المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المرأةُ التي...



أبو ميشال
07-13-2004, 03:48 PM
لا أستغرب ان تكون هذه المشاركة تحمل توقيع عصفورة الدرب بسمة
فهي عودتنا دوما على روائع الحروف
شكرا لك
كلمات تذوب شعرا

بسمة
07-13-2004, 06:35 PM
المرأةُ التي
اندلقتْ أيامها حبراً
على مخطوط في غرفة تحترف الأوراقَ
-والأقلامَ حتماً-
والصورَ والأحلامَ والأوهامَ
وموسيقى "فاطمة" ..

المرأة التي
تحترفُ الهجران، فاشلةُ الإياب
معتادةُ الانتظار والصمت..
لا ترفع شاخصها للسماء
إلا..
لوداعِ خرافٍ هطلت مؤخراً
بعيداً عن أحلامها أو لنقل أوهامها
لا ترفع شاخصها للسماء
إلا..
للتلويح لطيور كثيرة مهاجرةٍ
ما رأتها أصلاً مقيمة قبلاً.!!

المرأة التي
تجلس منتظرة غَد الاستثناء
يأتيها كاليوم والأمس وقبله..
كالِح اللون،
ضبابي الملامح
محايد الرائحة
نافر التجديد...

المرأة التي
اسْتَعصَت على الفهم كثيراً
واستعصى الفهم عليها أكثر كثيراً
رفعت رأسها، حدّقت عيناها فيّ
وقالت.. ربما أنا
.
.
.
أنتِ..!!

الحالم
07-13-2004, 07:21 PM
نص جميل و آسر بحق قرءته اكثر من مره لا ستبين ملامحه
فتجل لي بعض من اسراره....

في انتظار الاجمل منك دوما

تحياتي

منى عجاجي
07-13-2004, 07:52 PM
بحق انه نص شعري فائق الابداع..
واذكر اني طالعته سابقاً لكٍ هنا في هذا القسم..
ومع اني لم اكن بين من خطو اجمل عبارات الاعجاب هناك الا اني كنت
اعد نفسي يوما ما بوضع رد يتناسب مع جمال كلماتك..

وارى ان الفرصة حانت الان مجددا.
ومؤكد مهما سطرت هنا من كلمات ..فلن استطيع مجارات قوة كلماتك و روعتها
ولايسعني إلا ان اكون من اخلص المعجبات بما تكتبين....ولأحيي فيك هذا القلم
المتميز والرائع ....وتلك المشاعر العطرة الراقية ..

تقبلي تحياتي وتقديري
17

علي بخوش
07-15-2004, 02:48 PM
اختنا الكاتبة والشاعرة بسمة : ها نحن نرى من جديد هذا القلم الرائع والمعطاء يخط نقشه معلنا عن وهج جديد خلاب ، ومبرزا كلمات فاتنة تأسر الجميع ، "المرأة التي..." هي احدى روائع الشاعرة والكاتبة بسمة فتحي التي تنظم على نحو رائع وتحسن بايقاعها الداخلي ان تدغدغ وجدانات القارئ دون لجوء الى ايقاع غنائي ظاهري ـ وهنا مكمن الصعوبة ـ إذ أن الشاعر المحترف هو من يمتلك النظام الكلماتي ـ ان صح هذا التعبير ـ الجميل وغير المتكلف الذي يخلق ايقاعا داخل النص دون أن يحتاج الى سند ايقاعي ظاهري . والحق كما قال اخي جورج لا يستغرب أن تتضمن لوحات شاعرتنا كل هذا الزخم الجمالي فمن يقرا لها يدرك انه ازاء مبدع يمتلك كل ادوات الابداع وفي مقدمتها الموهبة الخالصة ...

ليست كلمات قارئ معجب بهذه الكلمات فحسب ، بل إنها كلمات قارئ ناقد ـ مبتدئ ـ حاول ان يغوص بعض الشيء في ثنايا نصها الجميل .
يتشرف الدرب دوما بهذا الاسم الكبير .