المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عائشة أم المؤمنين



ربا الياسمين
07-27-2003, 11:08 AM
لمحة عن حياة أمنا السيدة عائشة رضي الله عنها و أرضاها

نسبها : هي عائشة بنت أبي بكر الصديق عبد الله بن عثمان.

فضائلها:
1- هي زوجة رسول الله (عليه الصلاة والسلام) وأفقه نساء المسلمين وأعلمهن بالقرآن والحديث والفقه. ولدت بمكة المكرمة في العام الثامن قبل الهجرة ، تزوجها الرسول(عليه الصلاة والسلام) في السنة الثانية للهجرة، فكانت أكثر نسائه رواية لأحاديثه. كانت من أحب نساء الرسول إليه، وتحكي (رضي الله عنها) عن ذلك فتقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)). توفيت(رضي الله عنها) في الثامنة والخمسين للهجرة.

2- تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله(عليه الصلاة والسلام) عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول الله حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)).

3- وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.

4- تميزت السيدة بعلمها الرفيع لعوامل مكنتها من أن تصل إلى هذه المكانة، من أهم هذه العوامل:
- ذكائها الحاد وقوة ذاكرتها، وذلك لكثرة ما روت عن النبي.

- زواجها في سن مبكر من النبي ، ونشأتها في بيت النبوة، فأصبحت (رضي الله عنها) التلميذة النبوية.
- كثرة ما نزل من الوحي في حجرتها، وهذا بما فضلت به بين نساء رسول الله.

- حبها للعلم و المعرفة، فقد كانت تسأل و تستفسر إذا لم تعرف أمراً أو استعصى عليها مسائلة، فقد قال عنها ابن أبي مليكة ((كانت لا تسمع شيئا لا تعرفه إلا راجعت فيه حتى تعرفه)).

- ونتيجة لعلمها وفقهها أصبحت حجرتها المباركة وجهة طلاب العلم حتى غدت هذه الحجرة أول مدارس الإسلام وأعظمها أثر في تاريخ الإسلام. وكانت (رضي الله عنها) تضع حجاباً بينها وبين تلاميذها، وذلك لما قاله مسروق((سمعت تصفيقها بيديها من وراء الحجاب)). لقد اتبعت السيدة أساليب رفيعة في تعليمها متبعة بذلك نهج رسول الله في تعليمه لأصحابه. من هذه الأساليب عدم الإسراع في الكلام وإنما التأني ليتمكن المتعلم من الاستيعاب.

5- توفيت السيدة عائشة (رضي الله عنها) وهي في السادسة و الستين من عمرها،بعد أن تركت أعمق الأثر في الحياة الفقهية و الاجتماعية والسياسية للمسلمين. وحفظت لهم بضعة آلاف من صحيح الحديث عن رسول. فهي السيدة المفسرة العالمة المحدثة الفقيهة.

6- كما أن عروة بن الزبير قال فيها:((ما رأيت أعلم بفقه ولا طب ولا شعر من عائشة)) وأيضا قال فيها أبو عمر بن عبد البر:(( أن عائشة كانت وحيدة بعصرها في ثلاثة علوم علم الفقه وعلم الطب وعلم الشعر)).

مقتبس

عائدة
07-27-2003, 03:42 PM
أختي الفاضلة ربا الياسمين
حياك الله
بارك الله لنا في إختيارك لسيدة كان لها فضل على النساء .. عائشة أم المؤمنين حبيبة سيد
البشر الصديقة بنت الصديق ..
أن الحديث عن نساء النبي صلى الله عليه وسلم وأزواجه الطيبات الطاهرات
ينقلنا إلى أجمل الواحات الملأى بالأزهار والرياحين التي تفيض عبقاً يأخذ بمجامع القلوب
وشذاً تسعد به القلوب وطيباً ترتاح له العقول وأرجاً يجد فيه الوجدان خير أنيس .
فكلهن رضوان الله علهن وقفن معه في دعوته وصبرن على نوائب الأيام وكل واحدة كانت
له خير معين حتى أدى رسالته حق الأداء .
كن نعم الأزواج له كما كان نعم الزوج لهن وغمرهن بما أودع الله من الرافة في جنانه شهدن
له بأحسن الأخلاق وسبقهم إلى ذلك البارئ الخلاق فجعل خلقهن القرآن . وإنهن أزواجه في
الجنة نقلاً عن ربه ذي الفضل والمنة
وذلك بقولة تعالى " إن الله أبى لي أن أتزوج أو أزوج إلا أهل الجنة "
وعن عائشة رضي الله عنها قالت " فضلت على نساء النبي صلى الله عليه وسلم بعشر
قيل وما هن يا أم المؤمنين ؟ قالت
لم ينكح بكراً قط غيري
ولم ينكح إمرأة أبواها مهاجران غيري .
وأنزل الله عز وجل براءتي من السماء .
وجاءه جبريل بصورتي من السماء في حريرة وقال : تزوجها فإنها امرأتك .
وكنت أغتسل أنا وهو في إناء واحد ولم يكن يصنع ذلك بأحد من نسائه غيري
وكان يصلي وأنا معترضة بين يديه ولك يكن يفعل ذلك بأحد من نسائه غيري .
وكان ينزل عليه الوحي وهو معي ولك يكن ينزل عليه وهو مع أحد من نسائه غيري
وقبض اله تعالى نفسه وهو بين سحري ونحري .
ومات في اليلة التي كان يور علي فيها ودفن في بيتي .
بارك الله لنا فيما كتبت آختاه ربا الياسمين على هذا الطرح .. ورزقك السعادة في
الدارين .. لك تحياتي وتقديري

معاً على نفس الطريق




http://www.al-wed.com/pic-vb/8.gif

ربا الياسمين
07-28-2003, 09:30 AM
بوركت يا أختي

وإن شاء الله نسير على هدى الحبيب و نجاورهم في الجنة

NASER1120
08-01-2003, 12:53 PM
بصدق
بارك الله فيك وأتمنى أن تكتبي عن الجليلات من صحبة رسول الله صلى الله عليه وسلام وأزواجه الطاهرات باستمرار وتذكري بيهن فإن الذكرى تنفع المؤمنين.

ربا الياسمين
08-03-2003, 06:12 PM
إن شاء الله قريبا
و أتمنى أن نستفيد من سيرتهن الطاهرة

NASER1120
08-04-2003, 02:43 PM
ارجو كتابة موضوع يخص السيدة الطاهرة أم سلمة رضي الله عنها فإني أبحث عن هذا الموضوع وارغب بمعرفة شي من سيرته الطاهرة رضي الله عنه
وجزاك الله عنا الف خير

ربا الياسمين
08-04-2003, 05:30 PM
إن شاء الله قريبا جدا سأضع لمحة عن حياتها
جزاك الله خيرا أخي العزيز

ala101
08-11-2003, 06:02 PM
بارك الله فيكم على الموضوع الشيق 22

ربا الياسمين
08-12-2003, 10:02 AM
و بارك الله فيك 32