المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حقوق الآباء في لقاء الأبناء



درب الياسمين
08-27-2005, 07:43 PM
عزيزي الأب هل أحسست بالغربة في بيتك ؟
هل شعرت بالوحد ة وقد امتد بك العمر فجاوزت الخمسين أو الستين أو السبعين ؟

[الآباء ، وليس فقط الأمهات ، يفتقدون غياب أبنائهم عن البيت ، هذا ما خلصت إليه دراسة نشرت حديثاً .

ويقول علماء نفس بحسب عدة دراسات:

إن الآباء يشعرون بالوحدة والكآبة ، ومع أن الآباء يفتقدون أبنائهم من الجنسين ، إلا أنهم يعترفون أنهم يفتقدون بناتهم أكثر .

ويعلق أحدهم قائلا :
إن الآباء يقضون طيلة حياتهم في العمل خارج البيت وعندما يجيء الوقت لقضاء أوقاتهم في البيت " يبدأ الفراخ بمغادرة البيت ".


فماهي الأبوة ؟

وكيف يتصالح الأبناء والأباء في زمن السرعة والعجلة والتغيير والتقدم والتقنية والتطور ونبذ كل قديم ؟

نلاحظ في الوقت الحالي كلمة من الأبناء: هذا زمان غير زمانكم .. أو زمانكم راح ونحن الآن في العام 2005.. أو لن أعيش في جلباب أبي ..


ليس الفتى من يقول كان أبي= إن الفتى من يقول ها أنا ذاهل من أفكار ورؤى ؟؟

أبوشام
08-28-2005, 09:00 AM
الموضوع شائك في الوقت الحالي ....
والسبب هو الأهل في كل مايجري ... فالتراخي منذ البداية يشكل المأخذ الرئيسي
للأولاد على الأبوين ....فاختلاف نظم التربية بين الأبوين بين موافق ومعارض يشتت الأولاد ويجعلهم يتعلقون بمن يوافق رغباتهم وينفرون من الآخر ...
النظام هو المدخل الأساسي لاحترام الأولاد لأوقات تواجدهم في المنزل وقصة هذا الزمان زماننا اختراع فاشل لتربية فاشلة ... فمنذ الأيام الأولى لوعي الطفل علينا أن نجعله يدرك أن سلطة الأهل لايمكن تجاوزها مطلقا في حال من الأحوال ....
وعندما يكبر الأولاد يدركون أن المنزل هو مؤسسة عائلية يجب على الجميع احترامها
ذلك ماعقدنا العزم عليه عندما رزقنا بأولادنا واتبعنا هذه الطريقة ووصلنا بهم إلى بر الأمان وهي الطريقة نفسها التي بدؤوا يتعاملون بها مع أولادهم ونجحوا في ذلك ولله الحمد ...
الطفل غرسة صغيرة تعتني بها فإن مالت وتركتها ستنشأ على أعوجاج لن يستقيم...أما إذا قومتها منذ اللحظة الأولى فستنشأ بصورة قويمة .

أبو حسّان
08-28-2005, 12:48 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أبو محمد شو أقول وأحكي ؟؟
مع البنات تطيب القعدة أي بناتي المقصد ولكن فعلا ابني يتهرب منّي ولا يرغب بالجلوس في المكان الذي أنا أجلس فيه خشية من أن اوجه كلام قد يكون غير مباشر له يحرجه
لأنه هو يعتقد بأنه كبر عن ال18 سنة ويقول بانه هو سيد نفسه جيلك ولاّ وراح ونحن ألآن في جيلنا وهو يختلف عن جيلكم وحياتكم
نعم أبو محمد
تسلم عزيزي على اثارة هذا الموضوع

درب الياسمين
09-01-2005, 11:50 AM
أهلا بك أخي أبو حسان

صدقت هذه مشكلة حساسة جدا
وهامة جدا
يحتاج الأمر برأيي تاهيل خاص لكل من الآباء والأبناء
لكن من يقدم هذا التأهيل
ومن يقوم به .. وكيفية آليته ....

لعل الأب يتلقى جزءا كبيرا من المسؤولية عن الأمر
حيث هناك علاقة بين تربية الدلال والدلع وبين الاتهاء لهذا المآل

كما أ،ه هناك علاقة بين ترك الحبل على الغارب في الصغر وبين حدوث مثل هذه الحالة في الكبر
حيث لا يعود هناك مجال للسيطرة ..

وحسب رأيي
على الآباء أن يكونوا القدوة والمثال في التربية
وأن يلتزموا الأخلاق الحميدة والتربية الإسلامية الصحيحة في تربية الأبناء كي لا يفجعوا بهم عند الكبر

وهناك مسؤولية الأبناء حيث يجحب أن يتقوا الله في معاملة الكبار وفي احترامهم .. ويجب أن يعلموا أنهم لا بد أن يمروا في مرحلة الكبار وسيكون لهم مثل هذا الموقف فهل يعدون العدة لهذا اليوم


وشكرا أبو حسان

درب الياسمين
09-01-2005, 11:53 AM
أخي الغالي أبو شام

في كلامك توضيح وترتيب جميل

كان في رأيك صواب

ووجدتك أتيت بكلام واضح ورأي سديد .. فاق في وضوحه واتزانه ما ذهبت أنا إليه

فلك الشكر يا أخي الكريم

لرأيك السديد وكلامك الحكيم ...

تحياتي