المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قراءات في كتاب



هيا
04-27-2006, 10:19 AM
درر اِلإشتياق (1)

أحبتي الكرام أعضاء الدرب ...
من منطلق التغير والتجدد في الاطلاع قررت هذه المرة أن أعود للمشاركة بينكم لكن بأسلوب آخر ...
ألا وهو بعنوان ( قراءات في كتاب ).
كتاب ( الدرر المنظوم ، لذوي العقول والفهوم )

هذا الكتاب للإمام شيخ الإسلام
( الحبيب عبد الله بن علوي بن محمد الحداد )
وهو جميل جدا وفيه من درر الاشتياق ما يسمو بالنفس المحبة إلى أرقى درجات الكمال الروحي ...
(ودرر الاشتياق) عنوان صغير أضفته من اختياري لروعة وجمال ما قرأت ...

أتمنى أن يعجبكم اختياري وهذه هي القصيدة الأولى بينكم...

أموت بدائي والدوَا في يديكم
أحبَّـة قلبـي أنعموا بدوائـي
إذا كان دائي أصلُه البعدُ عنكُم
فإن دوائـي قربُكم وشفـائـي
توالت كروبي مذ ضربتم حجابكم
فهل من سبيل لكشف غِطائـي
أطلتم بِعادي بعد قُرب ألفته
فعد يا زمانَ القرب قبل فنائـي
لئن دام هذا الهجر منكم وفي الحشى
من الوجد ما فيه وردت ثرائي
يعيرني من لم يجد ما وجدته
بما نالني من وحشة وضَنائـي
وفي القلب شغل عن سماع انتقاده
بتأميل وصل بعد طول تنائـي
أفول لنفسي ساعياً في اختبارها
تسلّى بدنيــا عنهم وهُنائـي
فقالت أخُلْفُ بعد وعد وعدتني
بأيَمن ذات البـان يوم ونائـي
وقد أضْرَم البين المبرِّح ناره
فقلت سيُطفَى حــرُّه بلقائـي
ولما حدا بي حاديَ الشوق قاصدا
إليكم بجندي فطرتي وهوائـي
دعتني إليها ذات مكر وحيلة
وقالت أنا المقصود ليس سوائي
فأفّ لها خدَّاعة لا تغرُّنـي
برونقـها الممدود فوق خبـأِي
تنحي تنحي لا سلاماً ولا رضا
تريدين قطعي عن سبيل غَنائي
تحققتُ مطلوبي فأسرعتُ نحوه
فدام سروري واضمحل عَنائـي
ودام شهودي واستمرت مواسمي
وطـاب زماني واستم صفائـي
بربي لا بنفسـي ولا السِّوى
فشكـرى له سبحانـه وثنائـي



لكم خالص تحياتي
هيا[/color]

منى عجاجي
04-27-2006, 10:36 AM
أختي العزيزة ..هــيــا

قبل البدء،،اود ان اعبر لكِ عن مدى سعادتي

لإطلالتك الرائعة من جديد

فـ حياكِ الله ،،وألف مرحبا بمقدمك الغالي

و الله عليكِ يا هــيــا

لهذا الاختيار المتناهي في الرقة والعذوبة

لـ درر تحاكي الإشتياق ،، فكيف إذا لو إطلعنا

على كمال ودرر هذا الكتاب

فـ زيدينا من هذه الدرر المكنونة ،، زادكِ الله

من فضله وجوده وإحسانه

:

حفظك الله ورعاكِ

مع تمنياتي لكِ بمزيد من التألق والجمال

ودمتِ لنا ،، بألف خير

:

تحياتي
.

أبوشام
04-28-2006, 08:06 AM
أختيار رائع عزيزتنا هيا ...
يقطر شهدا وعذوبة...
سلمت يداك للأختيار البديع ...

شكرا لك...

سالم
04-28-2006, 11:14 AM
صباح الياسمين العزيزة هيا

رحلة رائعة في عبق الحب والنظم والجمال والتسامي الإنساني

بداية مفعمة بالعطر والكلام الأنيق ..

سنبقى معك وأنت تتحدثين ..
فعطّرينا

الزهراء
04-28-2006, 11:48 AM
[align=center]
الغالية "هيا"

موضوع أكثر من رائع وأكثر من جميل

أعجبتني هذه القصيدة التي أتيت بها

هي جدُّ رائعة ومتميزة حقّاً لقد

استمعتُ في هذه القراءة وننتظر منكِ

المزيد يا هيا ومن جميل إلى أجمل

تحياتي..
الـزَّهراء..الصَّغيرة

هيا
04-30-2006, 05:40 PM
روعة الدرب الغلية ..
الأب الفاضل أبو شام ....
أستاذي الكريم المتألق سالم ...
لقد أسعدني جدا سروركم لما خترت من طرح
وكلماتكم هي من يدعمني دائما ....
أنتم تزدان بكم القراءة والاطلاع ....
لكم مني كل التقدير وبعضاً من ياسمين دربا ...

هيا

هيا
04-30-2006, 05:43 PM
روعة الدرب الغلية ..
الأب الفاضل أبو شام ....
أستاذي الكريم المتألق سالم ...
عزيزتي الزهراء
لقد أسعدني جدا سروركم لما خترت من طرح
وكلماتكم هي من يدعمني دائما ....
أنتم تزدان بكم القراءة والاطلاع ....
لكم مني كل التقدير وبعضاً من ياسمين دربا ...

هيا

محمود قحطان
08-18-2006, 11:23 AM
شكرا أختي هيا على ما تفضلتي به . وأنتظر منك المزيد .