المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يكذب الأطفال؟



نبض الحياة
02-15-2004, 04:11 PM
هل يكذب الأطفال؟


الكذب يا أحبائي كما تعلمون : هو قو غير الحقيقة مع النية ( نية الكذب ) يعني بقصد

فإذا اطفالنا ( مادون الخامسه ) سمعنا منهم كلاما مخالفا للحقيقة هل يعتبر كذبا

وكيف يتم معالجته ؟ وهل نقول ونصرح لهم بأن ما تقولوه كذبا ؟

وبالنسبه للكبار هل يعد قولهم غير الحقيقه كذبا وما خطورة ذلك على المجتمع وكيف يعالج ؟

عفانا الله واياكم عن الكذب وأهله
دمتم احبائي

منى عجاجي
02-15-2004, 06:34 PM
اختي نبض الحياة....

لايعرف الأطفال الكذب..حتى يتعلمونه من الكبار.!!

فحين يرى من ابويه الكذب...لابد حينا ان ينشئ على هذه الصفة الكريهه

والخوف هو احد اكبر الأسباب الرئيسية ..

في كذب الصغار والكبار..فحين يخاف الطفل من عقاب والديه لو قال الحقيقة
سيلجئ للكذب كي يتجنب العقاب والمسائلة.

والخوف ايظاً يدفع الكبار للكذب...الزوج يخاف من رد فعل زوجته فيكذب
الزوجة تخاف من شكوك الزوج ومن النتائج التي ستترتب عليها قول الحقيقة
فتلجئ للكذب...

الكل يكذب في هذا الوقت كبار وصغار.!! خوفاً..اوعادة.اوهواية.!!!!!

ولو اعطينا الثقة والأمان ..لإطفالنا.وأنشئناهم على الصدق واتباع تعاليم الدين
وكنا لهم القدوة الحسنة..

حينها لن نرى طفل يكذب..

وكذلك مع الكبار..
ان منحت الثقة وحرية اتخاد القرار للأخر.ولم اكن عليه سيف جلاد.!!
لن يلجئ هذا الكبير للكذب..

وقبل كل هذا..علينا مخافة الله اولاً وحساب يوم الحساب..

فحساب وعقاب البشر لنا يهون ملايين المرات..
على ماينتظرنا في يوم الحساب الكبير.!!

اختي نبض الحياة...

شكراً على ماتطرحين من مواضيع جميلة..

12تحياتي.... 12

سالم
02-16-2004, 04:29 PM
الكذب

تلك العادة السيئة القبيحة التي يمارسها الناس ( وللأسف بكثرة هذه الأايام) وقد نهى عنها الشارع الحكيم وحذر منها ومن آفتها .. واعتبرها مدخلا للجرائم الأخرى والموبقات الأكبر منها .....
حيث قال رسولنا الكريم في مجمل حديثه ( المؤمن لا يكذب ... ) أو كما قال عليه الصلاة والسلام ...

وقبل المضي بالحديث وضعت - روعة الياسمين - النقطة الصحيحة مكانها

الصغار يتعلمون الكذب من الكبار
أو يتعلمون عادة الكذب لعوامل يفرضها عليهم الكبار
في أجواء الطفل .. وفي محيطه يتعلم كيف يكذب ... ويقوي هذا طريقة تعامل الكيار مع كذبه أو صدقه .. وطبعا هناك دور كبير للوالدين في تحويل الطفل ليكون صادقا أكثر من أني بقى كاذبا أكثر ...
فحالة الكذب أحيانا عند الطفل نفسية أو حالة دفاع عن النفس فهي قد لا تكون مقصودة أو .. مفتعلة .
وحين نفهمها هكذا ونزيل أسبابها لن تتطور ليكون الطفل كاذبا ...
فالأمر بيد الكبار ورغبتهم ...

نعم
حتى الأطفال علينا مصارحتهم والتباحث معهم .. بشأن أشيائهم الصغيرة كي لا يضطروا للكذب ..
وعلينا أن نعلمهم الصدق وهم في هذه السن الصغيرة كي لا يكبروا وهم يحملون الكذب وسيلة للنجاة .. أو حالة دفاع عن النفس ....

*
أما بالنسبة للكبار فلا جدال في الأأمر هو آفة خطيرة وقد سبق أن نوهت خطرها من خلال تحذير ديننا منها ...
وأما الحل لمنع الكذب فهو التمسك بالدين والثقة بأن الخير والشر ما يصيب المؤمن من الله ..
وأنه لن يفرق الأمر في تحديد ورسم مسار حياته محاولته الكذب أو بعده عن الصدق فأمر الله جاري لا محالة ... وكل ما قد يمتسبه من جراء الكذب هو اكتساب الذنوب .. ويبقى أمر الله نافذ .. لا محالة ...

وأحيانا يكون الكذب عادة .. لا أكثر وهي خطيرة ويجب التوعية بشأنها ..
والحل الأمثل أن يبدأ الفرد من نفسه ومن ثم أسرته ومحيطه قبل الانتقال للمجتمع في حل هذه الآفة والقضاء عليها


ويبقى الموضوع أكبر من تفيه حقه حلول وكلمات بسيطة
وبالفعل هو مشكلة خطيرة وتحتاج لحل .. ومزيد من آراء ومناقشات


لذا نشكرك اختنا نبض الحياة لمثل هكذا مواضيع
وتحية من ياسمين

نبض الحياة
02-16-2004, 08:51 PM
اختي روعه ..
صدقت فالاطفال ابدا... ابدا لا يعرفون الكذب والمعلم لهم الكبار
اما من اسباب يهيؤها الكبار للصغار فيكذبون
او من الخوف منهم يكذبون

شكرا لك اختي




اخي سالم : قلت وصدقت .

"فحالة الكذب أحيانا عند الطفل نفسية أو حالة دفاع عن النفس فهي قد لا تكون مقصودة أو .. مفتعلة .
وحين نفهمها هكذا ونزيل أسبابها لن تتطور ليكون الطفل كاذبا ...
فالأمر بيد الكبار ورغبتهم ... "

الاطفال لا يقصدون الكذب ولا يعرفونه
ولكن في الحقيقه احيانا نسمع منهم كلاما مخالفا للواقع .. ولكنه لا يعد كذبا

احترتوا صح ؟

الكذب عند الاطفال ينقسم لعده اقسام
اولها : الخيالي
وهو لا يقصد الكذب وانما خياله واسع ويريد التحدث عن خياله ( هذا لا يعد كذبا ) فقط يجب ان نوضح له ان هذا تخيل والحقيقه مخالفه لهذا وحذاري من النطق والتلفظ بكلمه ( انت كذاب ) بهذه الكلمه نعلمه الكذب
وكثيرا ما نسمع عن خيال الاطفال ( اتوافقوني يا سالم وروعه ؟)

ثانيها : الكذب الا دعائي
وهي ان الطفل يدعي المرض لغيابه عن المدرسه او لاستدرار عطف والديه ، او يدعي ان لديه العاب واشياء ثمينه والتفاخر امام اصحابه.
يجب ان لا نقول له ان ذلك كذبا لأنه لا يفهم الكذب ، فقط علينا الحذر من الاسباب التي تدعوه للكذب وتنبيهه على تصرفه الخاطئ بهدوء

ثالثها :الكذب الإنتقامي :
وهو كثيرا ما يلجأ اليه الاطفال الذين والديهم يفرقون بين الابناء فينتقموا من اخوتهم مثلا
فالحذاري من التفرقه وزرع الغيره بين الابناء فأنتم تعلمون مافعل اخوة يوسف بيوسف عليه السلام بسبب الغيره

رابعها :الوقائي
يلجأ إليه الطفل نتيجة الخوف من عقاب يخشى أن يقع عليه، سواء أكان العقاب من الوالدين أو من المعلم
وهو يحصل غالبا في البيئات التي تتسم بالقسوة في التربية وتكثر من العقوبة ، فليحذر الاباء من القسوه

واخيرا : التقليد
قد يرى الابن أو البنت أحد الوالدين يمارس الكذب على الآخرين فيقلدهم في ذلك، ويصل الأمر في مثل هذه الأحوال إلى أن يمارس الطفل الكذب لغير حاجة بل تقليداً للوالدين.

وان لم يتم علاج هذه الانواع من الكذب مبكرا دون ان نعلمه بأنه كذب
سيصبح عاد ه مزمنه عنده في موضوع يتطلب الكذب او لا يتطلب فاحذروا ايها الاباء

مارأيك اخي سالم بما ذكرت هل هو صحيح؟
ما رأيك اختي روعه ؟
مارأيكم اخوتي اهل الدرب؟

اما الكبار : فالويل من الله

اختي روعه لقد قلت :

"علينا مخافة الله اولاً وحساب يوم الحساب..
فحساب وعقاب البشر لنا يهون ملايين المرات..
على ماينتظرنا في يوم الحساب الكبير.!! "

احسنت

اخي سالم لقد قلت "أما بالنسبة للكبار فلا جدال في الأأمر هو آفة خطيرة وقد سبق أن نوهت خطرها من خلال تحذير ديننا منها ...
وأما الحل لمنع الكذب فهو التمسك بالدين والثقة بأن الخير والشر ما يصيب المؤمن من الله ..
وأنه لن يفرق الأمر في تحديد ورسم مسار حياته محاولته الكذب أو بعده عن الصدق فأمر الله جاري لا محالة ... وكل ما قد يمتسبه من جراء الكذب هو اكتساب الذنوب .. ويبقى أمر الله نافذ .. لا محالة ...

وأحيانا يكون الكذب عادة .. لا أكثر وهي خطيرة ويجب التوعية بشأنها ..
والحل الأمثل أن يبدأ الفرد من نفسه ومن ثم أسرته ومحيطه قبل الانتقال للمجتمع في حل هذه الآفة والقضاء عليها "

جزيت خيرا


صدقتم ايها الاخوه


سأذكر بعض الادله للعظه والعبره والتأمل

وبقدر ما تذم هذه الخصلة التي هي من أسوأ آفات اللسان تمدح خصلة الصدق إذ يقول المنان: " يا أيها الذين ءامنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين "

ويمدح سبحانه رجالا من المؤمنين فيقول: "من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ..."

ويأمر نبيه أن يدعو فيقول: "وقل رب أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطاناً نصيراً "

ويذكر الله عز وجل نبيه ورسوله إبراهيم عليه الصلاة والسلام بأفضل خصاله فيقول: "واذكر في الكتاب إبراهيم إنه كان صديقاً نبياً "

أما السنة فيقول المصطفى في الحديث المتفق عليه من رواية الصحابي عبد الله بن مسعود: ((إن الصدق يهدي إلى البر، وإن البر يهدي إلى الجنة، وإن الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقاً، وإن الكذب يهدي إلى الفجور، وإن الفجور يهدي إلى النار وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذابا ))

وهو كبيرة تجر صاحبها – والعياذ بالله – إلى النار كما سبق وهي خصلة تؤدي إلى الطرد من رحمة الله يقول تعالى: " قتل الخراصون " أي لعن الكذابون.

وهو من خصال النفاق كما جاء في صحيح مسلم: ((آية المنافق ثلاث – وإن صلى وصام وزعم أنه مسلم – إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان ))



يارب اكون قد اوصلت ما اريد توصيله وافدتكم الفائده المرجوه واعتذر عن الاطاله

من قرأ واستفاد فلينوه على ذلك حتى تحصل الفائدة للجميع
واحتسب ذلك في سبيل الله

شكرا لكم ولتعاونكم اخي سالم وعزيزتي روعه 3

منى عجاجي
02-17-2004, 09:57 AM
كلامك حكم ..يانبض الحياة

وعين الصواب..

واما عن الخيال.فحدث ولا حرج..عندي خير من الله

بنتي لصغيرة عندها خيال واسع.لتأليف

بس لله الحمد..اشوف اني استطعت قليلا كبداية السيطرة على
خيالها الواسع..

شكراً نبض الحياة..

وبتوفيق يارب..

تحياتي....... 12

نبض الحياة
02-17-2004, 12:24 PM
ربي يخليلك اياها ويحفظلك اياها من كل سوء

قولي امين


تسلميلي يا روعه المشاعر

شكرا لك ولتواصلك واهتمامك

لحن الحزن
02-20-2004, 09:06 AM
شكرا لك اختي الكريمه : نبض الحياة على هذا الموضوع الحساس والمهم في حياتنا.. اما بالنسبه للاطفال فالكذب بالنسبه لهم مبرر للهروب من العقاب لان الاهل وللاسف يكون تقبلهم للكذب افضل لان الطفل اذا لم يكذب وينجو فسوف يعاقب عقاب شديد وهذا سبب مهم وهو العقاب الذي ياتلقوه الاطفال بسبب اخطاء لا يكون الضرب علاج لها بل التنبيه والتحذير لان الطفل كالقطعه اللتي بالسهل تكوين شخصيتها وتقبلها لكل شئ وتأثرها فيه ولهذا سوف نجد ان اغلب الكذب عند الاطفال هو وسيله للهرب من العقاب والذي يكون في بعض الاحيان قاسي ...وربما علاج الكذب سهل جدا ودوائه موجود بالعائله اي ان لا يكون كل خطأ يقوم به الطفل هو عقاب بل يجب ان يكون هناك درس وتنبيه ومعلومه جديده يضيفها الطفل في سجل حياته....

اما الكذب عند الكبار فهي عاده سيئه جدا وانها ليس الوسيله للغايه التي يريدها لان حبل الكذب صغير ومن يبدأ بكذبه صغيره سرعان ماينتهي به المطاف في مجموعة كذب صغيره كونت له ارضيه خصبه لتكبر وتترعرع وتكون اكاذيب ذات فن وطبع ولون ولهذا نجد اغلب المشاكل الموجوده في مجتمعاتنا اساسها كذبه صغيره كونت اكاذيب ذات احجام مختلفه فالكذب صفه سيئه ومنهي عنها بالدين وكل الكتب المقدسه ...فالانسان الذي وقع في مرض الكذب انسان مصاب بمرض علاجه الخلق الحسن والقوه في الحقيقه ....

ومره اخره اكرر شكري لك اختي الكريمه 12

نبض الحياة
02-21-2004, 11:01 AM
اهلا بك اخي العزيز لحن الحزن :
في البدايه احييك وارحب بك على قدومك فزادنا المنتدى نورا وبهجة بقدومك..

سعدت كثيرا بمرورك ... وسعدت بكلامك وتعليقك
وهذا يدل على رقي مجتمعنا لأنه يوجد فيه اناس امثالك ..


اقتباس ........

"للاطفال فالكذب بالنسبه لهم مبرر للهروب من العقاب لان الاهل وللاسف يكون تقبلهم للكذب افضل لان الطفل اذا لم يكذب وينجو فسوف يعاقب عقاب شديد وهذا سبب مهم وهو العقاب الذي ياتلقوه الاطفال بسبب اخطاء لا يكون الضرب علاج لها بل التنبيه والتحذير "

صدقت اخي الكريم
فالعقاب احد الاسباب القويه والمهمه لظهور هذا النوع من الخلق السيء عند الاطفال


اقتباس .....

"ومن يبدأ بكذبه صغيره سرعان ماينتهي به المطاف في مجموعة كذب صغيره كونت له ارضيه خصبه لتكبر وتترعرع وتكون اكاذيب ذات فن وطبع ولون "

احسنت وصدقت فوالله الكذب ينشأ من كذبه صغيرة لا يلقي لها بالا ثم تكبر فتكبر حتى يصبح انسان فنان ومتمرس على الكذب
وياويله من الله


وحياك الله وبياك اخي الكريم