbc8d7cc39.jpg


[ .. تشبه الكتابة العدسة المكبرة التي تجمع الأحزان ،
وتركِّزها في شُعاعٍ واحدٍ حارق يسقط على قلبي .. ] *



.* سقف الكفاية / محمّد حسن علوان


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:11 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/29/2420248-md.jpg



[ .. لكي تكون سعيداً عليك أن تنظر إلى من تحتك .
فإذا كان في يدك قطعة رغيف ، ونظرت لمن ليس
في يده شيء ، ستسعد وتحمد الله . وأمّا إذا رفعت
رأسك كثيراً ونظرت لمن في يدهم قطعة كعك فأنت
لن تشبع ، بس ستموت قهراً فقط .... وتتعس باكتشافك! ... ] *

.* ذاكرة الجسد / أحلام مستغانمي



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:13 PM
،

http://aideen.org/phorm/7789_1.jpg



[.. أنا أدري أنّ كلّ إنسان عفيف، يحمل بداخله قدراً كافياً من القذارة،
قد تطفو يوماً ، فتغرق حسناته ، تماماً كما أنّ في أعماق كلّ إنسان
سيّىء ، شعلة صغيرة للخير ، ستضيء داخله يوماً ، في اللّحظة التي
يتوقّعها الأقلّ .. ] *



.* فوضى الحواس - أحلام مستغانمي




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:13 PM
،

http://www.9ofy.com/pup/WOR.jpg



[ .. كلـنا يشيّد بيتاً بداخله ، يرتبه كيف يشاء .
وفي ذلك البيت الداخلي ، نخبئ ما لا نحب
أن يكتشفه الآخرون ......! ] *


.* فسُوق - عبده خال




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:18 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/33/1383523-959817c5d764a158.jpg




[.. حتى الطيور تهاجر ، عندما تنغلق في وجهها سبل الدنيا .. ] *




.* كتاب الأمير / واسيني الأعرج




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:20 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/117/1431374-cddaa454f4d9c750.jpg


.. يا لهذه الشمعة الصغيرة ,
إنها تنشر ضياءها .!
كذلك العمل الصالح , إنه يشع نوراً في عالم شرير ... ] *




.* لــِ وليام شكسبير



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:21 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/8/1395023-cb86355222652633.jpg


[ .. الوطنُ الذي لا يفهمنا يشبهُ الوطنَ الذي يطرُدُنا ، كلاهما وَحْش ،
وتظلُّ أسطورةُ الوطن الحلم تُرهقُ أعصابنا وأحداقنا السرابية ، إنه
الهاجس الذي يرهق الغرباء ، والدخان المتصاعد من احتراقِ القمر !


هؤلاء الغرباء نصفهم بكاة ، ونصفهم ثائرون .. ] *


.* محمّد حسن علوان



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-27-2006, 03:27 PM
،

http://www.artbackroom.com/artists_images/Akutsu/Akutsu%20-%20Note%20Paper%20V%20no.5025.jpg

شاركوني كتبكم ....
و ما قرأتموه بـِ دهشة وَ م ـتعة


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
11-28-2006, 10:27 AM
الحبيبة عائدة

مساحة ستعانق الجمال

واقتباسات حتما ستحاكي الروح

شكرا..لقلبك

:


http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1164697553.gif

وأنهض من رمادي لأحبك !

كل صباح

"غاذة السمان"

:


عاطر التحايا

عائدة
11-28-2006, 02:38 PM
أختي الغالية منى
حياك الله
فغياب اطول
حضور من العيار الثقيل ، لإطلالتك الأروع
ألف 21 وردة ولا تكفي
أتسائل دائماً حين أقف على عتبة ردودك ، ماذا أكتب لك ؟
فأنتَ روحٌ تستحقُّ الكثير من الكلمات / الكثير من الامتنان / الكثير من [ كلِّ شيء ] .!
متفرّدة بعطائك وأخلاقك ومتفرّد أيضاً بفكرك الذي لا يعرف إلّا العلو أكثر فأكثر ...
أسعدني تواجدك وننتظر منك ان تشاركيني اقتباساتك
اكِ تحياتي وتقديري



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-28-2006, 02:41 PM
،

http://www.9ofy.com/pup/652b537db4.jpg


[.. الحب هو حب الله ، والوطن ، والحياة ، أما حبٌ
كهذا الذي أتجرَّع غُصَصَه ، فحماقةٌ بشرية تتكرَّرُ
على مرِّ القرون ، لتؤكِّد أنَّ الإنسان مخلوقٌ ناقص ،
لن يفهمَ أبداً إلا إذا أتاه خَبَرُ السماء ، وسيظلُّ يمدُّ
يده في كلِّ جُحْرٍ من الحياة حتى يموت وليس في
جسدهِ شبرٌ لا تسكُنُه نَدبةٌ ، أو لدغةٌ ، أو أثر حرق ...! ] *



.* سقف الكفاية / محمّد حسن علوان

فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-28-2006, 02:43 PM
،

http://www.waalh.com/up/uploads/e0a76a2b16.jpg



[ .. وسيأتي الموت
لكن
أبداً .. أبداً
لن يأتيْ النسيانْ ! .. ] *


&
&


http://www.artbackroom.com/photo%20images/Brady%20Nelson/Self-Portrait%20%2010%20x%208%20inches.jpg

[ .. أن تكون خائفاً و وحيداً :
ذلك هو عقابُ الله .....! ] *





.* الأعمال الشعرية / نزيه أبو عفش





فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-28-2006, 03:01 PM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_10034886.jpg


لي حِكمةُ المحكوم بالاعدامِ: لا أشياء أملكها لتملكني،
كتبت وصيتي بدمي:
"ثقوا بالماء يا سكان أُغنيتي!"
ونمت مُضَرّجا ومُتوَّجا بغدي...
حلمت بأن قلب الارض أكبر من خريطتها،
وأوضح من مراياها ومشنقتي



.* محمود درويش من كتاب لا تعتذر عما فعلت



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
11-28-2006, 07:45 PM
11

منى العلي
11-28-2006, 07:54 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1164732490.jpg


بين الحقيقة والخيال


تحْملنا الحياة من مكان إلى مكان.

وتنتقل بنا التقادير من محيط إلى آخر...

ونحن لا نرى إِلاَّ ما وَقَفَ عثرة في سبيل سيرنا

ولا نسمع سوى صوتٍ يخيفنا.

يتجلى لنا الجمال على كرسي مجده فنقترب منه.

وباسم الشوق ندنّس أذياله,

ونخلع عنه تاج طهره.

يمرُّ بنا الحبُّ مكتسيًا ثوبَ الوداعة, فنخافه ونختبئ في

مغاور الظلمة, أو نتبعه ونفعل باسمه الشرور. والحكيم

بيننا يحمّله نيرًا ثقيلاً وهو ألطف من أنفاس الأزهار

وأرق من نسيماتِ لبنان.

تقف الحكمة في منعطفات الشوارع,

وتنادينا على رؤوس الأشهاد,

فنحسبها بُطلاً ونحتقر متَّبِعِيها.

تدعونا الحرية إلى مائدتها لنلتذَّ بخمرها وأطعمتها, فنذهب ونشره...

فتصير تلك المائدة مسرحًا للابتذال ومجالاً لاحتقار الذات.

تمدُّ الطبيعَةُ نحونا يد الولاء,

وتطلب منا أن نتمتع بجمالها, فنخشى سكينتها ونلتجئ

إلى المدينة, وهناك نتكاثر بعضُنَا على بعض كقطيع رأى ذئبًا خاطفًا.

تزورنا الحقيقة منقادة بابتسامة طفل, أو قبلة محبوبة,

فنوصد دونها أبواب عواطفنا ونغادرها كمجرم دنس

القلب البشري يستنجد بنا,

والنفس تنادينا...

ونحن أشدُّ صَمَمًا من الجماد لا نعي ولا نفهم.

وإذا ما سمع أحد صراخ قلبه ونداء نفسه, قلنا:

هذا ذو جِنَّة, وتبرَّأنا منه.

هكذا تمر الليالي ونحن غافلون.

وتُصَافِحُنَا الأيَّامُ ونحن خائفون من الليالي والأيام.

نقترب من التراب,

والآلهة تنتمي إلينا.

ونمرُّ على خبز الحياة, والمجاعة تتغذى من قوانا.

فما أحب الحياة إلينا,

وما أبعَدَنَا عن الحياة


"جبران - من كتاب دمعة وابتسامة"

سالم
11-29-2006, 11:35 AM
اغفي على همس الحنان

هل أنت باحثة عن الأمن

أم نحن نستمد منك الحنان

اغفي فنجوم الليل في سهر

وهذا الفجر يغازل في صحوه القمر

اغفي .. صغيرتي بلا ضجر

فغدا قد .. تستيقظ أعين البشر

منى العلي
11-29-2006, 01:39 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1164796332.jpg

سفينتي

مازلت يا رفيقتي
اصارع المياه
منهوكة سفينتي
لكنها
بقوة الاله
ستقطع البحار
وتهزم المؤامرة
اشرعتي ممزقة
ليس لها جناح
تسخر منها العاصفة
تهزّا الرياح
لأّنها أشرعة
نشيدها جراح
لأّنها حديثة
لاتعرف الكفاح

بحارتي
على السطوح الباهتة
يصارعون قوة الدوار
ويقطعون أبحراً
ليس لها قرار
ويبحثون
في الدروب المقفرة عن جوهرة
يضمها محار
يسائلون أنجماُ
بعيدة المدار
عن لؤلؤة
أضاعها بحّار
تهزّ كفّ بحرنا
تغيّر الأقدار!!

"على مرفأ الأيام -أحلام مستغانمي"

عائدة
12-01-2006, 02:34 PM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10017/normal_end11.jpg

في غياب الشمس تعلم ان تنضج في الجليد..
ثمة اناس لهم تلك القدرة الخرافية على المشي
فوق قلوب الآخرين دون شعور بالذنب



.* احلام مستغانمي " ذاكرة الجسد "




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

http://ikbis.com/anas1/shot/35037

عائدة
12-01-2006, 02:40 PM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_11_3.jpg

[.. وليكن..لا بد لي أن أرفض الموت وأن أحرق دمع الأغنيات الراعفهْ وأعري شجر الزيتون من كل الغصون الزائفهْ فإذا كنت أغني للفرحْ خلف أجفان العيون الخائفهْ فلأن العاصفهْ وعدتني بنبيذ وبأنخاب جديده وبأقواس قزح ولأن العاصفهْ كنست صوت العصافير البليده والغصون المستعاره عن جذوع الشجرات الواقفهْ.وليكن..لا بد لي أن أتباهى بك يا جرح المدينهْ أنت يا لوحة برق في ليالينا الحزينهْ.. ] *


.* محمود درويش " تحت الشبابيك العتيقة وعود من العاصفه "




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
12-09-2006, 07:25 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1165681317.jpg

كنت أصرخ بوحشية كلما كفّنني صمت غرفتي لعلّي آنس بصدى .. ولكن الجدران بخيلة حتى بالصدى !! .. وأضربها بقبضتي .. أحاول أن أغرس أظافري في أحجارها
الصلدة .. وأنشج .. وعبثاً أنتظر أي وتد حقيقي في عدمي المريع .. لا ظل .. لا صدى .. لا شيء .. لا شيء حتى وجدتك ..


هاربة من منبع الشمس -غادة السمان

أبوشام
12-10-2006, 10:03 AM
سألوه يوما:
قل لنا يا أستاذنا العظيم كيف كتبت كل هذه الفيض الجميل الجليل؟
فأجاب في سهولة:لأنني أكتب سطرا كل يوم!

ولما أحب شابة صغيرة كانت تسأله
: أرني أصابعك.. كيف تتدفق منها هذه المعاني..
وكان يقول لها هذا هو الفرق.. من أصابعي تجيء المعاني ومن أصابع الله يجيء هذا الجمال ـ ويشير إليها!

إنه فيكتور هيجو ...

منى العلي
12-10-2006, 12:51 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1165744244.jpg


وها أنا أتأملك للمرة الأولى بعين محايدة ...
بعد أن كانت حواسي كلها
حليفة لك ضدي
وكانت كلها
تتفنن في أداء الشهادات الكاذبة
لمصلحتك ...


أتأملك بحياد
ولأول مرة أراك حقا !...
أنت مسكون بلا مبالاة رتيبة ..
وحتى حبنا الذي كان زلزالا
حولته أنت إلى ... هدنة !!..



اعلنت عليك الحب - غادة السمان

عائدة
12-10-2006, 02:12 PM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_3058241589_XL.jpg



[.. شيء مدهش ان يصل الانسان بخيبته وفجائعه حد الرقص...انه تميز في الهزائم ايضا ..
فليست كل الهزائم في متناول الجميع ..فلا بد ان تكون لك احلام فوق العاده وطموحات فوق
العاده لتصل بعواطفك تلك الى ضدها بهذه الطريقه !!!؟ .. ] *


.* ذاكره الجسد احلام مستغانمي



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
12-13-2006, 01:22 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1166004997.jpg


آه صوتك صوتك !
يأتيني مشحوناً بحنانك
وتتفجر الحياة حتى
في سماعة الهاتف القارسة.

آه صوتك صوتك !
_ ويتوقف المساء حابساً أنفاسه _
كيف تستطيع أسلاك الهاتف الرقيقة
أن تحمل كل قوافل الحب ومواكبه وأعياده
الساعية بيني وبينك
مع كل همسة شوق ؟!
كيف تحمل أسلاك الهاتف الدقيقة
هذا الزلزال كله
وطوفان الفرح وارتعاشات اللهفة
ومطر الهمس المضيء
المتساقط في هذه الأمسية النادرة ؟!


آه صوتك صوتك !
صوتك القادم من عصور الحب المنقرضة
صوتك نسمة النقاء والمحبة
في مدينة الثرثرة وأبواق السيارات الضحكة
والنكات الثقيلة كالأسنان الاصطناعية
مدينة بطاقات الدعوات إلى الحفلات
وورقات النعوة وشركات التأمين
مدينة المقاهي والتسكع والكلاب المرفهة وزيت الشعر
والتثاؤب والشتائم .............
والسمك المتعفن على الشاطئ ...
آه صوتك صوتك !
صوتك الليلي الهامس طوق نجاة
في مستنقع الانهيار.

آه صوتك صوتك !
مسكون باللهفة كعناق
يعلقني بين الالتهاب والجنون على أسوار قلعة الليل...
وأعاني سكرات الحياة
وأنا افتقدك
وأعاني سكرات الحياة
وأنا أحبك أكثر.


آه صوتك صوتك !
ترميه من سماعة الهاتف
على طرف ليلي الشتائي
مثل خيط من اللآليء
يقود إلى غابة ...
وأركض في الغابة
اعرف انك مختبئ خلف الأشجار
واسمع ضحكتك المتخابثة
وحين ألمس طرف وجهك
توقظني السماعة القارسة.

آه صوتك صوتك !
وأدخل من جديد مدار حبك
كيف تستطيع همساتك وحدها
ان تزرع تحت جلدي
ما لم تزرعه صرخات الرجال
الراكضين خلفي ........ ؟!


آه صوتك صوتك !
وهذا الليل الشتائي
يصير شفافاً ورقيقاً
وفي الخارج خلف النافذة
لابد ان ضباباً مضيئاً
يتصاعد من زوايا العتمة
كما في قلبي

آه صوتك صوتك !
وكل ذلك الثراء والزخم الشاب
تطمرني به
وأشتهي أن أقطف لك
كلمات وكلمات من أشجار البلاغة
ولكن ...
كل الكلمات رثة
وحبك جديد جديد ...
الكلمات كأزياء نصف مهترئة
تخرج من صناديق اللغة المليئة بالعتق
وحبك نضر وشرس وشمسي
وعبثاً أدخل في عنقه
لجام الألفاظ المحددة !


آه صوتك صوتك !
يولد منك الفرد والضوء
والفراشات الملونة والطيور
داخل أمواج المساء الهارب
لقد احكمت على نفسي
إغلاق قوقعتي
فكيف تسلل صوتك الي
ودخل منقارك الذهبي
حتى نخاع عظامي ؟!

آه صوتك صوتك !
واتوق إلى احتضانك
لكنني مقيدة إلى كرسي الزمان والمكان
بأسلاك هاتف
ومطعونة بسماعته !


آه صوتك صوتك !
وانصت إلى قلبي ...
يا للمعجزة : انه يدق !

:


أعلنت عليك الحب- غادة السمان

عائدة
12-17-2006, 02:03 PM
،

http://arbs2day.com/images/up/uploads/4a4bf1fb38.jpg


[ .. لمَ البكاء ، مادام الذين يذهبون يأخذون دائماً مساحة منا .. دون أن يدركوا
.. هناك حيث هم ..
أننا موتاً بعد آخر .. نصبح أَوْلى منهم بـ الرثاء ..
و أنّ رحيلهم كسر ساعتنا الجدارية .. و أعاد عقارب ساعة الوطن .. عصوراً إلى الوراء... ] *


.* أحلام مستغانمي .. فوضى الحواس


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
12-25-2006, 02:17 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1167045288.jpg

قبل اليوم كنت أعتقد أننا لا يمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها ..
عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمة بقلم، دون أن نتألم مرةً أخرى ..
عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين، دون جنون، ودون حقدٍ أيضاً..
أيمكن هذا حقاً؟ ..
نحن لا نشفى من ذاكرتنا .. ولهذا نحن نكتب .. ولهذا نحن نرسم ..
ولهذا يموت بعضنا أيضاً ..


أحلام مستغانمي .. ذاكرة الجسد ..

عائدة
12-25-2006, 03:24 PM
،

http://plop.info/pixelpost/images/20051031220308_drunkmilk.jpg



[ .. نص طويل صدر مؤخرا لمحمود درويش.. بعنوان "في حضرة الغياب"
بلا مقدمات قد تستهلك نهم القارئ.. اترككم معه

ظلام ظلام، ظلام. نجاة اللون من التأويل، وخيال يهب الأعشى ما فاته من فروق الاملاء، ومساواة ترجح كفة الخطأ. لو خلا الليل منا لعاد صيادو الأشباح الى ثكناتهم خائبين. ولو خلا الليل منهم لعدنا إلى بيوتنا سالمين.
الأشجار سوداء عمياء بلا أسماء وبلا ظلال. وفي كل حجر سرّ ما. كأن الموت الذي لم تره من قبل ينصب فخاخه بدهاء تامّ السرية. فماذا تفعل في هذا الخلاء الكامل لو نقصت هذه القافلة الصغيرة؟ ومن أية جهة تنجو، وماذا تفعل بنجاتك؟ إلى أين تأخذها وأنت لا تعرف أي طريق؟.
لم تفكر بموتك أنت، فما زلت صغيراً على هذه التجربة، إذ لم تدرك بعد أن بمقدور الصغار أيضاً أن يموتوا. لكن، كيف تمضي وحيداً إلى حياة لا تعرفها ولا تعرف مكانها؟ فأبكاك احتمال يهيل عليك، بلا رأفة، سماء ثقيلة الوطأة. ويروي لك، بلا رحمة، نهاية قصة عن ضياع أبدي في ليل وحشي مطبق على بغلتين، وطريق صخري، وسمسار حنين يقود خمسة عائدين إلى خطاهم المعاكسة.

وستروي إلى لا أحد واضح الملامح: لم يكن لنا من غدو، وقتئذ، إلا الضوء والصوت. ولم يكن لنا، ليلتئذ، من حليف سوى الحظ، ينهرك صوت الخوف الخفيض: لا تسعل أيها الولد، ففي السعال دليل الموت الى مقصده. ولا تشعل عود الثقاب، أيها الأب، فان في بصيص نارك الصغيرة إغواء لنار البنادق.

وخيّل لك ان الليل هذا هو خباء الموت الواسع، وأنك تمشي أو تزحف أو تقفز كالجندب في برية الذئاب الخالية من المارة. وخيّل لك ان الضوء القادم من نجمة شاردة، أو من سيارة بعيدة، هو أحد الأدلاء السريين لصاحب هذه البرية. وعليك إذا لاح الضوء من بعيد أن تتخذ هيئة شجرة واطئة أو صخرة صغيرة، وأن تحبس أنفاسك لئلا يسمعك الضوء الواشي.

وستروي لي عندما أتقن التدوين، أو ستروي للا أحد كيف عثرت هناك، في ذلك الليل، على قرون استشعار جاهزة لالتقاط الرسائل البعيدة، وكيف تدربت على الاقامة في المغامرة، وكيف اكتويت بجمرة الثنائيات، وجاهدت في مكابدة الضد للضد، وتجنبت تعريف العكس بالعكس، فليس كل عكس لما هو خطأ صواباً دائماً. وليس الوطن هو النهار، دائماً. وليس المنفى هو الليل...
ظلام يوحد العناصر في كهف الوجود الخالي من الصور. يطفح المجهول المحمول على عواء الذئاب وعلى هسيس العشب الدامي وتمشي خطوة على خواطر سوداء، وعلى صخرة ليل خطوة. وأنت تسأل في سرك عما يجعل العتمة صلبة، وعما يجعل الحياة صعبة. وتحن إلى مطر في الجنوب، إلى مطر يذيب هذا الحبر الكوني الهائل، وتقول: لو هطل المطر علينا في هذا الليل لذاب الظلام ورأينا خطانا والطريق، وقادتنا رائحة المطر إلى الشجر الذي شب في الغياب ودخلت أغصانه العالية الى الغرف.

لكن همساً مالحاً يأمرك بأن تنبطح على الأرض. هوالضبع ـ يقولون لك وهم يشيرون إلى ضوء سيارة من بعيد، ولا يأذنون لك بأن تسأل: هل يقود الضبع سيارة؟ لم تعرف المجاز بعد، فلم تعرف أن الضبع هو "حرس الحدود". إذ ظنوا أن الضبع لمن هو في سنك أرحم. فهو لا يحمل بندقية ولا يعرف المحاججة. ويكفيك، لتنجو منه، أن تخفي خوفك في جيبك، وتتظاهر بالمشية اللامبالية. يبتعد الضوء، وتزدرد الخوف، وتمشي مع بغلتين، وعائلة، وسمسار حنين على هدي الظلام.... ] *


.* محمود درويش.. بعنوان " في حضرة الغياب "




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
12-28-2006, 02:21 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1167304748.gif

هاهو ذا القلم إذن .. الأكثر بوحاً والأكثر جرحاً .. هاهو ذا الذي لا يتقن
المراوغة ولا يعرف كيف توضع الظلال على الأشياء .. ولا كيف ترش الألوان
على الجرح المعروض للفرجة .. وهاهي الكلمات التي حرمت منها ..
عارية كما أردتها .. موجعة كما أردتها .. فلم رعشة الخوف تشل يدي ..
وتمنعني من الكتابة؟ ..
تراني أعي في هذه اللحظة فقط .. أني استبدلت بفرشاتي سكيناً ..
وأن الكتابة إليك قاتلة .. كحبك ..



أحلام مستغانمي .. ذاكرة الجسد ..

منى العلي
01-08-2007, 11:56 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1168203294.jpg

لن أنسى.. كلا
فأنا ببساطة أقول لك لم أعرف أحد مثلك.. أبداً.. أبداً

لم أقترب من احد كما اقتربت منك أبداً.. أبداً
ولذلك لن أنساك.. لا..
إنك شيء نادر في حياتي..

بدأت معك ويبدو لي أنني سأنتهي معك



من رسائل غسان كنفاني لغادة السمان

عائدة
01-10-2007, 01:25 PM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Whispers_of_the_Wood_by_aragwen.jpg


[ .. (1)
لا أريدُ منَ
الآنَ
أنْ تــَحـلـُم َ بكَ
القصيدة
أريدُ
أنْ أحلم بكَ
أنــــــَا
لأنـــّي لا أرى
الآنَ
ســـِوا كَ
وبعضــًا من حريــر
ِ الغـــَد ِ



(2)

لا أريدُ منَ
الآنَ
أنْ أحدّقَ
في الظلام ِ طويلا ً
يكفيني أن أوقدَ
أملا ً واحدًا
لأبصرَكَ
وأبصرَ النوافذ َ
والمنافذَ
فوقَ جدران ِ الأماني
المتصــــ..... ـدِّعــَة


(3)
أيــّها الحزن
أ ُغــْرُب عــن
أحلامي
لن تكونَ من الآن
حقيقيتي الوحيدة
فقد سقطتْ
من حقائبـــِكَ
كــُلّ ُ أوراق ِ
الخـــَريف
س ق ط ت
ك ل
أ و ر ا ق
ا ل خ ر ي ف ... ] *



.* كــُن ربيعــًا لأحبـــَّكَ .. ريتا عودة



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
01-14-2007, 12:52 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1168767956.jpg


مساء باهت و خواء غير قليل.
خرجت أبحث عن سبب هذا الخواء، الذي يتكدس في الممرات الضيقة، و في
أردية الهواء المنتشرة فوق أسطح غابت عن بلادتها الرتيبة، خطوات نساء.
لم اعثر على سبب مقنع. عدت أحمل على كتفي هشاشة تجعلني غير قادر
على احتمال الصمت، و في القلب طاحونة لها دقات يسمعها بكل وضوح، الرعاة
الذين يخيمون أغنامهم على ذاك الجبل البعيد، فلا اعرف النوم، لاعتقادي أنني
اسبب لهم إزعاجاً لم يعرفوه من قبل، و قد يتسبب في رحيلهم إلي موقع ابعد
في الصباح.


باحة صغيرة لأحزان المساء- محمود شقير

منى العلي
01-22-2007, 09:34 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1169389488.jpg

في سعينا إلى حبٍ جديد دوماً نتعثر بجثمان من أحببنا , بمن قتلناهم حتى
نستطيع مواصلة الطريق نحو غيرهم لكأننا نحتاج جثمانهم جسراً .. !!
ولذا في كل عثراتنا العاطفية نقع في المكان نفسه على الصخرة نفسها
وتنهض أجسادنا مثخنة بخدوش تنكأ جراح ارتطامنا بالحب الأول ..
فلا تهدر وقتك في نصح العشاق .. للحب أخطاء واجبة التــكرار .. !!



أحلام مستغانمي

منى العلي
02-08-2007, 01:57 PM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1170888912.jpg


عزف " غير منفرد " على عود الشوق

ذلك الالم الدقيق
الذي لا اسم له ولا تبرير
يخترقني حتى العظم
بلحظاته العابرة الكاوية ...

حين أودعك
بعد اللقاء العذب
يظل جزء مني لا يصدق
أنك بعيد ...
وحينما تصفعني
إطباقة الباب خلفك
مع رحيلك المسائي
أشعر بأنني أرحل داخل بئر ...



وحينما أسمع لحنا
أحببناه معا
يجتاحني حزن لا حدود له ...
أصير شريانا ينزف
في غابة الشوق المظلمة ..
ورغم أن اللقاء آت
لكنني عبثا أرشو الفراق
بأمل اللقاء ..

ما أسهل الحديث عن الفراق
حين تكون ثعالب الزمن الماكر نائمة
وحين يكون رأسي فوق صدرك ...
وما أصعب السكوت عن الفراق
حين تنتصب بيني وبينك
قارة من العتب ...


حين نكون معا أغلق النوافذ وأسدل الستائر
وأقفل الباب بالمفتاح مرتين ...
لأمنع الفراق
الواقف خلف الباب
من الدخول
ولأمنع الموت من التسلل
والأرواح الشريرة والحسد
ولكن ماذا تجدي اقفال العالم
وأسواره وتعاويذه وحجاباته
أمام سكين الوداع
التي يشهرها كل منا
مهددا بها جسد طفلنا : الحب ؟



حين أراك
يتنفس الحب الصعداء ...
وحين تغيب
يولي الفرح الادبار !..

حين افترقنا
صرت متسولة
على رصيف النسيان ...
وحين التقينا
عدت متسولة
على رصيف الانتظار...


... وفراقك يعذبني !
فحبك وعائي
وبدونك أنا قطرات زئبق
شاردة على سطح الليل المحايد ...
... ولقاؤك يعذبني !..
وتحت سطوة حبك الصاعق
أتقزم وأتفتت وأتلاشي ...
أ ت ل ا ش ى
وحضورك المغناطيسي الجبار
يدمر بوصلتي
ويستلب من دماغي الاتجاهات

أيها النقي
كالثلج الذي لما يهطل بعد
يا نقاء ثلج العام المقبل
أحبك
بكل اللهفة الممكنة
وكل الغصات ...



أعلنت عليك الحب _غادة السمان

منى العلي
02-23-2007, 10:49 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1172187934.jpg

افتقاد

هي تدري منذ أن أهداها تلك الحكاية التي تتحدث عن عاشق غاب، أنها
ستفتقده ذات مساء، ستبحث عنة في البيت، في الطرقات، في كل الأمكنة
التي اعتاد على ارتيادها، دون أن تعثر على جواب.

هو يدري، أنه سيفتقدها ذات صباح، و لن يستطيع البحث عنها، لأنه سيكون
محروم من ارتياد الأمكنة او قطع المسافات.

مرة، جاءها خبر غامض، خرجت تركض مثل مهرة حتى وصلت بيته البعيد، فقد
كان البيت مسكوناً بالصمت، لم تجرؤ على الدخول، فعلى جدرانه تتكاثف الظلمات.



باحة صغيرة لأحزان المساء- محمود شقير

عائدة
02-28-2007, 09:36 AM
،

http://upthings.googlepages.com/untitled.bmp

[ ..
هذه الرباعيات
عزيزي القارىء
يخيل إليَ أنّ هذه الرباعيات التي أقدمها لك في هذه المجموعة، لا حدود زمنية لهل، أوبمعنى أدق، فلو حاولت أن أسترجع زمن اية رباعية منها، لما استطعت، لأني أحسُّ أن بعضها رافقني على مدى سنوات قد تطول، بل قد تَمحي بداياتُها من الوعي الدقيق، وأنّ بعضها الآخر قد يقصر زمنُه حتى ليلوح لي أني عشته أمسِ، أو قبل لحظات.
أما الأكيد الراسخ، فهو أنّ هذه التجارب، ذهنيةً كانت أو عاطفية، أو واقعية، مارستُها بكل تفاصيلها وبكل زخمها.
وأكيد، وراسخٌ أيضاً، أنّ لهذه الرباعيات مكاناً ولدت فيه، وفيه نشأت كذلك، وإن بدا لك أن أماكن أخرى عديدة، ومتباعدة، قد تشاركها هذه النشأة وتلك الولادة.
أيها الصديق ،
لقد اخترت لهذه التجارب بناءً رباعياً، لما في هذا البناء من قصر، وحدّة، ودقة تصويب، سيما ونحنُ في عصرٍ أصبح لكل لحظة فيه قيمة عظمى، فهو عصر اللهاث المخيف وراء الرفاه المصنوع والمفروض، ولا فسحة فيه لغير ذلك الا لماماً.
ألا ترى معي أنّ الفكرة السريعة الحادة، أنفذُ في هذا الزمن الى العقول، وأقرب الى النفوس.
وقد شغلني كثيراً كيفَ أصل اليك بكل ما أريد، وعبرَ هذه الفُسُحات الصغيرة النادرة، فاعتمدتُ مذهب لاكروا H. Delacroix القائل: "إنّ الشعر لا يكون شعراً إلا بالنسج والتأليف بين الفكرة والعاطفة والصور، والموسيقى اللفظية، وتنسيق القالب الشعري، فهو الملاءمة بين العاطفة واللغة" كما استضأت أيضاً بمقولة سواريس Suareis : "الشعر موسيقى تحولت فيها الفكرة الى عاطفة".
وبعد
أليست قضية التواصل بين المبدع والمتلّقي هي قضية الفن الأولى منذ البدء؟!
وهكذا ستظل الى أبد الآبدين.

شكيب



يمتدُّ هذا البحرُ
خلفَ الأصيلْ
وتعظُمُ الموجةُ
كالمستحيلْ
أحسُّ أني نقطةٌ هَيْنَةٌ
لكن ستحيا العمرَ
حتى الرحيلْ

يا ضاربَ المجدافِ
كلَّتْ يداكْ
واستلَّ ضوءَ العينِ
هَمُّ العراكْ
البحر غَّدارٌ على عهدِهِ
وأنت بين الموجِ
رهنُ الشِّباكْ

نذوبُ كالشمعةِ
تحت اللهيبْ
وتنزفُ الأعراقُ
فوق الدروبْ
نَذْرُو على الساحاتِ أعمارَنا
والدهرُ من لُؤمٍ
يعدُّ الذنوبْ


... ] *


.* رباعيات لم يكتبها عمر الخيام .. للشاعر الفلسطيني الراحل شكيب جهشان



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
03-05-2007, 09:20 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1173002947.jpg

إن الضمير لا يحول أبدا دون ارتكاب الخطيئة ، ولكنه يمنع من التمتع بها .


ثيودور درايزر

عائدة
03-06-2007, 10:06 AM
،

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_40200.jpg

[ .. فراشةٌ تحتارُ
حولَ الزهورْ
واختُها تحنو
على كلِّ نور
أيٌ من الثنتينِ تسعى إلى
أحلامِها
وأيةٌ للقبورْ... ] *



.*رباعيات لم يكتبها عمر الخيام .. للشاعر الفلسطيني الراحل شكيب جهشان


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
03-13-2007, 10:21 AM
[align=center]


http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1173694743.jpg

قل لي..قل لي
هل احببت امرأة قبلي؟
تفقد حين تكون بحالة حب..
نور العقل
قل لي..قل لي
كيف تصير المرأة حين تحب..
شجيرة فل
قل لي..كيف كيف الشبه الصارخ
بين الاصل وبين الظل..
بين العين وبين الكحل؟
كيف تصير المرأة عن عاشقها
نسخة حب..طبق الأصل؟
قل لغة
لم تسمعها امرأة غيري
خذني نحو جزيرة حب..
لم يسكنها احد غيري
خذني نحو كلام خلف حدود الشعر

قلي لي:اني الحب الأول
قل لي:اني الوعد الأول
قطّر ماء حنانك في اذنيّا
ازرع قمرا في عينّيا
ان عبارة حب منك تساوي الدنيا
يا من سكن مثل الوردة في اعماقي
يا من يلعب مثل الطفل على احداقي
انت غريب في اطوارك مثل الطفل
انت عنيف مثل الموج
وانت لطيف مثل الرمل
لا تتضايق من اشواقي
كرر..كرر..اسمي دوما
في ساعات الفجر..
وفي ساعات الليل
قد لا اتقن فن الصمت..
فسامح جهلي
فتش فتش في ارجاء الأرض
فما في العالم انثى مثلي
انت حبيبي لا تتركني
اشرب صبري مثل النخل
اني انت
فكيف افرق بين الاصل وبين الظل!
:

سعاد الصباح - من ديوان خذني نحو حدود الشمس

منى العلي
03-22-2007, 09:04 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1174510914.jpg

علمتني الحياة أن أبتسم عشر مرات قبل أن أضحك ..
وأن أعيد صياغة كلماتي عشر مرات قبل أن أنطق بها،
ولهذا اخترت في الماضي مهنة التصوير.
الصورة لحظة صمت طويل..
إنها كالرسم، تجربة في الصمت..


أحلام مستغانمي

عائدة
03-26-2007, 11:20 AM
،

http://graaam.com/vb/up/Pictures3/a27354f202.jpg

[.. كنا مساء اللهفة الأولى, عاشقين في ضيافة المطر, رتبت لهما المصادفة موعدا خارج المدن العربية للخوف.
نسينا لليلة أن نكون على حذر, ظنا منا أن باريس تمتهن حراسة العشاق.
إن حبا عاش تحت رحمة القتلة, لا بد أن يحتمي خلف أول متراس متاح للبهجة. أكنا إذن نتمرن رقصا على منصة السعادة, أثناء اعتقادنا أن الفرح فعل مقاومة؟ أم أن بعض الحزن من لوازم العشاق؟

في مساء الولع العائد مخضبا بالشجن. يصبح همك كيف تفكك لغم الحب بعد عامين من الغياب, وتعطل فتيله الموقوت, دون أن تتشظى بوحا.
بعنف معانقة بعد فراق, تود لو قلت "أحبك" كما لو تقول "ما زلت مريضا بك".
تريد أم تقول كلمات متعذرة اللفظ , كعواطف تترفع عن التعبير, كمرض عصي على التشخيص.
تود لو استطعت البكاء. لا لأنك في بيته, لا لأنكما معا, لا لأنها أخيرا جاءت, لا لأنك تعيس ولا لكونك سعيدا, بل لجمالية البكاء أمام شيء فاتن لن يتكرر كمصادفة.

التاسعة والربع ,وأعقاب سجائر.
وقبل سيجارة من ضحكتها الماطرة التي رطبت كبريت حزنك.
كنت ستسألها , كيف ثغرها في غيابك بلغ سن الرشد؟
وبعيد قبلة لم تقع, كنت ستستفسر: ماذا فعلت بشفتيها في غيبتك؟ من رأت عيناها؟ لمن تعرى صوتها؟ لمن قالت كلاما كان لك؟
هذه المرأة التي على ايقاع الدفوف القسنطينية, تطارحك الرقص كما لو كانت تطارحك البكاء. ماالذي يدوزن وقع أقدامها, لتحدث هذا الاضطراب الكوني من حولك؟
كل ذاك المطر. وأنت عند قدميها ترتل صلوات الاستسقاء. تشعر بانتماءك الى كل أنواع الغيوم. الى كل أحزاب البكاء, الى كل الدموع المنهطلة بسبب النساء.

هي هنا. وماذا تفعل بكل هذا الشجن؟ أنت الرجل الذي لا يبكي بل يدمع, لا يرقص بل يطرب, لا يغني بل يشجى.
أمام كل هذا الزخم العاطفي, لا ينتابك غير هاجس التفاصيل, متربصا دوما برواية.
تبحث عن الأمان في الكتابة؟ يا للغباء!
ألأنك هنا, لا وطن لك ولا بيت, قررت أن تصبح من نزلاء الرواية, ذاهبا الى الكتابة, كما يذهب آخرون الى الرقص, كما يذهب الكثيرون الى النساء, كما يذهب الأغبياء الى حتفهم؟
أتنازل الموت في كتاب؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ .. ] *

.* احلام مستغانمي / عابر سرير




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

اشعة الشمس
03-28-2007, 02:03 PM
- الغيب هو ما غاب عنك00فالمشهود ليس فيبا00اي ان ما تشهده العين لايعتبر غيبا00بل لابد ان بعيدا عن عينك00والمشهود ما يخرج عن حكم الغيب

- اننا اذا اردنا ان نعالج مشاكل الدنيا00علاجا لايحتاج الى تغيير او تبديل00فلناخذ هذا العلاج ونستلهمه من منهج الله00لانه سبحانه وتعالى00هو الذي خلق الداءء وخلق الدواء00وهو الذي خلق الانسان ويعرف مايصلحه ومايفسده00وهو جل جلاله الذي خلق الكون00ويعرف ما يصلحه وما يفسده0

من كتاب الغيب للشيخ الشعراوي - مكتبة الشعراوي الاسلامية - اخبار اليوم

عائدة
04-03-2007, 11:56 AM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/8/1469154-078cb2dbc8d7cc39.jpg

[.. تشبه الكتابة العدسة المكبرة التي تجمع الأحزان ،
وتركِّزها في شُعاعٍ واحدٍ حارق يسقط على قلبي .. ] *


.* سقف الكفاية / محمّد حسن علوان



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني





9

منى العلي
04-08-2007, 11:03 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1175986742.jpg

مازلت في أعماقي..
تمسح الطين عن جسدي بأهدابك !
مازلت في أعماقي...

النجوم تفور من منابت شعرك فوق الجبين الأسمر وتنهمر فوق صدرك وهديرها
أبداً يناديني .. يهتف باسمي ذائباً ملهوفً ..

وأسرع في مشيتي، أشد كتبي إلى معطفي، وتظل أنت تتمطى في أعماقي،
والشتاء يتأوه في قطرات المطر التي تلعق وجهي .. وتظل أنت تهتف باسمي،
والريح تعول وتدور حول الأذرع الرمادية لأشجار متعبة تسندها ظلالها إلى جانبي
الطريق .. والرعد يتدفق في أذني كصرخات دامية التمزق لامرأة ضائعة في صحاري شاسعة.

مازلت في أعماقي تتمطى!



غاذة السمان -هاربة من منبع الشمس

**شمس لا تغيب**
04-09-2007, 08:49 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/2979-1176064941.jpg



نتعلم من أخطائنا ونصحح لنبدع في حياتنا .


(جون ربنز)

عائدة
04-09-2007, 12:46 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/45/1572056-2b318ba057b43dfd.jpg



[ .. إذا كنت لا أملك شيئاً ، فلا حاجة لي إذاً لأهتم بالأشياء
التي ليست لي . الأفضل أن أحيا كما لو أن هذا اليوم أول يوم
أو آخر يوم في حياتي .. ] *



.* إحدى عشرة دقيقة / باولو كويليو




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
04-13-2007, 10:54 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1176375164.jpg

http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1176374636.jpg



سقف الكفاية - محمّد حسن علوان

عائدة
04-15-2007, 08:56 AM
،

http://www.dorarr.ws/forum/uploaded/myi.jpg


[ .. انتبه لكل لحظة تمر من عمرك، فالفرص التي نسميها نادرة هي في الحقيقة
في متناولك بسهولة ، لكننا عادة نتركها تفلت لأننا لا نظن أنفسنا أهلا لها ، فاقتنصها ،
ودع سنن الكون تجري بمقدار كي تصوب خطواتك إذا كنت غير أهل للفرصة التي اقتنصتها ... ] *




.* باولو كويلو



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

اشعة الشمس
04-15-2007, 01:52 PM
اذن ماهو غيب عنا كثير 00 وماهو مشاهد منا قليل00هذا بالنسبة للحياة الدنيا00فاذا اضفنا الى ذلك00ان هناك عوالم اخرى جعلها الله سبحانه وتعالى غيبا عنا00سواء منهم الجن الصالح او الشياطين
وعالم الملاءكة غيب عنا00فنحن لانرى الملاءكة00وهنتك عوالم اخرى في علم الله00لانعرف عنها شيءا0

كتاب الغيب - مكتبة الشعراوي الاسلامية - اخبار اليوم

منى العلي
04-18-2007, 10:30 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1176805719.jpg

http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1176805421.gif








سقف الكفاية - محمّد حسن علوان

اشعة الشمس
05-01-2007, 10:33 AM
من كتاب العرب في مواجهة العدوان للمستشار طارق البشري – مكتبة الاسرة 2003 – دار الشروق
اليكم هذه الفقرات
والخلاصة في النهاية فان الحدث ( 11سبتمبر2001 - غزو افغنستان ) كشف ثلاثة وجوه للضعف في السياسة الامريكية:
الاول : نقص نظريتها عن الامن اذ اتاها الخطر من داخلها0
الثاني : اضطراب وصولها الى القرار وما كشف من اندهاش وحيرة0
الثالث : انها تحارب معتمدة على قوة غيرها وليس على قوتها وحدها0
وكذلك الحادث يرهص باننا في بداية البداية لنظام عالمي تعددي , اي نظام متعدد القوى والاقطاب 0 سيما ان الحدث الافغاني قد نكش عُش وسط آسيا , وجعل هذه المنطقة بؤرة مهمة من بؤر الصراع العالمي في العقود المقبلة , وهي منطقة تحيط بها الصين والهند وباكستان وروسيا وايران والدول العربية , والصراع حولها الآن هو بداياته الأولى 0

منى العلي
05-10-2007, 09:21 AM
إن كل ما يفعله الرب حق. إني أثق به مهما فعل، فإذا غرق الجميع ونجوت أنا
وحدي ، فالرب بهذا يحميني، واذا نجا الجميع وغرقت وحدي فالرب بهذا أيضاً
يحميني. إنني أثق بالرب، أؤكد لك.



الإغواء الأخير للمسيح _ نيكوس كازنتزاكيس

منى العلي
05-18-2007, 09:26 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1179393914.jpg

"ما أكثر الذين يضعون البصمات في حياتنا ويرحلون "


محمد حسن علوان - سقف الكفاية

اشعة الشمس
05-23-2007, 12:21 PM
كما يقول د0 جراي في كتابه ان الرجل الذي يتوقع من حبيبته الثبات على هذه الحالة من النشوة والسعادة في الحب ، يكون كمن يتوقع من الشمس ان تسطع ليل مع نهار ، ومن السماء ان تبقى صافية على مدار العام!

رواية الحب من قبل00 ومن بعد للكاتبة عاءشة ابو النور - مكتبة الاسرة

منى العلي
05-24-2007, 08:17 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1179951295.jpg


لا يوجد من هو أشد خطراً على مبادئ إنسان من حالة اليأس "




محمد حسن علوان - سقف الكفاية

عائدة
05-24-2007, 09:45 AM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/29/1485379-9f80405c851bc291.jpg


[ .. إنَّ الابتسامات فواصل ونقاط انقطاع .. وقليل من الناس
أولئك الذين ما زالوا يتقنون وضع الفواصل والنقط في كلامهم .. ] *



.* تواطؤ شعريّ في رواية ذاكرة الجسد
مأخوذة من إحدى روايات مالك حدَّاد


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
05-24-2007, 07:37 PM
،

http://www.alamuae.com/gallery/data/media/45/1436598-4ec4fcfb8e3cb59f.jpg


[ .. الصوص لا يرى البيضة التي يتخلّق بداخلها ،
وحتى يراها لا بد أن يثقبها أولاً بمنقاره .!


إذن فلا يمكن لأحدٍ أن يعي شيئاً وهو بداخله ، علينا أن نخرج من
الأشياء تماماً حتى نستطيع استيعابها . لا أدري كيف ينظر أولئك
الذين خرجوا من الأرض للفضاء للحياة و قضاياها وأفرحها وآلامها ،
أظنهم يرون كلّ الأشياء صغيرة ومضحكة مثل هذهِ الأرض التي يرونها من فوق ....

حقّاً تفتقد أشياء كثيرة قيمتها حين نخرج منها وننظر إليها من فوق ،
وفي اللحظة ذاتها فإننا نبقى رهائن لما لم نستطع التخلص منه ولا تجاوزه ! .. ] *



.* الإرهابي 20 / عبدالله ثابت




فـاصـلـة
لا يحتاج الجبل إلى جبل.. أما الإنسان فيحتاج إلى الإنسان.

اشعة الشمس
05-25-2007, 12:07 PM
الهجرة من مكان الى مكان سمة بارزة في تاريخ الاسلام لها دورها الكبير في حماية الدين ومن يؤمن به من بطش العتاة الظالمين ، ثم في نشر الدين الذي جعل الدعوة اليه فريضة على المسلمين ، لانه دين يتجه الى العالمين جميعا اينما كانوا وحيثما يعيشون00

خطرات نفس مسلمة - عبد الحميد الكاتب - كتاب اليوم

اشعة الشمس
05-30-2007, 11:25 AM
ان من يحلل بدقة الخطاب الغربي الذي جاء تلقاءيا كرد فعل فوري ليوم الهول العظيم ، حين حدث الهجوم المفاجىء على المعاقل الاقتصادية والسياسية العسكرية الامريكية ورموزها الساطعة التي كانت محل فخرها ، والمؤشرات المبهرة على القوة الفاءقة للامبراطورية الامريكية ، ليدرك أن هذا الخطاب الذي ترددت اصداؤه في واشنطن ولندن وباريس

من كتاب الحرب الكونية الثالثة - للكاتب السيد يسن - مكتبة الاسرة

عائدة
05-31-2007, 09:31 AM
،

http://9ofy.com/pic/albums/userpics/10001/sofy_1l4ib00059.jpg


[ .. ها نحن مثل الأطفال إذن ..
نمحو كلّ مرّة آثار الطباشير على الأرض لنرسم قوانين لعبة جديدة .
نتحايل على كلّ شيء لنربح كلّ شيء . فتتسخ ثيابنا ونصاب بخدوش
ونحن نقفز على رِجلْ واحدة من مربّع مستحيل إلى آخر .
كلّ مربّع فخّ نصب لنا ، وفي كلّ مربّع وقفنا وتركنا أرضاً شيئاً من الأحلام .
كان لا بدّ أن نعترف أنّنا تجاوزنا عمر النطّ على رِجْل واحدة ، والقفز على الحبال ،
والإقامة في مربّعات الطباشير الوهميّة .
أخطأنا حبيبتي ...
الوطن لا يرسم بالطباشير ، والحبّ لا يكتب بطلاء الأظافر .
أخطأنا .. التاريخ لا يكتب على سبُّورة ، بيد تمسك طباشير وأخرى تمسك ممحاة ...
والعشق ليس أرجوحة يتجاذبها الممكن والمستحيل .
دعينا نتوقف لحظة عن اللّعب . لحظة عن الجري في كلّ الاتجاهات . نسينا في هذه
اللّعبة مَنْ مِنّا القطّ ، ومَن الفأر . ومن منّا سيلتهم مَنْ .
نسينا أنّهم سيلتهموننا معاً .
لم يعد أمامنا متَّسعٌ للكذب . ولا شيء أمامنا سوى هذا المنعطف الأخير .
لا شيء تحتنا غير هاوية الدمار .
فلنعترف أنَّنا تحطّمنا معاً .

لستِ حبيبتي ...
أنتِ مشروع حبّي للزّمن القادم . أنتِ مشروع قصّتي القادمة وفرحي القادم ...
أنتِ مشروع عمري الآخر ... ] *


.* ذاكرة الجسد ، ص 280 / أحلام مستغانمي



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
06-02-2007, 09:16 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1180732432.jpg

بقدر ماتكون أحلامنا جميلة مثل الطيور، بعضها يحلق في الأفق
وبعضها يحط على أشرعة الصيد, وبعضها ينام بين دموعنا
بقدر ماتختفي كلما كبرنا
فلا نعود نراها , أو تموت في أيدينا , وتتعفن , وتؤذينا رائحتها !




سقف الكفاية - محمد حسن علوان

FATHI
06-04-2007, 04:04 PM
فكرة جيدة .....

منى العلي
06-10-2007, 04:48 PM
آثار القيود على المعاصم توهمنا أحيانا إنها مازالت قيوداً !


سقف الكفاية - حسن علوان

اشعة الشمس
06-11-2007, 01:14 PM
واجبات الفرد نحو الله

الايمان بالله وبما انزل من توجيهات واوامر

الطاعة المطلقة للله

تدبر صنع الله

شكر الله على نعمه

الرضا بقضاء الله

التوكل على الله

تعليق كل فعل مستقبل بمشيءته

الوفاء بعهد الله

دوام ذكر الله بالقلب واللسان

اداء الصلاة المفروضة

حج البيت لمن استطاع

دعاء الله بين الخوف والأمل

التوبة الى الله والتماس مغفرته

حب الله – الحب الخالص لله وحده

ان يكون حب الله فوق كل شيء

من كتاب الاخلاق في الاسلام - د0 محمدعبد القادر حاتم

الحالم
06-21-2007, 09:29 AM
اقبلوا كالعصافير يشتعلون غناءً

فحدقت في داخلي

كيف أقرأ هذي الوجوه

وفي لغتى حجر جاهليّْ.؟

منى العلي
06-21-2007, 10:06 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1182333872.jpg


عندما نضحك يرانا الجميع

عندما نبكي لا يرانا أحد


عبدالله باجبير

اشعة الشمس
06-26-2007, 11:54 AM
ان الكتب التي تتناول حياة الاعلام ، أو الشخصيات على اختلافها وتباينها ، هي أفضل واكثر الكتب افادة للقارىء00 لماذا ؟ لأنني عندما أقرأ عن علم ما فانني لا أقرأ سيرة حياته فقط00 بل أعرف كذلك عصره الذي عاش فيه ، واسهاماته ، وبصماته التي تركها للانسانية 0,

من مقدمة كتاب موسوعة المشاهير - اعداد الكاتب محدي سيد عبد العزيز - الكتاب الاول

الحالم
06-28-2007, 06:16 PM
اعرف نفسك

قول يوناني

عقيلة
07-02-2007, 08:54 AM
ما أغرب العنصر الشفاف فينا يا مي وما أكثر أعماله المجهولة لدينا . ولكن عرفناه أو لم نعرفه فهو أملنا ومحجتنا . وهو مصيرنا وكمالنا . وهو نحن في الحالة الربانية .


جبران خليل جبران .. الشعلة الزرقاء

اشعة الشمس
07-02-2007, 12:12 PM
الحضارة في مفهومنا العام هي ثمرة كل جهد يقوم به الانسان لتحسين ظروف حياته ، سواء أكان المجهود المبذول للوصول لتلك الثمرة مقصودا ام غير مقصود ، وسواء أكانت الثمرة مادية ام معنوية 0
وهذا المفهوم للحضارة مرتبط أشد الارنباط بالتاريخ ، لان التاريخ كما سنرى هو الزمن، والثمرات الحضارية التي ذكرناها تختاج الى زمن لكي تطلع ، اي انها جزء من التاريخ ، او نتاج جانبي للتاريخ ، وكما ان ثمر الزروع والاشجار لايطلع الا بفعل الزمن ، اذ لايمكن ان تزرع وتحصد ثمرة ما في نفس الوقت ، فان ثمار الحضارة لاتظهر الا باضافة الزمن الى جهد الانسان 0

من كتاب الحضارة – للدكتور حسين مؤنس – سلسة عالم المعرفة العدد 1

منى العلي
07-05-2007, 09:33 AM
الدنيا مجرد مظاهر فارغة وهي في الواقع مسارح حقيقة للكذب ،


ستاندال

عقيلة
07-05-2007, 11:04 AM
رسالة القلم

_ إنّ القلم يكون مفيداً عندما يكون مساهما في توعية العامّة.
_ الشهداء يصنعون الكتّاب، وهناك من الكتّاب من يصنعون الشهداء.
_مع أن ((دماء الشهداء)) غاية في الأهمية، وذات دور فاعل في البناء إلا أنّ الأقلام تستطيع أن تفوقها أثراً.
_ القلم ذاته يمثل نوعاً من السلاح، لذا وجب أن يكون في أيادٍ صالحة وفاضلة.
_ لينتبه حملة اليراع، إلى أن أقلامهم وألسنتهم في محضر الله.
_ اشحذوا هممكم لتوظيف أقلامكم وبيانكم في خدمة رقي إسلامكم ووطنكم وشعبكم.
_ لو أنّ الأقلام وظفت في هذه الدنيا للعمل من أجل الله وخلقه، لما لزمت الحاجة للسلاح، وأمّا إذا لم تكن كذلك، فسوف تكون سبباً في صناعة الأسلحة.
_ إنمّا يوسم الكاتب بالكتاب الإنساني، حينما يكتب بإنصاف.
_ القلم الحر هو القلم الذي لا يسعى في نسج المؤامرات.
_ لقد تحقق للبشر من النفع من الأقلام الصحيحة ما لم يتحقق لهم من شيء آخر، كما تحقق لهم الضرر من الأقلام المسمومة ما لم يتحقق من شيء آخر.
_ على أصحاب القلم والبيان الاجتهاد في دعوة الناس إلى الوحدة.
_ إن مسئوليتكم الكبرى اليوم تكمن في الأقلام التي بين أناملكم.



مواعظ وحكم .. للإمام الخميني (ق)

منى العلي
07-06-2007, 10:05 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1183672722.jpg

إذا داعبت يد لا مرئية خيام قلبك بعد موتي
لا تخف إنه شبحي.




غادة السمان ..
من كتاب رسائل الحنين إلى الياسمين

سالم
07-07-2007, 11:29 AM
حين التقيت به ذات ليلة
كانت مدينتي تسبح في جو من القلق
وكان وأنا نفسين ممزقتين تبحثان عن مرفأ أمين ...
كان الماضي يرهق كتفيه
وكان المستقبل يرعب عيني
وفي تلك الليلة كان الحاضر كريماً إذ ضمّنا ..

--
من كتاب ( الكلمة أنثى .. لكوليت الخوري)

عقيلة
07-08-2007, 09:57 AM
وأخيراً فرجائي اليك ان تنسي تلك الحروف القليلة ، واذكريني أنا بشخصي الروحي لأكون فخورة بذلك وثقي أن ليس لاسمي اي دخل فيما اكتب وفيما تقرئين ، ودومي للمخلصة لك إلى الأبد .

النجف الإشرف............................ بنت الهدى


من كتاب كلمة ودعوة

منى العلي
07-09-2007, 10:36 AM
في غمرة كفاحي, سمعت أشخاصًا آخرين يتحدثون عن الحرية, وكلما دافعوا
عن هذا الحق الفريد, استعبدتهم رغبات أهاليهم, استعبدهم زواج قطعوا خلاله
وعد البقاء مع القرين (مدى العمر), استعبدهم ميزان الوزن, والحمية الغذائية
و مشروعات نصفها غير منجز, استعبدهم عشّاق عجزوا عن مصارحتهم بقول
(لا) أو ( انتهت العلاقة) , استعبدتهم عطل نهاية الأسبوع حينما اضطروا إلى
تناول الغداء مع أشخاص لا يروقون لهم حتى باتوا عبدة للثراء, لمظهر من
مظاهر الثراء, عبدة لحياة لم يختاروها بل يعيشونها لأن أحدهم تمكّن من
اقناعهم بأنها لصالحهم, وهكذا توالت نهاراتهم ولياليهم المتشابهة, نهارات
وليالٍ كانت المغامرة فيها مجرّد كلمة في كتاب أو صورة على الشاشة
الصّغيرة المضاءة دومًا, ومتى انفتح أمامهم الباب يأتي الرد :
( لست مهتمًّا, لا مزاج لي في ذلك).
الحقيقة أنّهم كانوا يخشون القيام بأي تغيير قد يخلّ بالعالم الذي درجوا
عليه وهم يكبرون.


باولو كويلو ( الزّهير ) .

اشعة الشمس
07-09-2007, 11:27 AM
برغم سعادتي بالسفر, كان الحزن حولي يفخخ كل ما يبدو لغيري فرحا, بدءا بتلك الجائزة التي تجعلك تكتشف بسخرية مرة أنك تحتاج إلى أسابيع من مهانة الإجراءات, كي تتمكن من السفر إلى باريس, لاستلام جائزة صورة لا يستغرق وصولها بالإنترنت إلى العالم كله, أكثر من لحظة.
ذلك أن "فيزا الصورة" هي تأشيرة للصورة, لا لصاحبها. وعولمة الصور لا تعني منح البشر حق الأشياء في التنقل!
لا وقت لك لتسأل نفسك " من الأهم إذن : أنت .. أم صورة التقطتها؟".
مشغول أنت. مدينة برغبات صاخبة تنتظرك. سلالم معدنية تتلقفك لتقذف بك نحو قاطرات المترو, فتختلط بالعابرين والمسرعين والمشردين, ويحدث وسط الأمواج البشرية, أن ترتطم بموطنك. لا ذاك الذي يكنس شوارع الغربة. أو عاطلا عن الأمل, يتسكع مثيرا للحذر والريبة. إنما وطنا آخر كان مفخرتك, وأجهز القتلة على أحلامه.

من رواية عابر سرير - احلام مستغماني

منى العلي
07-16-2007, 09:53 AM
أصدقاءٌ طيبون، كتبٌ ممتعة، وضمير مرتاح ،
تلك هي الحياة المثلى

(مارك توين)

منى العلي
07-27-2007, 10:16 AM
سينشر الزمن ما طوته الخديعة..
إنه يستر الأخطاء، ليُزرِيَ عاراً في النهايَة.
و مَن يعش يرَ ..



شكسبير

سالم
07-28-2007, 08:57 AM
المرء يفتح شباكه لينظر إلى الخارج
ويفتح عينيه لينظر إلى الباطن
وما النظر سوى تسلقك الجدار الفاصل بينك وبين الحرية ..


( أحلام مستغانمي - ذاكرة الجسد)

عائدة
07-31-2007, 03:26 PM
،

اشتقت لكم كثيراً يا أهل الدرب

أتسائل دائماً حين أقف على عتبة اقتباساتكم ، ماذا أكتب لكم ردوود ؟
فأنتَ أرواحٌ تستحقُّ
الكثير من الكلمات / الكثير من الامتنان
لذا أنتمَ لا تشبهون أحداً هُنا
أنتم" ياسمين "
متفرّدين بعطائكم و
بفكركم الذي لا يعرف إلّا العلو أكثر فأكثر
لكم مني الكثير من الياسمين


http://www.alamuae.com/gallery/data/media/45/1588196-8b92badfca5ea193.jpg



[ .. عندما يسقط جسم ما فعمق السقطة يقاس بالمسافة
بين وضعه الجديد والوضع الذي كان له قبل سقوطه .
وهذه القاعدة يمكن تطبيقها على سقوط الشعوب والدول .. ] *



.* فصل أسباب الانهيار من
كتاب كفاحي / أدولف هتلر
__________________


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
08-01-2007, 10:53 AM
،

اشتقت لكم كثيراً يا أهل الدرب

أتسائل دائماً حين أقف على عتبة اقتباساتكم ، ماذا أكتب لكم ردوود ؟
فأنتَ أرواحٌ تستحقُّ
الكثير من الكلمات / الكثير من الامتنان
لذا أنتمَ لا تشبهون أحداً هُنا
أنتم" ياسمين "
متفرّدين بعطائكم و
بفكركم الذي لا يعرف إلّا العلو أكثر فأكثر
لكم مني الكثير من الياسمين







راقية الاحساس والكلمات ..عـائـدة

لحضورك اكاليل عطر وبهاء
ولأشواقك أجمل معاني الوفاء
وبوجودك بيننا يكون للعلو
سماوات لا منتهى لها..

فـ بالله عليك ..يا أخيتي
لاتغادرينا مرة أخرى ..
فقد أتعبنا الغياب ..
وانهك أرواحنا القلق والانتظار..

فـ كوني بخير ..وقرب أكثر
نهديك قلبنا والياسمين كله..

************


المرأة مثل الرجل في مشاعرها ، فلا تقص جناحيها وهي تعلم أنك تقوم
بهذا الفعل . طر معها ..
:
المرأة متى ما استطاعت أن تفعل كل شيء أمامك ، لن تحتاج إلى الاختباء
:
حين تخلق سجناً كبيراً ، على الناس أن يتدبروا كيفية الهرب !



من رواية فسوق _ عبده خال

عائدة
08-01-2007, 07:49 PM
،


http://www.alamuae.com/gallery/data/media/45/1599471-def80cfec2d66845.jpg



[ .. إنَّ أحداً لم يَبلغ السعادة طيلة سنة ، هو يمشي في الطريق
الخطأ حتماً ، السعادة على بُعْدِ أيام منَّا ، ولكنَّا نجهَلُ الاتجاه ! .. ] *


.* محمّد حسن علوان



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
08-08-2007, 08:44 AM
،


http://www.alamuae.com/gallery/data/media/29/1501050-4f52ee1eb6f41987.jpg



[ .. ثمة ملاعب للطفولة في كل المدن والقرى
حدّق جيداً
لن ترى سوى البراءة- والعذوبة والسلام
حدائق عامرة بأنواع جيدة من اللعب
والبراءة والطمأنينة
في تلك الحدائق الرائعة
يوجد مفكرو المستقبل
المخترعون والمكتشفون والعلماء
والبناؤون- وقاهرو الطبيعة
والثوار العظام- والشعراء والمصلحون

،

في ذات الحديقة
يوجد القتلة والمجرمون
والقوادون والمخبرون وطغاة المستقبل
هناك من سيقتل أطفالنا
ويغتصب أعراضنا
ويحرق بساتيننا
باسم العلم والعدل
والحرية أيضاً ... ] *


.* علي الفزاني



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
08-08-2007, 08:51 AM
،


http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10029/thumb_11218_1168956653.jpg



[ .. أتدرون ما يحملنا على التعلق بالحياة ؟
أتعرفون ماذا يشدنا إليها ويخيفنا من الخروج منها ؟
إنه شيء واحد: هو صلتنا بمن حولنا ..
هو حبهم لنا , وحبنا لهم !
إننا نكره أن نغادرها لأننا نخشى ألم الفرقة ومرارتها ... ] *


.* يوسف السباعي



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
08-08-2007, 08:57 AM
،


http://www.iranvig.com/upload/up/upload/21.jpg


سترتقي هذه الصفحة البيضاء بكل شيء يهمنا , كلماتنا أو كلماتهم ,
أحرف نحبها و نعيد كتابتها بأقلام من نور ..
و أسطر أخرى رزينة مثقلة بالحكمة
كل الذين نفتخر بصناعتهم للكلمة سيكونوا برفقتنا هنا .
نصوص وحروف لتبقى الذاكرة متخمة بالثراء .

لنملأ ذاكرتنا ,بالكلمة العظيمة التي نقشت على جدران الزمن
و لنردد
( هنا نقوش لا يدركها سوى المتأمل) ..


كونوا بخير


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عقيلة
08-08-2007, 05:37 PM
عائدة
أنت مبحرة في رواق القلم !
من مداد القلب تستمدين حبرك ..
*******

_ إن الكيان الإسرائيلي الغاصب، مع ما يطمح من أهداف يمثل خطراً عظيماً على الإسلام وبلاد المسلمين.
_ على الأخوة والأخوات أن يدركوا أن أمريكا وإسرائيل معاديتان للإسلام من الأساس.
_ إنّ الحلم المجنون لإسرائيل الكبرى، يدفع هؤلاء الصهاينة لارتكاب أية جريمة.
_ لتعلم الشعوب العربية، والأخوة اللبنانيون والفلسطينيون بأنّ كل مآسيهم إنما هي بسبب إسرائيل وأمريكا.
_ إن من المسلم به أنّنا لا نقيم أيّ نوع من التعاون مع إسرائيل فهي دولة غير قانونية وغاصبة ومعتدية على حقوق المسلمين وعدوة الإسلام.
[197]
_ إنّ إسرائيل تعتبر بنظر الإسلام والمسلمين وكلّ الموازين الدولية غاصبة ومعتدية، ونحن نرى أن من غير الجائز التهاون والتساهل في الوقوف بوجه اعتداءاتها.
_ لقد قلت مراراً ولابدّ أنّكم سمعتموني: أن إسرائيل لن تكتفي بهذه الاتفاقيات، وإنها تعتبر الحكومات العربية من النيل إلى الفرات حكومات غاصبة.
_ إسرائيل يجب أن تمحى من صفحة الوجود.


مواعظ وحكم .. الامام الخميني

منى العلي
08-14-2007, 09:44 AM
كلنا جرحى ، ليس شرطاً أن تجد دماءك تسيل على جلدك
ثمة دماء غير مرئية

:

ثمة وباء يستشري ، وثمة حياة يؤخذ منها رحيقها ..


:

هذه الحياة السريعة التي نصمها بالاستهلاكية ، تجتثنا ، وتترك
فجوات اجتثاثنا فاغرة أفواهها . فلا نعود لنقصاننا ولا نطمئن لانتقالنا

:

لا يبقى شيء كما كان من قبل . ثمة تحريفات تحدث بفعل الزمن .
الزمن يستهلك الأشياء كما استهلكنا ... ثمة إعادة صياغة لكلِّ حالة .
لا يمكن لشيء أن يثب عبر الزمن كاملاً . الحياة قائمة على النقصان والزيادة .
كل الأشياء تخضع لقانون التغير . الاجتثاث هو لعبة الزمن . ومن الاجتثاث تتولد
الزيادة والنقصان "


من رواية فسوق _ عبده خال

عائدة
08-14-2007, 11:25 AM
،
أختي العزيزة عقيلة
رائعة كنتِ وستظلين كذلك ، متميزة الحرف والأطلالة ..
تحية مفعمة بالود والترحاب لكِ

http://www.download-melodies.com/modules/coppermine/albums/Mobile_Wallpapers/Wallpapers_Collection/Spezzacuori.gif

[ ..كلّما ازداد حبنا تضاعف خوفنا من الإساءة إلى من نحب ..!... ] *


.* جورج صاند



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
08-17-2007, 10:27 AM
،


http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_2342076.jpg

اللهفة الأولـى !


[ .. كنا مساء اللهفة الأولى, عاشقين في ضيافة المطر, رتبت لهما المصادفة موعدا خارج المدن العربية للخوف.
نسينا لليلة أن نكون على حذر, ظنا منا أن باريس تمتهن حراسة العشاق.
إن حبا عاش تحت رحمة القتلة, لا بد أن يحتمي خلف أول متراس متاح للبهجة. أكنا إذن نتمرن
رقصا على منصة السعادة, أثناء اعتقادنا أن الفرح فعل مقاومة؟ أم أن بعض الحزن من لوازم العشاق؟

في مساء الولع العائد مخضبا بالشجن. يصبح همك كيف تفكك لغم الحب بعد عامين من الغياب, وتعطل
فتيله الموقوت, دون أن تتشظى بوحا.
بعنف معانقة بعد فراق, تود لو قلت "أحبك" كما لو تقول "ما زلت مريضا بك".
تريد أم تقول كلمات متعذرة اللفظ , كعواطف تترفع عن التعبير, كمرض عصي على التشخيص.
تود لو استطعت البكاء. لا لأنك في بيته, لا لأنكما معا, لا لأنها أخيرا جاءت, لا لأنك تعيس ولا لكونك سعيدا, بل لجمالية البكاء أمام شيء فاتن لن يتكرر كمصادفة.

التاسعة والربع ,وأعقاب سجائر.
وقبل سيجارة من ضحكتها الماطرة التي رطبت كبريت حزنك.
كنت ستسألها , كيف ثغرها في غيابك بلغ سن الرشد؟
وبعيد قبلة لم تقع, كنت ستستفسر: ماذا فعلت بشفتيها في غيبتك؟ من رأت عيناها؟ لمن تعرى صوتها ؟
لمن قالت كلاما كان لك ؟
هذه المرأة التي على ايقاع الدفوف القسنطينية, تطارحك الرقص كما لو كانت تطارحك البكاء.
ماالذي يدوزن وقع أقدامها, لتحدث هذا الاضطراب الكوني من حولك ؟
كل ذاك المطر. وأنت عند قدميها ترتل صلوات الاستسقاء. تشعر بانتماءك الى كل أنواع الغيوم. الى
كل أحزاب البكاء, الى كل الدموع المنهطلة بسبب النساء.

هي هنا. وماذا تفعل بكل هذا الشجن ؟
أنت الرجل الذي لا يبكي بل يدمع, لا يرقص بل يطرب, لا يغني بل يشجى.
أمام كل هذا الزخم العاطفي, لا ينتابك غير هاجس التفاصيل, متربصا دوما برواية.
تبحث عن الأمان في الكتابة؟ يا للغباء !
ألأنك هنا, لا وطن لك ولا بيت, قررت أن تصبح من نزلاء الرواية, ذاهبا الى الكتابة, كما يذهب
آخرون الى الرقص, كما يذهب الكثيرون الى النساء, كما يذهب الأغبياء الى حتفهم ؟
أتنازل الموت في كتاب ؟ أم تحتمي من الموت بقلم ؟ ... ] *

.* احلام مستغانمي / عابر سرير


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
08-18-2007, 09:50 AM
،

http://ikbis.com/anas1/shot/35037

http://online.yahala.co.il//Local/photos/news/tamim.jpg


[ .. مررنا على دار الحبيب فردنا
عن الدار قانون الأعادي وسورها
فقلت لنفسي ربما هي نعمة
فماذا ترى في القدس حين تزورها
ترى كل ما لا تستطيع احتماله
إذا ما بدت من جانب الدرب دورها
وما كل نفس حين تلقى حبيبها
تسر ولا كل الغياب يضيرها
فإن سرها قبل الفراق لقاؤه
فليس بمأمون عليها سرورها
متى تبصرِ القدس العتيقة مرة
فسوف تراها العين حيث تديرها
***
في القدس بائع خضرة من جورجيا
برم بزوجته يفكر في قضاء إجازة أو في طلاء البيت
في القدس توراة وكهل جاء من منهاتن العليا
يفقه فتية البولون في أحكامها
في القدس شرطي من الأحباش يغلق شارعا في السوق
رشاش على مستوطن لم يبلغ العشرين
قبعة تحيي حائط المبكى
وسياح من الإفرنج شقر لا يرون القدس إطلاقا
تراهم يأخذون لبعضهم صورا مع امرأة تبيع الفجل في الساحات طول اليوم
في القدس دبّ الجند منتعلين فوق الغيم
في القدس صلّينا على الأسفلت
في القدس من في القدس إلا أنت
***
وتلفَّت التاريخ لي متبسما
أظننت حقا أن عينك سوف تخطئهم وتبصر غيرهم
هاهم أمامك متن نص أنت حاشية عليه وهامش
أحسبت أن زيارة ستزيح عن وجه المدينة يا بني حجاب
واقعها السميك لكي ترى فيها هواك
في القدس كل فتىً سواك
وهي الغزالة في المدى
حكم الزمان ببينها
مازلت تركض خلفها
مذ ودعتك بعينها
فارفق بنفسك ساعة
إني أراك وهنت
في القدس من في القدس إلا أنت
***
يا كاتب التاريخ مهلاً
فالمدينة دهرها دهران
دهر أجنبي مطمئن لا يغير خطوه
وكأنه يمشي خلال النوم
وهناك دهر كامن متلثم
يمشي بلا صوت حذار القوم
والقدس تعرف نفسها
فاسأل هناك الخلق يدللك الجميع
فكل شيء في المدينة ذو لسان حين تسأله يبين
في القدس يزداد الهلال تقوسا مثل الجنين
حدْبا على أشباهه فوق القباب
تطورت ما بينهم عبر السنين
علاقة الأبِ بالبنين
في القدس أبنية حجارتها اقتباسات من الإنجيل والقرآن
في القدس تعريف الجمال مثمن الأضلاع أزرق
فوقه - يا دام عزك- قبة ذهبية تبدو برأيي مثل مرآة محدبة
ترى وجه السماء ملخصا فيها
تدللها وتدنيها
توزعها كأكياس المعونة في الحصار لمستحقيها
إذا ما أمّة من بعد خطبة جمعة
مدت بأيديها
وفي القدس السماء تفرقت في الناس تحمينا ونحميها
ونحملها على أكتافنا حملا
إذا جارت على أقمارها الأزمان
***
في القدس أعمدة الرخام الداكناتُ كأن تعريق الرخام دخان
ونوافذ تعلو المساجد والكنائس
أمسكت بيد الصباح تريه كيف النقش بالألوان
فهو يقول: "لا بل هكذا".
فتقول: "لا بل هكذا".
حتى إذا طال الخلاف تقاسما
فالصبح حر خارج العتبات
لكن إن أراد دخولها فعليه أن يرضى بحكم نوافذ الرحمن
***
في القدس مدرسة لمملوك أتى مما وراء النهر
باعوه بسوق نخاسة في أصفهان
لتاجر من أهل بغداد
أتى حلبا فخاف أميرها من زرقة في عينه اليسرى
فأعطاه لقافلة أتت مصرا
فأصبح بعد سنين غلاب المغول وصاحب السلطان
***
في القدس رائحة تركز بابلا والهند في دكان عطار بخان الزيت
والله رائحة لها لغة ستفهمها إذا أصغيت
وتقول لي إذ يطلقون قنابل الغاز المسيل للدموع علي: "لا تحفل بهم"...
وتفوح من بعد انحسار الغاز وهي تقول لي: "أرأيت"..
في القدس يرتاح التناقض والعجائب ليس ينكرها العباد
كأنها قطع القماش يقلبون قديمها وجديدها
والمعجزات هناك تلمس باليدين
في القدس لو صافحت شيخا
أو لمست بناية
لوجدت منقوشا على كفيك نص قصيدة – يا ابن الكرام – أو اثنتين
في القدس رغم تتابع النكبات ريح طفولة في الجو.
ريح براءة
في القدس رغم تتابع النكبات ريح براءة في الجو.
ريح طفولة
فترى الحمام يطير يعلن دولة في الريح بين رصاصتين
***
في القدس تنتظم القبور كأنهن سطور تاريخ المدينة والكتاب ترابها
الكل مروا من هنا
فالقدس تقبل من أتاها كافرا أو مؤمنا
أمرر بها واقرأ شواهدها بكل لغات أهل الأرض
فيها الزنج والإفرنج والقفجاق والصقلاب والبشناق والتاتار والأتراك
أهل الله والهلاك والفقراء والملاك والفجار والنساك
فيها كل من وطأ الثرى
أرأيتها ضاقت علينا وحدنا
يا كاتب التاريخ ماذا جدَّ فاستثنيتنا
يا شيخ فلتعد القراءة والكتابة مرة أخرى أراك لحنت
العين تغمض ثم تنظر
سائق السيارة الصفراء مال بنا شمالا
نائيا عن بابها
والقدس صارت خلفنا
والعين تبصرها بمرآة اليمين
تغيرت ألوانها في الشمس من قبل الغياب
إذ فاجأتني بسمة
لم أدر كيف تسللت في الدمع قالت لي وقد أمعنت ما أمعنت:
"يا أيها الباكي وراء السور.. أحمق أنت
أجننت.. لا تبك عينك أيها المنسي من متن الكتاب
لا تبك عينك أيها العربي واعلم أنه
في القدس من في القدس لكن لا أرى في القدس إلا أنت .. ] *


.* في القدس.، تميم البرغوثي

فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني.

منى العلي
08-20-2007, 08:45 AM
لا شيء ينقذنا من انفسنا المرتبكه الا ذلك الشوق الملتهب الذي يأتي
من عمق الروح المنكسره.



واسيني الاعرج - طوق الياسمين

منى العلي
08-21-2007, 08:50 AM
" من الغريب أن يكون أحب الناس إلينا أقدرهم على تشويش حياتنا ".

الشعلة الزرقاء- جبران

عائدة
08-29-2007, 09:56 AM
،

أختي العزيزة منى
حياك الله
ورب السماء كل ماحاولت أن أستجمع قوى حروفي لاأبدي إعجابي الشديد بما تضعينه من اقتباسات هنا أجدني صامتة !!!
في كل قراءة ،تصلين إلى تفاصيل نكاد لانراها وتجبرينا على التصفيق ونحن نتألم !
أغفروا لي تقصيري هنا ودعوني أتلذذ بهذه الاقتباسات الشفافة الراقية
دمت ِ بنور ودام عطائكِ ، ولكِ مني الكثير من الياسمين



http://amjad2002.jeeran.com/venecia.jpg

اللهفة الأولـى !


[ .. كنا مساء اللهفة الأولى, عاشقين في ضيافة المطر, رتبت لهما المصادفة موعدا خارج المدن العربية للخوف.
نسينا لليلة أن نكون على حذر, ظنا منا أن باريس تمتهن حراسة العشاق.
إن حبا عاش تحت رحمة القتلة, لا بد أن يحتمي خلف أول متراس متاح للبهجة. أكنا إذن نتمرن رقصا على منصة السعادة, أثناء اعتقادنا أن الفرح فعل مقاومة؟ أم أن بعض الحزن من لوازم العشاق؟

في مساء الولع العائد مخضبا بالشجن. يصبح همك كيف تفكك لغم الحب بعد عامين من الغياب, وتعطل فتيله الموقوت, دون أن تتشظى بوحا.
بعنف معانقة بعد فراق, تود لو قلت "أحبك" كما لو تقول "ما زلت مريضا بك".
تريد أم تقول كلمات متعذرة اللفظ , كعواطف تترفع عن التعبير, كمرض عصي على التشخيص.
تود لو استطعت البكاء. لا لأنك في بيته, لا لأنكما معا, لا لأنها أخيرا جاءت, لا لأنك تعيس ولا لكونك سعيدا, بل لجمالية البكاء أمام شيء فاتن لن يتكرر كمصادفة.

التاسعة والربع ,وأعقاب سجائر.
وقبل سيجارة من ضحكتها الماطرة التي رطبت كبريت حزنك.
كنت ستسألها , كيف ثغرها في غيابك بلغ سن الرشد؟
وبعيد قبلة لم تقع, كنت ستستفسر: ماذا فعلت بشفتيها في غيبتك؟ من رأت عيناها؟ لمن تعرى صوتها؟ لمن قالت كلاما كان لك؟
هذه المرأة التي على ايقاع الدفوف القسنطينية, تطارحك الرقص كما لو كانت تطارحك البكاء. ماالذي يدوزن وقع أقدامها, لتحدث هذا الاضطراب الكوني من حولك؟
كل ذاك المطر. وأنت عند قدميها ترتل صلوات الاستسقاء. تشعر بانتماءك الى كل أنواع الغيوم. الى كل أحزاب البكاء, الى كل الدموع المنهطلة بسبب النساء.

هي هنا. وماذا تفعل بكل هذا الشجن؟ أنت الرجل الذي لا يبكي بل يدمع, لا يرقص بل يطرب, لا يغني بل يشجى.
أمام كل هذا الزخم العاطفي, لا ينتابك غير هاجس التفاصيل, متربصا دوما برواية.
تبحث عن الأمان في الكتابة؟ يا للغباء!
ألأنك هنا, لا وطن لك ولا بيت, قررت أن تصبح من نزلاء الرواية, ذاهبا الى الكتابة, كما يذهب آخرون الى الرقص, كما يذهب الكثيرون الى النساء, كما يذهب الأغبياء الى حتفهم؟

أتنازل الموت في كتاب؟ أم تحتمي من الموت بقلم؟.. ] *



.*احلام مستغانمي / عابر سرير


فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني.

منى العلي
09-03-2007, 10:58 AM
وقال الكاتب المسيحي جورج جرداق في كتابه: (صوت العدالة الإنسانية):
أما علي بن أبي طالب، فما كان أعجب أمره يوم غامر في سبيل عقيدته التي
هي عقيدة محمد بن عبد الله، وفي سبيل الحق ورعاية الشرف والإخاء هذه
المغامرة التي لم يعرف التاريخ أجل منها، وأقوى وأدل على وحدة الذات
بين عظيم وعظيم.

وإنها لإرادة على التضحية قل أن تجد لها مثيلاً إلا في الظروف النادرة التي
تقف بها النفس الإنسانية الواعية بين حالين من وجود وفناء في حيز من
إدراك معنى الوجود على مثال خاص.

فإما أن تؤثر لهذا الجسد عيشاً يقربه دون ما يحييه من قيم الحياة الصاعدة،
فتنكر هذه القيم وتفضل عليها وجوداً هو أشبه بالفناء من حيث أن الوجود
حياة تحيا! وإما أن تؤثر لهذا الكيان الإنساني انصهاراً بكليات القيم
دونما نظر إلى وجود عضوي لا يتصل بروح الوجود الفذ، فتأتي هذه القيم سالكاً
إليها طريق التهلكة.

وما فناؤك آنذاك إلا دليل على أن الوجود إنما هو لديك حياة تحيا لا عيش يعاش!

أجل، إنها لتضحية قل أن تجد لها مثيلاً إلا في اختيار سقراط للموت وفي مسلك
غيره من السقارطة، تضحية علي بن أبي طالب يفدي النبي بنفسه راضياً مختاراً
على صورة أهون منها على لقاء الموت في ساحة القتال، أو على شفاه قمقم السم!
فما أصعب على المرء أن يأخذ مكان رجل حكم عليه المجرمون بالقتل.

وأن يرقد في فراشه فلا يخطئه هؤلاء إذا دخلت إرادتهم طور التنفيذ وهم منه
على خطوات ينظرون إليه ويسمع إليهم.

ثم إنه يترقب بين حين وحين رؤية أنظارهم تتوامض بالغدر تحت عينيه، وسيوفهم
تتلامع بالموت فوق رأسه، طوال ليلة كاملة!

لقد كان علي بمغامرته هذه استمراراً لمحمد.

وكانت تضحيته من روح المقاومة التي عرف بها ابن عمه العظيم، وكان مبيته في
فراش النبي تزكية للدعوة وحافزاً على الجهاد الطويل! ثم إن في هذه المغامرة
ما يوجز الحقيقة عن الإمام وطباعه ومزاجه، فإذا هي صادرة عنه كما تصدرالأشياء
عن معادنها دون تكلف ودون إجهاد.

ففيها نموه الذهني المبكر الذي جعله يدرك من الدعوة التي يدق فهمها فهماً
صحيحاً على من كان في مثل سنه.

وفيها زهده بالحياة إذا لم تكن عمراً لمكارم الأخلاق.

وفيها صدقه المر وإخلاصه العجيب.

وفيها عدله بين نفسه وبين سواه من أهل الجهاد وما يتوخاه بذلك من نصرة للمظلومين والمستضعفين إذا قتل هو ونجحت الرسالة على يدي صاحب الهجرة.

وفيها مواجهته للأمور بسماحة وبساطة لا يعرف معهما إلى الكلفة سبيلاً.

وفيها المروءة والوفاء والطيبة والشجاعة وسائر صفات الفروسية التي
يمثلها علي بن أبي طالب.
بل قل هي شيء من استشهاده المقبل


من كتاب -الإمام علي من المهد إلى اللحد-العلامة الخطيب السيد محمد
كاظم القزويني

عائدة
09-18-2007, 12:36 PM
،

http://www.suzanne-alaywan.com/images/Poetry/Cover2.gif

[ .. مدخل

هربًا
من زمانِ القُبْح
تختبئُ الملائكةُ
.في عينيك



جرح

كنتَ تلملمُ أشياءَكَ
المبعثرةَ في حجرةِ الفندقِ
و تجمعُها
في حقيبةِ سفرِك
حينَ أردتُ أن أسألك
هل لديكَ"
مكانٌ
يتّسعُ
"لشيءٍ صغير؟
لكنّكَ كنتَ تشكو
من كَثْرَةِ أشيائكَ
و من صِغَرِ الحقيبةِ
و كانَ قلبي
أكثرَ كبرياءً
.من أن يسألك


وردة في شارع
إن مررْتَ
ذاتَ يومٍ
بشارعٍ رماديّ
تظلِّلُهُ أشجارُ اللَّوْزِ
و تميّزُهُ
محطّةُ بنزين
و مدرسة
ابحث عن وردةٍ صغيرةٍ
في الإسفلت
ابحث عن قلبي
قلبي الذي هربَ من حقائبي
خوفًا من غربةٍ جديدة
و اختارَ أن يكونَ
.وردةً في شارع


وردة الموت
في الوردةِ التي
تنبتُ من قلبِ التراب
.عطرُ موتانا



رحيل
أخذوا ذكرياتي
و رحلوا
و بقيت وحدي
أنتظرُ
أميرًا صغيرًا
يأتي من كوكبِهِ البعيدِ
ليأخذَ قلبي
قلبي الذي نسيَهُ الأصدقاءُ
حينما أخذوا الذكرياتِ
.و رحلوا


عدل
الليلُ عادلٌ
لا يفرّقُ
بينَ بحرٍ
،و سماء
بينَ عصفورٍ غريبٍ عن الشرفةِ
.و إنسانٍ غريبٍ عن البلادْ
الليلُ عادلٌ
.في السوادْ


ليست أنا
في الصورةِ المعلّقةِ على الجدار
طفلةٌ تشبهني
و لولا أنّها تبتسم
.لظننتها صورتي



إسم
ناديتني باسمي
...فأحببتُهُ


في الظل
الجدارُ الذي صلبوا عليه قمري
.يبكي في أحجارِهِ النورُ



الشعر
كنتُ أحلمُ
بوطنٍ
و حبٍّ
و أصدقاء
.فكانَ الشعر



غيمة
ليتني غيمة
تبكي
.بدلاً عن عينيك



قصيدة الديوان الأول
بداخلِ كلّ منّا
عصفورٌ
يبحثُ
عن مقهاه
و يضيعُ العمرُ
.و لا يلقاه


بحر
ذلكَ البحر الممتدّ
من جرحِكَ البعيدِ
إلى دمعِ عيوني
تراهُ يبكي
في الليلِ
.مثلنا؟




الموت الأخير
ثمّة أشياء
.لا نعتادها
نموتُ
كلَّ ليلةٍ
مؤقتًا
لكنّ موتنا الأخير
يفجعنا.دائمًا .. ] *


.* سوزان عليوان "مخبأ الملائكة"




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عقيلة
09-20-2007, 04:06 PM
في البدء

فاجأتني أشواك الورد

وخزتني وردة

فانسال الدم

ليخط الأشعار

وقصائد عشق ملتهبة

حالت شركاً

للزمن المجدب


كتاب النبوءات ...لبهاء الدين رمضان

عائدة
09-26-2007, 12:49 PM
،



http://img404.imageshack.us/img404/2948/s4eh5.jpg



[ .. الوحيد الذي أشعر بانتمائي إليه، أو انتمائه إليّ ، أو تلاقحنا المشترك لتفريخ كلمة،
هو القلم ، دائماً أتساءل من خلال ما أراه من كدحه، أيّنا يمنح الآخر مجداً يا تُرى ؟ ،
أنا الذي أنحتُ ذاكرتي لأمنحه تعباً ، أم هو الذي ينحتُ روحه ليمنحني سطراً ؟ ] *

.* سقفُ الكفاية / محمد حسن علوان



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

منى العلي
10-17-2007, 09:26 AM
http://www.d-alyasmen.com/vb/download/282-1192569911.jpg

ليت صوتك يباع في الصيدليات وأشتريه
أني احتاج صوتك لأعيش
أحتاج أن أتناوله ثلاث مرات في اليوم
مرة على الريق ومرة قبل النوم
ومرة عندما يهجم علي الحزن أو الفرح كما الآن
أي علم هذا الذي لم يستطيع حتى الآن أن يضع أصوات من نحب في أقراص
أو في زجاجة دواء نتناولها سرا عندما نصاب بوعكة عاطفية بدون أن
يدري صاحبها كم نحتاجه.


أحلام مستغانمي في "عابر سرير

عائدة
10-30-2007, 09:53 AM
http://byfiles.storage.live.com/y1plan_7wR-r8C7EKEXcBGWcBAhwj2Po53D2qFHEvXv-3aftVDdVrFH_Cx0DE3NlueLjIjALJYIzwo


[ .. عندما يذهب الشهداء إلى النوم أصحو

وأحرسهم من هواة الرِّثاء

أقول لهم

تُصبحون على وطن

من سحابٍ ومن شجرٍ

من سراب وماء

أهنئُهُم بالسلامةِ من حادثِ المُستحيل

ومن قيمة المذبح الفائضة

وأسرقُ وقتاً لكي يسرقوني من الوقت

هل كُلُنا شهداء ؟

وأهمس

يا أصدقائي اتركوا حائطاً واحداً

لحبال الغسيل

اتركوا ليلةًَ للغناء

أعلق أسماءكم أين شئتم فناموا قليلاً

وناموا على سلم الكرمة الحامضة

لأحرس أحلامكم من خناجر حُراسكم

وانقلاب الكتاب على الأنبياء

وكونوا نشيد الذي لا نشيد له

عندما تذهبون إلى النوم هذا المساء

أقول لكم :

تصبحون على وطن

حمّلوه على فرس راكضة

وأهمس :
يا أصدقائي لن تصبحوا مثلنا

حبل مشنقةٍ غامضة .. ] *

.* محمود درويش عندما يذهب الشهداء إلى النوم
تصبحون على وطن



فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عائدة
11-02-2007, 10:53 AM
،

http://byfiles.storage.live.com/y1plan_7wR-r8A_MQm9xek0kQGy1Z1MMuy7JjMx2GAiZIinPHOohZy3JppLwh V83SeqyY7NB9mxNfw

[ ..وسألته زوجته متوترة بعض الشيء :
"ماذا حدث لك يا سعيد؟"
فأجابها:
"لا شيء.لا شيء أبدا.كنت أتساءل فقط.
أفتش عن فلسطين الحقيقية.فلسطين التي هي أكثر من ذاكرة ، أكثر من ريشة طاووس ، أكثر من ولد ،
أكثر من خرابيش قلم رصاص على جدار السلم .
وكنت أقول لنفسي :
ما هي فلسطين بالنسبة لخالد؟
إنه يعرف المزهرية ولا الصورة ولا السلم ولا الحليصة ولا خلدون ،
ومع ذلك فهي بالنسبة له جديرة بأن يحمل المرء السلاح ويموت في سبيلها ، وبالنسبة لنا ، انت وأنا ،
مجرد تفتيش عن شيء تحت غبار الذاكرة وانظري ماذا وجدنا تحت الغبار... غبارا جديدا أيضا !!
لقد أخطأنا حين اعتبرنا أن الوطن هو الماضي فقط ، أما خالد فالوطن عنده هو المستقبل ، وهكذا
كان الافتراق ، وهكذا أراد خالد أن يحمل السلاح ".. ] *

.*
غسان كنفاني "عائد إلى حيفا "




فـاصـلـة
لا أستطيع أن اختار الأحسن ، فالأحسن هو يختارني

عقيلة
03-19-2008, 12:03 PM
لكن النسيان التي تمنيته أصبح مثل ذاكرة الماء:
واسعة ، هاربة ودائماً يغادرها الألم.
والآن ،
نعم الآن .
وبعد مرور السنين ،
اذا سقط المطر يتملكني حنين لا يوصف لأن أبكي .


قصة حب مجوسية ..عبدالرحمن منيف

عقيلة
03-23-2008, 10:11 AM
إننا نرى الأشياء البعيدة عنا
كما يرى من ليس بصرهم سليماً
بقدر ما يهبنا الهادي العلي من أنواره
ولكن فكرنا غير مجدٍ لكل ما كان قريباً منا



دانتي اليجيري / الكوميديا الإلهية " الجحيم "

منى العلي
04-09-2008, 10:37 AM
أنا لا أتـفـق معك في كلمة واحدة مما قلته ,ولكني سأدافع عن حقك في الكلام وحرية التعبير .. عن أفكارك حتى الموت



فولتير ..قصة الفلسفة

منى العلي
04-14-2008, 09:13 AM
-لأن في قلبي مشاعر أكبر من الغيرة, مشاعر القهر, والحرقة, والإحساس بالغبن.
إنها خطيرة لأنها من نوع المشاعر التي تنتفخ , وتنتفخ, حتى تنفجر يومًا ما, مثل
الطاقة, تنشأ من العدم, ولا تفنى , ولكنها تتحول من شكل إلى آخر , ستتحول
إلى قنبلة .

- بالنسبة لي ليس عندي ذنوب تقبل المغفرة, ولكن عندي ذنوب تستحق أن نتحمل
عذابها .

-أجمل حب هو الذي يجيء خاليًا من الأطماع .

-أن تكتب يعني أن تفني عمرك في محولات تائهة لشرح ذاتك للآخرين, الآخرون
هم الناس الذين لا يأبهون بك أصلا, وعندما تغيب يهتمون بها,لأنهم يستغلون
محاولاتك تلك لشرح ذواتهم من خلالها.

-إما أن نبدع, وإما أن نحدث في أجسامنا مئات الثقوب حتى يتسرب منها الحزن,
لا احد يريد أن يتضخم بلا معنى .

-هل تعلم أن الحزن بحد ذاته شجاعة, عندما تحزن فأنت تتخذ موقفًا من الحياة بأن
ما تفعله بك لا يناسبك تمامًا, وتنجح بذلك في تربية تمردك الداخلي على تعسف مثل
هذا, رغم مد الحياة الذي لا يجزر, وجدت مكانًا تبني فيه حزنك.

-ثمّة ارتباط قديم بين اليأس والعادات السيئة, لا يوجد ماهو أشد خطرَا على مباديء
إنسان من حالة يأس, كل المخالفات نمارسها عندما نشعر أنه لم يعد أمامنا ما نحتفظ
بمبادئنا لأجله, دائمايعصف الحزن بالمُثُل, فيصمد القليل ويهوي الكثير.

-لو كنت اريده انتقامًا لما أبقيت للطوفان من بعدي شيئًا يمر عليه

-أركان السعادة , شيء تقوم به, وشيء تحبه, وشيء تأمله

- كم ينقصنا من الفهم الصحيح حتى نفهم أن بعض ما نظنه مثالية لم يكن إلا وأدًا
في الزمن الأخير، وأن ما يفصله لنا المجتمع من مباديء قد لا يناسب أجسادنا
فلماذا لا نفصل مبادئنا بأنفسنا مادام الهدف الأخير هو ستر العوره .

-بعض الكتب تدير عقولنا بأسرع من الدوران الذي تقدر عليه عقولنا فتعطبها, وبعضها
يغير معدل نبضات قلوبنا فيرهقها. وبعض الكتب تبدأ من حيث تنتهي الذاكره,وتقف
الى حيث يبدأ الوجع, الكاتب الذي يوحد بين اقداره واقدار قرائه هو كاتب يجيد
الكتابه بصدق.

-عندما يشتعل فتيل الثورة في صدر الإنسان ينمو عنده الهدف الواحد , وهذه هو
الأساس, عندما يتوحد في النفس الهدف تسقط إزاءه الأشياء الأخرى التي تثني
العزم , وتعيق الانطلاق,وتبعث التردد, والشبهه, والالتباس .

- الزمن إذا سلك طريقًا سريًا في داخلنا يكون أكبر ممحاة في الدنيا

- البوح ليس دائما أذنًا أخرى بقدر ماهو مكان, وزمان, ولذّة اعتراف

-الذي ولد قويا هو حصيلة انتفاخ فارغ

-من الصعب أن نعيد تشكيل الأشياء التي جفّت

-ضعفي الأزلي منذ الطفوله تعامد تماما مع فقدي لك ليشيد في المنطقة المغلقه داخلي
حاجزا عاطفيا يمنعني من ان اكون طبيعيا في ردود الافعال ويمنعني حتى من النسيان
او محاولة النسيان .




محمد حسن علوان -سقف الكفاية

الزهراء
04-14-2008, 06:46 PM
[align=center]http://www.oasissc.com/images/NewEyes2.jpg

يقول محمود درويش, بقصيدته "حنين إلى الضوء".:

عيناكِ..!
أحلم أن أرى عينيك يوماً تنعسانْ..!
فأرى هدوء البحر عند شروقة شمسِ
شفتاكِ..!
أحلمُ أن أرى شفتيك حين تقبِّلان
فأرى استعال الشمس في ميلاد عُرسٍ..!

:
:
زهراء

منى العلي
04-18-2008, 11:16 AM
- ماأجهل الناس بالذين يتوهمون أن المحبة تتولد بالمعاشرة الطويلة والمرافقة المستمرة إن المحبة الحقيقية هي ابنة التفاهم الروحي وإن لم يتم هذا التفاهم بلحظة واحدة لايتم بعام ولابجيل كامل
-هل يكتفي المشتاق بعناق الخيال ويرتوي الظمآن من جداول الأحلام؟
-هل فاجأنا الحب نائماً فاستيقط غاضباً ليعاقبنا!
-قل لي ماذا تكون لي بعد أن كنت نوراً لعيني ونغمةً لأذني وجناحاً لروحي ماذا تكون؟
-قلب المرأة ينازع طويــلاً ولكنه لايمـوت
-إن قتلتنا هذه الحياة فذاك الموت يحيينا
-إن ظمـأ الروح أعظم من ارتواء المادة وخوف النفس أحب من طمأنينة الجسد
-إن الذين لم يتخذهم الحب أتباعاً لايسمعون الحب متكلماً فهذه الحكاية لم تكتب لهم
-يخطئون كثيراً حين يظنون أن الوعد قد يغني عن الآمـان وأن الحرام قد يغني عن الحلال وأن الحب يغني عن الإحترام
-هل وجدنا في مدن العقل والنضج والواقع أنفسنا؟
-أشفق يارب وشدد جميع الأجنحة المتكسرة
-اللوعة إذا عظمت تصير خرساء
-هل يكون شعاع السراج ضئيلاً إذا لم يكن زيته شحيحاً
- إن المحبة المحدودة تطلب امتلاك المحبوب أما المحبة الغير منتهية لاتطلب غير ذاتها
- ليكن وداعنا كالنار التي تصهر الذهب لتجعله أشد لمعاناً



الأجنحة المتكسرة - جبران خليل جبران

سالم
04-22-2008, 08:45 AM
الكسل جريمة هائلة


( روزفلت)

منى العلي
05-07-2008, 09:20 AM
إذا وضعت أحداً فوق قدره ..فتوقع منه أن يضعك دون قدرك--

الإمام علي عليه السلام

***

شكراً للأشواك علمتني الكثير --

طاغور شاعر الهند

***

هناك دائما من لا يستحق ! فحين تمنحه يدك يأخذ الذراع !

جيلبرت سينويه ..

***

لا تضيع لحظة في التفكير في أولئك الذين تبغضهم

أيزنهاور

***

لله در الحسد ما أعدله ** بدأ بصاحبه فقتله

&

كلما إزددت معرفةً ببعض الناس..إزداد حبي لكلبي

من كتاب متعة الحديث

***

إن القلب مثل صندوق
إذا ما امتلأ بالقذارة
فلن يكون فيه متسع لأشياء أخرى !

الليندي

***

مُمارسة الكره للبعض سهلة ولكنها كـ السقوط للأسفل!,
بالنسبة لي الأمر لا يصل أن أمنح أحدهم شرف كراهيتي له !
, أعتقد بأن من ينال ها الشرف لا بد أن يكون ذا بال !

ضيم - جسد الثقافة

عقيلة
11-12-2008, 11:47 AM
إن بعض الأفراد المؤهلين ومن ذوي الاستعدادات العالية الذين تلقوا الثقافة اللازمة والوعي الضروري ونعموا بالتربية الصحيحة ، سوف يتوصلون إلى مراحل مختلفة
من الكمال والفضيلة ، وربما يتقربون من حدود العصمة . بل ولا يخطر في أذهانهم مجرد التفكير باقتراف الذنب والعمل السيء
كما لا يفكر أي إنسان عاقل يشرب السم والجُرع والعقاقير المميتة أو تناول الأشياء القذرة والعفنة .
اذاً فإذا افترضنا أن فرداً بلغ الفاية في استعداده لادراك الحقائق ، وارتفاع صفاء روحه وقلبه إلى أسمى المستويات والدرجات وحصل له ذلك بشكل ذاتي
محض ودون الحاجة إلى دفع وتحريك ، وبسبب هذا الاستعداد القوي والصفاء الذاتي تتولاه التربية الإلهية ، ويؤيد بروح القدس فإن هذا الفرد
سوف يطوي مدارج الكمال بسرعة لا تُوصف .


دروس في شرح العقيدة ... الشيخ محمد تقي اليزدي